in

ماذا سيحدث لجسمك لو أكلت اليورانيوم؟

ماذا لو اكلت اليورانيوم

بالنظر إلى الجدول الدوري سترى الكثير من الكلمات التي ستجدها نفسها على ملصقات الأطعمة والمأكولات، كالبوتاسيوم والحديد والكالسيوم. لكن انظر إلى الصف السفلي، وسترى شيئًا من المرجح أن تربطه بأخبار الاتفاقات النووية أكثر من علبة الفول أو الحمص، كاليورانيوم. ربما قد تتساءل: ماذا لو ملأت ملعقة منه وقمت بتناولها؟

لنلقي نظرة فاحصة على العدد الذري 92. اليورانيوم فلز كثيف متحلل ذو نشاط إشعاعي واهن يوجد بشكل طبيعي في التربة والصخور والمياه. بعد تعدين اليورانيوم من الأرض، يتلاعب الخبراء بنظائره الثلاثة لإنتاج اختلافات منضّبة ومخصبة، الأولى أقل نشاطًا إشعاعيًا تسمى كذلك باليورانيوم المستنزف، وتستخدم لصنع القذائف الخارقة ودرع واقي لبعض الحاويات المحتوية على مواد اشعاعية، في حين تستخدم الأخيرة في الأسلحة النووية ومحطات الطاقة.

لكن ليس عليك العمل في المجالات العسكرية أو توليد الطاقة لتتعرض لليورانيوم. في الواقع، يُعد تناول اليورانيوم أحد أكثر وسائل التعرض له شيوعًا، إذ إن المحاصيل مثل البطاطا واللفت من أكثر الأطعمة الغنية باليورانيوم في نظامنا الغذائي، لكنها ليست الوحيدة. وفقًا لوكالة حماية البيئة، فإن الشخص العادي يأكل من 0.07 إلى 1.1 ميكروغرام من اليورانيوم يوميًا.

الخبر السار أن ذلك لن يشكل خطر على حياتك أبدًأ. فهذا الاستهلاك اليومي لليورانيوم لا يكون ضارًا، خاصة وأن جسمك يواجه صعوبة في امتصاصه بشكله الطبيعي. يتم إفراز ما بين 95 و99 في المائة من اليورانيوم الذي تتناوله في البراز، وستتبول 70 في المائة من الباقي خلال 24 ساعة.

ستبقى كمية صغيرة منه في عظامك من بضعة أشهر إلى عدة سنوات بعد التعرض له طبيعيًا، وسيظل تناول اليورانيوم أقل سمية بكثير من استنشاقه.

ولكن ماذا لو كان اليورانيوم هو الطبق الرئيسي؟ قد لا تتفاجأ عندما تعلم أن تناول جرعات كبيرة من أية مادة مشعة يؤدي إلى زيادة فرصة الإصابة بالسرطان. لكن المخاوف طويلة المدى المرتبطة بالتعرض للإشعاع تتضاءل مقارنةً بالتأثيرات المباشرة لسميته الكيميائية.

يستهدف اليورانيوم الكلى بشكل أساسي، حيث يبدأ التلف في الظهور بعد تناول 25 ملليغرام، في حين أن تناول أكثر من 50 ملليغرام يمكن له التسبب بالفشل الكلوي والموت. بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الدراسات التي أجريت على الفئران التي تبتلع اليورانيوم على مدى فترات طويلة تغيرات في كيمياء الدماغ.

لحسن الحظ، ورغم وجود الكثير من الأسباب للتيقن بأن اليورانيوم مميت بجرعات عالية، إلا أنه لا توجد وفيات بشرية مسجلة بسبب “التعرض عن طريق الفم” لليورانيوم. ومع ذلك، بدلاً من تناول الكيك الأصفر المصنوع من اليورانيوم الخام، فمن الأفضل لك الاكتفاء بكيك الشوكولاتة أو البيتزا السعيدة الكمبودية.