in

الإنترنت يسخر من الزعيم (كيم) بعد ظهور صورٍ له وهو يمتطي حصاناً و”عيناه يملؤهما لمعانٌ نبيل“ مثلما أورد الإعلام الكوري

الزعيم الكوري على ظهر حصانه
صورة: kcna

تصدر ”القائد العظيم“ الذي لا يُقهر (كيم جونغ أون)، رئيس ”أفضل دولة في العالم“، كوريا الشمالية، العناوين والإنترنت. ليس لإطلاقه صاروخاً عابراً للقارات ولا لاختبار أسلحة نووية، بل بسبب صورٍ جديدة له تذكرنا كثيراً بصور الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) وهو يمتطي حصانه عاري الصدر.

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

في هذه الصور الجديدة، ظهر القائد (كيم جونغ أون) على صهوة حصانٍ أبيض، حيث امتطى (أون) حصانه وقام بجولة في جبل بايكتو، وهو أكثر جبال كوريا ارتفاعاً، كما يُعد جبلاً مقدساً أيضاً.

من الواضح أن سبب التقاط تلك الصور هو بروباغندا سياسية وإعلامية بحتة، لكن ما لم يدركه الزعيم الكوري وطاقمه أن تلك الصور أصبحت محطّ سخرية، تحديداً مظهر الرئيس وهو يمتطي الحصان، حيث يبدو وكأنه شخصية كرتونية.

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

يُقال أن كل تصرّف أو ظهور للرئيس الكوري يحمل دلالات وإشارات ورسائل خفية وهامة موجهة لشعبه وللعالم، والأمر كذلك في هذه المرة.

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

فمن المُرجح فعلاً أن يكون الرئيس الكوري أراد إيصال رسالة مهمة وهو يمتطي حصانه ويعدو فوق جبل مغطى بالثلوج يصل ارتفاعه إلى 2750 متر. فلهذا الجبل مكانة خاصة في الأساطير الكورية الشمالية، فهو محلّ ولادة (كيم جونغ إل)، والد الزعيم الحالي (كيم جونغ أون).

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

أوردت شبكة KCNA الإعلامية التابعة للسلطات الكورية الشمالية التالي: ”ممتطياً حصانه فوق قمة جبل بايكتو، تذكر الرئيس بمشاعر عميقة طريقَ الكفاح الذي سلكه من أجل قضية كبرى، ألا وهي بناء أقوى دولة في العالم، بإيمان وعزيمة راسخة كجبل بايكتو“. حيث ادعت الشبكة أن الزعيم تجوّل فوق الجبل ”وعيناه يملؤهما لمعان نبيل“.

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

يعتقد الكثيرون أن هدف (كيم جونغ أون) من هذه الرحلة على متن حصانه هو إظهار وعرض قوته، كالكثير من التصرفات الأخرى التي يقوم بها أو يأمر بتنفيذها. كما حاولت وسائل الإعلام المختلفة تفسير هذا التصرف المفاجئ –كعادة (كيم جونغ أون) –وهناك الكثير من وجهات النظر. فالبعض قال أن (كيم جونغ أون) أراد توجيه رسالة مباشرة إلى الولايات المتحدة، بينما ادعى آخرون أن الزعيم يرهق حصانه بلا فائدة، ولا هدف من هذه الصور والرحلة.

كيم جونغ أون ممتطياً حصانه
صورة: kcna

لكن بعيداً عن السياسة، أثارت تلك الصور موجة سخرية واسعة على الإنترنت، وردود الفعل هذه مرافقة لكلّ صورة جديدة يظهر فيها الزعيم الكوري. لكن أهم ما أثار السخرية والضحك هو سيقان الزعيم القصيرة جداً، والتي تجعله يبدو كشخصية كرتونية مضحكة، أو كأنه إحدى شخصيات سلسلة ”سيّد الخواتم Lord of the Rings“. بينما تساءل آخرون، من باب السخرية والتهكم، إذا كانت السلطات في كوريا ستعتبر الحصان مقدساً لأن الزعيم ركب عليه.

كيم جونغ أون بصحبة مساعديه
صورة: kcna

ظهرت أيضاً صور معدلة على الفوتوشوب تُظهر الزعيم بطريقة مضحكة جداً، فإذا كنتم تذكرون صورة الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) وهو يمتطي حصانه، فإليكم هذه الصورة التي تجمع الرئيسين معاً:

مقارنة بين الرئيس الروسي وكيم جونغ أون
الصورة على اليمين للزعيم الكوري، والصورة على اليسار للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لاحظوا الشبه بين الصورتين. صورة: AP and Getty
صورة معدلة تجمع الرئيسين الكوري الشمالي والروسي
صورة معدلة يبدو فيها الرئيس الروسي راكباً خلف الزعيم الكوري. صورة: Mídia Interessante

وفي وقت سابق، ظهرت صورة للزعيم الكوري وهو يمتطي حصاناً آخر، كانت تلك الصورة طبيعية جداً، لكن رواد الإنترنت لا يمكن أن يتركوا الرجل وشأنه. فشرعوا تعديل تلك الصورة والسخرية من الرواية الكورية التي تدعي امتطاء (كيم جونغ أون) حصاناً ذا قرن، أو Unicorn، وهو بالطبع مخلوق خرافي، لكن لكوريا الشمالية أساطيرها الخاصة. إليكم الصورة الأصلية أولاً:

كيم جونغ أون على ظهر حصان

هذه هي الصور المعدلة التي جمعنا بعضها من الإنترنت، لاحظوا أن صورة واحدة قد أشعلت موجة من الصور المعدلة على (الفوتوشوب) بطريقة هزلية ومضحكة:

صورة معدلة لـكيم جونغ أون ممتطياً حصاناً وحيد القرن
صورة معدلة لـكيم جونغ أون ممتطياً حصاناً وحيد القرن. صورة: Pinterest/jeffreyalanpark
صورة معدلة لـكيم جونغ أون ممتطياً فيل البحر
صورة معدلة لـكيم جونغ أون ممتطياً فيل البحر. صورة: Reddit/framesandflames
صورة معدلة تسخر من كيم جونغ أون، وتصوره ممتطياً غراباً على ظهر صقر. صورة: knowyourmeme

كما قلنا سابقاً، يبدو الزعيم وكأنه ينتمي لمسلسل فانتازيا خيالي، خاصة تلك الصور التي تظهر الزعيم وهو يعدو بحصانه، حيث شبهه البعض بشخصية (جون سنو) من المسلسل الشهير ”صراع العروش Game of Thrones“. إليكم الصورة:

شخصية جون سنو والشبه بين الصورتين
صورة أخرى معدلة تجمع بين زعيم كوريا الشمالية، وشخصية جون سنو من مسلسل (صراع العروش).

لم يكن (كيم جونغ أون) ليجذب تلك الضجة العالمية لو لم تكن كوريا الشمالية دولة سرية للغاية وغريبة عن باقي شعوب العالم. على أي حال، تبدو تعليقات الناس الساخرة لطيفة وغير ناتجة عن كرهٍ أو حقد، فالحق يُقال أن (كيم جونغ أون) شخصية عجيبة فعلاً، ولأن الزعيم الكوري شخصية مثيرة للجدل، فلا بدّ للناس أن يعلّقوا على أي تصرّف يقوم به.

جاري التحميل…

0