معلومات عامة

5 طرق تساعدك على ترك انطباع جيد لدى موظِّفك خلال الـ90 ثانية الأولى من مقابلة العمل

أشخاص في انتظار مقابلات العمل

تخيل معي هذا السيناريو عزيزي القارئ، لقد تمكنت أخيرا من الحصول على مقابلة عمل لتتوظف في شركة أحلامك، لذا من البديهي أن تكون قد درست بشكل شامل كل ما يتعلق بالشركة، كما بإمكانك التحدث لأيام طوال حول ما يجعلك أفضل خيار للشركة، لكن على ما يبدو يميل 33 بالمائة من أرباب الأعمال إلى تحديد ما إذا سيقومون بتوظيفك أم لا خلال التسعين ثانية الأولى من مقابلة العمل، وذلك وفقا لاستبيان أجرته مؤسسة (كوم روكومنديد) Come Recommended، وهي شركة تعنى بالاستشارات العملية فيما يتعلق بأبحاث الأعمال.

فإن كنت ترغب في أن تحصل على علامة كاملة وتثير إعجاب ”رئيس“ عملك المستقبلي خلال مقابلة العمل، إليك خمسة نصائح يقدمها لك محترفون في الميدان:

1. لا تبالغ في اختيار الملابس التي سترتديها أثناء مقابلة العمل:

شخص بالغ في تأنقه

قد يبدو لك من المنطقي إذا كنت ترغب في إثارة إعجاب أحدهم أن ترتدي أفضل ما لديك من بذلات في خزانة ملابسك، أليس كذلك؟ في الواقع، إذا أتيت إلى المقر حيث ستجرى المقابلة مرتديا بذلة رسمية أنيقة ووجدت أن كل المتقدمين لطلب العمل قد ارتدوا ملابس عادية جدا، فقد يكون ذلك مؤشرا مسبقا على كونك قد خرجت من المسابقة حتى قبل الدخول فيها، ذلك أنك بهذا تترك انطباعا بأنك ستجد صعوبة في الانسجام مع بقية أعضاء الفريق، وهو ما نوّه إليه (ستيفن روثبرغ)، رئيس ومؤسس موقع (كوليج ريكروتير) College Recruiter.

إذا لم تكن واثقا مما سترتديه، فكل ما عليك فعله هو السؤال واستشارة الأخرين، أضف إلى ذلك أن نمط ثياب العاملين في نفس المؤسسة يختلف باختلاف مستوياتهم ضمنها وطبيعة وظائفهم: فقد يرتدي الموظفون من المستويات العليا البذلات الفاخرة، بينما قد يرتدي الموظفون من الطبقة العادية ملابس عادية جدا، لذا قد ترغب في اختيار ملابسك حسب طبيعة الوظيفة التي تتقدم لطلبها أو أفضل بقليل، حتى لا يشعر أي أحد بعدم الارتياح تجاهك.

أضف إلى ذلك أن 65 بالمائة من أرباب الأعمال يقولون بأن اختيار الملابس قد يكون عاملا تقريريا يحسم الاختيار بين متقدميْن لنفس الوظيفة متطابقيْن تقريبا في الخصائص والمؤهلات، وهو ما تؤكد عليه كذلك مؤسسة (كوم روكومونديد).

2. عليك بالحضور في الوقت المناسب:

المقابلة معك موعدها

تقول (براندي بريتون)، الرئيسة الجهوية لمؤسسة (أوفيس تيم) وهي شركة متخصصة في تقديم خدمات إدارية ومكتبية على يد محترفين، أن هذا لا يعني أن تأتي في وقت مبكر جدا، فتقول: ”عليك أن تعدّ نفسك للقدوم قبل عشرة دقائق من موعد مقابلة العمل“، وتضيف: ”لو أنك تحضر لمقر مقابلة العمل بوقت أبكر من ذلك بقليل، تعرض نفسك للفت انتباه رب العمل على نحو سلبي، فقد يدفعه هذا حتى للتفكير بأنك بذلك قد توحي بأن يترك الجميع اهتماماته ويسارع لإجراء المقابلة معك قبل موعدها“.

عليك تنظيم وقتك وإعداد نفسك مع الأخذ بعين الاعتبار الوقت اللازم لدخول المبنى والمرور عبر أنظمة الأمن، وصعود السلالم في حال وجدت المصعد معطلا حتى لا تصل متأخرا.

3. تصرف بلطف وتهذيب مع الجميع:

يميل بعض الموظفين إلى تقييم بعض المترشحين لوظائف معينة من خلال الطريقة التي يعاملون بها أول شخص يلتقون به في المبنى (يكون هذا الشخص في غالب الأحيان عون الاستقبال).

تقول (بريتون) في هذا الصدد: ”لا تتجلى أهمية تصرفاتك قبل مقابلة العمل في تحديد نوعية شخصيتك فقط، بل يتم في بعض الأحيان الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات عون الاستقبال أو بعض الأفراد الآخرين من طرف أرباب الأعمال من أجل مساعدتهم على اتخاذ قرار نهائي بشأن توظيفك من عدمه“.

4. أحضر معك العدة اللازمة:

شخص يجلس على طاولة بها أوراق وكناشة وهاتف ذكي

ستكون في حاجة إلى قلم ذا نوعية جيدة (يٌفضل أن لا يحمل اسم أحد البنوك أو الفنادق)، إلى جانب كناشة أوراق بيضاء لتدوين أية ملاحظات.

يقول (باري دريكسلر)، وهو رئيس ومؤسس شركة (مدرب خبير المقابلات)، إذا كنت تتقدم بطلب عمل لوظيفة تقنية، عليك باصطحاب لوح الكتروني Tablet بدل الكناش الورقي.

5. انتبه جيدا للتفاصيل:

لغة الجسد مهمة جدا أثناء مقابلات العمل

تقول (بريتون): ”عليك أن تعي ما توحي به لغة جسدك“، وتضيف: ”قد يشير كل من الارتخاء في طريقة الجلوس، والتحرك المستمر في الكرسي، وثني الذراعين، أو جعل ملامح الوجه حادة إلى توتر المتقدم لطلب الوظيفة أو عدم اكتراثه بها“.

في أحد الاستبيانات، أفضى العديد من أرباب الأعمال ببعض من لغات الجسد التي ينتهجها المتقدمون لطلبات الوظائف لديهم سواء كان ذلك عن قصد منهم أو عن غير قصد، والتي يجب تجنب بعضها لأنها تنقص من فرص نيلهم لوظائفهم الجديدة، واتباع البعض الآخر الإيجابي منها الذي يرفع من تلك الفرص، منها نذكر:

1. الجلوس باعتدال: يجلس 33 بالمائة من المتقدمين للوظائف في وضعيات سيئة.

2. الحفاظ على تعابير الوجه اللطيفة: يقوم 21 بالمائة من المتقدمين للوظائف بثني أذرعهم حول صدورهم.

3. المصافحة بقبضة قوية: يصافح 33 بالمائة منهم بقبضة يد ضعيفة.

4. الابتسام: فـ38 بالمائة منهم لا يبتسمون.

5. النظر إلى رئيس العمل في عينيه مباشرة: فـ67 منهم يفشل في تكوين اتصال مباشر بالعين.

6. الامتناع عن لمس الشعر إطلاقا: فـ21 بالمائة منهم يعانون من هذه العادة السيئة.

المصادر

عدد القراءات: 7٬557