ميديا

الحقيقة وراء الإعلان الترويجي لفيلم جمع أبطال مسلسل (فريندز) كان قد اجتاح الإنترنيت وسبب جنونا وسط معجبي السلسلة

فيلم جمع أبطال مسلسل (فريندز)

ابتهج عشاق المسلسل الكوميدي Friends وجن جنونهم بعد مشاهدتهم لإعلان ترويجي يطرح مقاطع مجمّعة من ما أسموه فيلم (فريندز) Friends: The Movie، والذي يعتبر حدثاً جللاً وأمراً منتظراً عند الكثيرين، لكن للأسف تحول كل ذلك الحماس إلى صدمة بعد اكتشافهم بأن هذا الفيلم القصير ما هو إلا إعلان مزيف، والحقيقة هي أنه لا وجود لهذا الفيلم.

مضى 14 عاماً على نهاية بث مسلسلنا التلفزيوني المحبوب على قناة NBC، هذا المسلسل الكوميدي الذي تدور قصته حول مجموعة أصدقاء يعيشون في مدينة نيويورك في أمريكا، وكيف يمضون حياتهم اليومية والتعقيدات التي تواجههم في كل نواحي الحياة الاجتماعية والثقافية بنكهة كوميدية جميلة ومميزة.

جعل هذا المسلسل أبطاله، وهم: (فيد شويمر)، و(جنيفر أنيستون)، و(ماثيو بيري)، و(كورتيني كوكس)، و(ليزا كودرو)، و(مات ليبلانك)، يجنون ما يقدر بـ6 ملايين دولار عن كل حلقة، ولهذا المسلسل كما تعلمون 10 مواسم بمجموع حلقات يعادل 236 حلقة للقصة الأصلية.

مع بداية تصوير هذا المسلسل في عام 1994 كان أبطالنا الستة: (روز)، و(ريتشل)، و(تشاندلر)، و(مونيكا)، و(فيبي) و(جوي) لا يزالون في العشرينات من العمر، ولكنهم الآن باتوا جميعا قريبين من العقد السادس، لذلك يمكننا الجزم بحتمية وجود الكثير من التغيرات التي حصلت لهم في السنوات الـ24 المنصرمة عن أول مرة رأيناهم فيها.

الآن ظهر هذا الإعلان الترويجي المزيف الجديد ليؤجج فينا ما كنا قد نسيناه، حيث يدعي هذا الإعلان الترويجي اجتماع هؤلاء الأشخاص بعد عمر طويل ليبدؤوا مغامرة جديدة سوياً، ولكن هذا الإعلان المزيف -الذي يمكنك مشاهدته أسفل المقال- أعاد فتح باب الأمل أمام العديد من جماهير هذا المسلسل متمنين أن يتم إنتاج هذا الفيلم قريباً، ولكن الحقيقة هي عكس ذلك فقد تم إعداد هذا الإعلان الترويجي من خلال قص وتجميع بعض المقاطع المنتشرة لأبطال هذا المسلسل في أفلام أخرى، مما يعطي انطباعاً للمشاهد بأن هذا الإعلان هو إعلان رسمي.

نجوم سلسلة فريندز

إحدى لقطات مسلسل (فريندز) الشهير

حاز هذا المقطع الإعلاني المزيف الذي لا تتجاوز مدته الثلاث دقائق على أكثر من 3 ملايين مشاهدة على اليوتيوب، ويُظهر المقطع كلا من (فيبي) و(مونيكا) وهما تتبادلان أطراف الحديث في مكتب للأمراض الجلدية، كما يظهر أيضاً اجتماع (جوي) و(روس) في أحد النوادي الليلة، وتظهر فيه أيضاً (ريتشل) التي تعمل كمعالجة نفسية لـ(مونيكا) التي تتكلم عن علاقتها مع حبيبها السابق (ماثيو بيري).

لكن بالطبع بإمكان مهووسي سلسلة (فريندز) والمتابعين لأخبار نجومها معرفة المسلسلات التي تم اقتطاع هذه اللقطات منها وتجميعها في إعلان ترويجي مصمم بدقة ليبهر الملايين، حيث أُخذت أغلب تلك اللقطات من مسلسلات وأعمال شارك فيها نجوم المسلسل بعد انتهائهم منه، فمثلاً أخذت لقطة (جينيفر أنيستون) و(كورتني كوكس) من مسلسل Cougar Town، أما لقطة (ديفيد شويمر) و(ليزا كودرو) فأُخذت من مسلسل Web Therapy، وغيرها من اللقطات الأخرى.

