ميديا

10 صور أيقونية ميزت سنوات الأربعينيات في القرن الماضي

صور سنوات الأربعينيات

كان عقد الأربعينيات من القرن الماضي عقدا حافلا بالتناقضات، والقساوة، إلا أنه كانت تملؤه كذلك البهجة والتغيير، فمن الحرب العالمية الثانية التي غيرت وجه العالم وخرائطه ورسخت في أذهان من عاشوها، إلى انتهائها والأهازيج التي هللت بالسلام أخيرا، إلى ما بين ذلك من أحداث مميزة.

ألق نظرة عزيزي القارئ على بعض من أكثر الصور الأيقونية التي ميزت هذا العقد الخاص والمثير من تاريخ البشرية:

1. أدولف هتلر في باريس في سنة 1940:

أدولف هتلر في باريس في سنة 1940

تميز هذه الصورة، التي التقطت في خضم الحرب العالمية الثانية وبعد أن احتل هتلر العاصمة الفرنسية باريس، هتلر وهو يراقب ويلاحظ غنيمته التي احتلها مؤخرا، محاطا بالعديد من المقربين منه من الجنرالات والمساعدين، وقد كانت هذه الصورة واحدة من أكثر الصور الأيقونية في أربعينيات القرن الماضي والحرب العالمية الثانية على حد سواء.

2. آخر يهودي في (فينيتسا) سنة 1941:

آخر يهودي في (فينيتسا) سنة 1941

تعود هذه الصورة القوية لموت آخر يهودي في (فينيتسا) بأوكرانيا، وجدت في ألبوم صور خاص بجندي ألماني تابع لوحدات القتل المتنقلة الـEinsatzgruppen، وقد جاء اسم وعنوان الصورة من خلال ما وجد مكتوبا على ظهرها، كما أنها تبرز باقتضاب ما كان قد حدث في (فينيتسا): حيث اغتيل وقتل كل اليهود الـ28 ألفا الذين كانوا يعيشون هناك.

3. انتفاضة حي اليهود الفقير في (وارسو):

انتفاضة حي اليهود الفقير في (وارسو)

التقطت في سنة 1943، وهي واحدة من أكثر الصور شهرة وبروزا في الحرب العالمية الثانية، ذلك لتصويرها للرعب الذي كان النازيون ينشرونه. تظهر هذه الصورة تدمير حي اليهود في وارسو، وهو الحي الذي أرغم على الانتقال والعيش فيه في أوضاع مزرية آلاف من اليهود البولنديين.

أكثر ما يشد ويهز مشاعرنا في هذه الصورة، هو الفتى الصغير المذعور في الخلفية الذي خرج رافعا يديه بينما تم سحبه من مكان اختبائه.

4. يوم الإنزال في شاطئ (أوماها):

يوم الإنزال في شاطئ (أوماها)

تم التقاط هذه الصورة من طرف (روبرت كابا)، هذه الصورة الأيقونية التي تعود إلى يوم الإنزال في جبهة قتال شاطئ (أوماها) الدموية خلال الحرب العالمية الثانية.

قد تكون هذه الصورة أنتجت من طرف مساعد متلهف الذي تسبب في تداخل الواجهات مع بعضها، لكن ذلك يضفي نوعا من الحياة على التصوير المرعب للفوضى التي عمت الحرب آنذاك.

5. صورة أهازيج هدنة الحرب:

صورة أهازيج هدنة الحرب

تبرز هذه الصورة الأيقونية البهجة العارمة المعبر عنها في كامل الولايات المتحدة الأمريكية عندما أعلن عن الهدنة خلال الحرب العالمية الثانية، وعلى عكس الرأي العام السائد، فإن هذان الإثنان في الصورة ليسا بعاشقين؛ كان الجندي يقبل ببهجة وسرور كل امرأة يصادفها في الطريق في ساحة التايمز بنيويورك، وقد كانت هذه السيدة المحظوظة واحدة منهن.

6. صورة رفع العلم السوفييتي على مبنى الرايخ (البرلمان) الألماني، سنة 1945:

صورة رفع العلم السوفييتي على مبنى الرايخ (البرلمان) الألماني، سنة 1945

إلتقطت هذه الصورة التي تبرز القوات السوفييتية وهي ترفع العلم فوق مبنى الرايخ (البرلمان) الألماني من طرف (ييفجيني كالدي) خلال معركة (برلين)، في الثاني من شهر مايو سنة 1945.

وهي تعتبر كذلك واحدة من أكثر الصور الشهيرة في الحرب العالمية الثانية، وكانت الصورة ذات شعبية كبيرة بسبب الإطاحة بهذا المبنى المميز تاريخيا، وهو الأمر الذي عنى سقوط وانهيار العدو الأكبر للاتحاد السوفييتي.

رفع هذا العلم بعد معركة طاحنة وطويلة وقعت أحداثها بين جدران المبنى نفسه.

7. رفع العلم الأمريكي في (إيوو جيما)، في سنة 1945:

رفع العلم الأمريكي في (إيوو جيما)، في سنة 1945

صورة حائزة على جائزة (بولتزر)، تظهر هذه الصورة الملتقطة من طرف (جوي روزنثال) جنود مشاة البحرية الأمريكية وهم يرفعون العلم الأمريكي بصورة وطنية قومية فوق سماء قمة جبل (سوريباشي) خلال معركة (إيوو جيما)، وذلك إبان الحرب العالمية الثانية.

قتل نصف عدد الرجال المصورين في الصورة خلال المعركة.

8. القنبلة الذرية:

القنبلة الذرية

تبرز هذه الصورة ”العميقة“ انفجار قنبلة ذرية في السادس من شهر أغسطس في مدينة (هيروشيما) اليابانية، وقد كانت تلك القنبلة الذرية الثانية التي يتم استعمالها في تاريخ البشرية، كما تبرز غيمة الفطر في الصورة علامات الخراب والدمار: قتل على إثر هذه القنبلة وجرح 150 ألف شخصا.

9. أول كمبيوتر في العالم (حاسوب) سنة 1946:

أول كمبيوتر في العالم (حاسوب) سنة 1946

إلتقطت هذه الصورة التي تظهر أول جهاز كمبيوتر في العالم في شهر فبراير سنة 1946، عندما كان الكمبيوتر يحتوي على 18000 أنبوبا مفرغا، والكثير جدا من الأسلاك، وكان يشغل بواسطة 170 ألف واط من الكهرباء، كما كان يشغل غرفة كاملة مساحتها 457 متر مربع.

10. (دالي أتوميكوس) سنة 1948:

(دالي أتوميكوس) سنة 1948

التقطت هذه الصورة التي تعتبر كنوع من الإشادة بكل من عصر الذرة الجديد آنذاك، والتحفة الفنية للفنان (سلفادور دالي) بعنوان (ليدا أتوميكا)، وهي صورة سريالية من طرف (فيليب هالسمان).

وقد كانت هذه الصورة الغريبة عبارة عن مزاوجة بين أشخاص يقفزون وماء وقطط ترمى في الهواء، استغرقت الصورة لالتقاطها كما تراها الآن عزيزي القارئ ستة ساعات، و28 قفزة، والعديد من المساعدين يرمون بالأشياء في الهواء.

عدد القراءات: 6٬199