علوم

دراسة جديدة تكتشف أن ارتداء ربطة العنق قد يضر بصحتك

نحن آسفون على هذا الخبر يا سادة، لكن ربما حان الوقت للتخلي عن ربطة العنق إلى الأبد، حيث اكتشفت الأبحاث الأخيرة التي نشرت في مجلة Neuroradiology أن ربطة العنق تعيق تدفق الدم إلى الدماغ، مما يعرّض كل من يرتديها لخطر الإصابة بصداع الرأس، والدوار، وحتى الغثيان.

لطالما كان الناس يرتدون ربطات العنق منذ وقت طويل، مع أقدم أمثلة عنها يعود تاريخها إلى عهد سلالة (كين) في الصين القديمة، حيث تبنى أفراد جيش (كين شيه هوانغ) الملكي ارتداء ربطة تحيط بالعنق لغرض الزينة لأنها لم تكن لها أية وظيفة عملية، ولاحقا في القرن الواحد والعشرين، أصبحت البذلة وربطة العنق مرادفا لعالم الأعمال والاحترافية.

لم تقتصر ربطة العنق على الأعمال فقط، حيث كانت توضع من أجل الدلالة على وضعية صاحبها الاجتماعية، وذوقه، وشخصيته كذلك، أو مثلما يصفه (جون تي مولوي) في كتابه الذي نشره في سنة 1975 بعنوان: «تأنق للنجاح»: ”أرني ربطات عنق شخص، أخبرك عمن يكون أو من يحاول أن يصبح عليه“.

المذيع البريطاني (جون سنو) الذي ضاهت شهرة ربطات العنق المتنوعة التي يرتديها شهرته كمقدم أخبار.

المذيع البريطاني (جون سنو) الذي ضاهت شهرة ربطات العنق المتنوعة التي يرتديها شهرته كمقدم أخبار.

بتوسعهم انطلاقا من أبحاث سابقة أجراها (روبرت ريتش) في «مشفى نيويورك للعين والأذن» الذي كان قد اكتشف علاقة بين ارتداء ربطة العنق وضغط الدم البصري الداخلي، قام الباحث (روبين لوديك) وزملاؤه في المستشفى الجامعي (شليزوينغ هولستاين) في ألمانيا بإجراء عمليات مسح بالأشعة لأدمغة خمسة عشر رجلا في صحة ممتازة قبل وبعد ارتدائهم لربطة العنق، ثم قاموا بإجراء نفس عمليات المسح لـ15 رجلا آخرا وهذه المرة بدون ربطات عنق.

عندما ظهرت النتائج، اتضح لفريق الباحثين بجلاء أن الرجال الذين ارتدوا ربطات العنق اختبروا انخفاضا في تدفق الدم إلى الدماغ بمعدل 7.5 بالمائة. في الجهة المقابلة، لم تتم ملاحظة أي انخفاض في تدفق الدم إلى أدمغة الفريق الثاني من المتطوعين الذين لم يرتدوا ربطات عنق.

بالنسبة لكل شخص يتمتع بصحة جيدة، فإن هذا التأثير الذي تحدثه ربطة العنق يكاد لا يكون محسوساً على الإطلاق، حيث قال (ستيف كاسيم) في جامعة «أبحاث علوم الأعصاب» في أستراليا أنه بصفة عامة لن يتسبب انخفاض تدفق الدم إلى الدماغ بنسبة 7.5 بالمائة في إحداث أي ضرر، لكنه أعقب ذلك بأن الأمر قد يشكل مشكلة حقيقية بالنسبة لكل شخص كان يعاني مسبقا بتدفق دم تحت المتوسط (قد يكون ذلك بسبب انسداد أحد الأوردة الدموية)، بالإضافة إلى كل شخص متقدم في السن، أو يدخن، أو يعاني من ارتفاع ضغط الدم.

باعتبار أن هذه الدراسات قد أظهرت كذلك أن ربطات العنق تعتبر موطنا للكثير من الكائنات المجهرية والجراثيم ومع كونها لا تملك أية وظيفة عملية عدا عن كونها زينة لا أكثر ولا أقل، فلربما قد حان الوقت للانضمام إلى صف (ريتشارد برونسون) و(باراك أوباما) و(ستيف جوبز) وأن نتخلى عن ارتداء ربطة العنق إلى الأبد.

المصادر

عدد القراءات: 1٬265