نقل مهووسو هذا المسلسل خيبة أملهم إلى شبكات التواصل الاجتماعي بعد أن علموا بأن هذا الإعلان ما هو إلى كذبة من أجل الحث على إنتاج هذا الفيلم بشكل فعلي، هذا المسلسل الذي سوف يعيد لهم الكثير من ذكريات الزمن الجميل، كما لجئ بعضهم إلى استخدام هذه المواقع كساحة لتفريغ غضبهم وخيبة أملهم بأن هذا الأمر كله لم يكن سوى كذبة كبيرة كانت قد انطلت عليهم.

إليكم بعض التغريدات حول هذا الموضوع من موقع التواصل الاجتماعي (تويتر):

تقول Q: ”مازلت أشاهد هذا الإعلان الترويجي كل يوم، والأمر الذي يكاد يفطر قلبي فرحاً هو اللهفة التي أحس بها عندما أرى بطلين من أبطال المسلسل يضمان بعضهما البعض، ولكن عقلي يعلم بأن كل هذا ما هو إلا محض خيال مما يجعلني أشعر بنوبة غضب وحزن عارمة“.

تقول Tricetone: ”من الأفضل ألا يكون هذا الإعلان الترويجي مزيفاً لأن مجرد رؤيته أدخلتني في حالة عاطفية جميلة جداً، وأنا لست مستعدة لأن أتعرض لصدمة عاطفية أخرى“.

يقول Alex Davis: ”معرفة أنهم قاموا بإنتاج فيلم (فريندز) ثم معرفة أن كل هذا الأمر لم يكن سوى خدعة بالية بعد انتهاء الثلاث دقائق هو أمر لم أكن أريد أن أمر به بعد استيقاظي من النوم فوراً، سأدخل في حالة عاطفية يرثى لها الآن لمدة أسبوع“.

يقول Guy: ”وقع أخي ضحية واحد من هذه العروض الترويجية لفيلم (فريندز) ولكنه سرعان ما دخل في صدمة عندما بينت له أن هذا الإعلان ما هو إلى تجميع للقطات من مسلسلات أخرى شارك فيها أبطال المسلسل الأصليين“.

تقول Meg: ”سيكون كل طاقم مسلسل (فريندز) في عداد الموتى بحلول عام 2070، ولكنني أراهن بأنني سوف أشاهد أحد الإعلانات المزيفة لمثل هكذا فيلم في تلك الفترة الزمنية، وليس هذا فقط بل سيقع بعض أصدقائي في فخ تصديقها من جديد“.

نحن نستطيع إيجاد مبررات لمن صدقوا مثل هذا الإعلان وذلك لأننا الآن في عصر أُعيد فيه لم شمل العديد من أبطال المسلسلات التلفزيونية الأيقونية، خذ على سبيل المثال أبطال مسلسل Will & Grace، وكذلك Roseanne Revivals، وفي الحقيقة أكثر ما يمكن أن يجعل الناس يفرحون بفكرة لم شمل أبطال المسلسل من جديد هو إعلان ترويجي مزيف جديد، لأننا لا نعتقد بوجود إمكانية إنتاج مثل هكذا فيلم على المدى القريب على الأقل.

أخبرت مساعدة الكاتب (مارتا كافمان) إذاعة E! News بعدم وجود أي أمل في إنتاج هذا الفيلم، كما قلل النجم (ماثيو بيري) من فرص إنتاجه أيضاً قائلاً بأن إنتاج فيلم يوحد جميع شخصيات المسلسل قد يكون فكرة فاشلة، وقد يؤدي لتدمير الإرث الجميل الذي يحمله هذا المسلسل الأسطوري في ثناياه.

كما صرح (ماثيو) لشبكة الـABC قائلاً: ”هذا أمر خطير، إنتاج مثل هكذا فيلم أمر خطير، لأننا إن قمنا بتصويره وفشل في الوصول إلى طموحات المعجبين فسوف يشعرنا هذا بالذنب لتدميرنا إرث مسلسل لطالما أحببناه نحنا وجمهورنا على حد سواء“.

يمكنك مشاهدة الإعلان الترويجي الذي يتحدث عنه المقال في الأسفل من هنا:

المصادر

عدد القراءات: 5٬743