in

نسخة طبق الأصل من سفينة التيتانيك الشهيرة ستبحر باتجاه دبي في عام 2022

تيتانيك 2

تنتمي سفينة (تيتانيك) إلى ”ثلاثية السفن الفاخرة“ البريطانية التي تم صنعها من طرف شركة (وايت ستار لاين) في حوض بناء السفن (هارلاند أند وولف) خلال أوائل القرن العشرين، وتمثلت الثلاثية في سفينة (أولمبي) عام 1911 و(تيتانيك) عام 1912 و(بريتانيك) عام 1915.

صممت السفن الثلاث لتكون أكبر وأفخر سفن ركاب في العالم، حيث أرادت الشركة المصنعة أن تنفرد بميزة نقل أكبر عدد من المسافرين عبر المحيط الأطلسي. لكنها فقدت اثنتين من تلك السفن في وقت مبكر من حياتها، حيث غرقت (تيتانيك) في أول رحلة لها، وتم تفجير سفينة (بريتانيك) بلغم أطلقته غواصة خلال الحرب العالمية الأولى وذلك بعد مرور عام فقط على صنعها، أما سفينة (أولمبي) فقد كانت احدى البواخر الرائدة والتي امتدت مهنتها لمدة أربع وعشرون سنة، وتقاعدت بعد مسيرتها الطويلة في عام 1934.

كانت (تيتانيك) أكبر سفينة عائمة في الوقت الذي دخلت فيه الخدمة، وتعتبر أشهر السفن الثلاث بالرغم من أنها لم تنجح أبداً في إيصال ركابها إلى وجهتهم ولو لمرة واحدة، حيث أنها غرقت في شمال المحيط الأطلسي بعد أن اصطدمت بجبل جليدي في وقت مبكر من يوم 15 أبريل 1912، وحدث ذلك خلال أول رحلة لها عندما كانت متجهة من (ساوثهامبتون) إلى مدينة (نيويورك).

كانت السفينة تحمل على ظهرها ما يقارب الـ2224 راكباً من ضمنهم أفراد طاقمها، وتوفي خلال غرقها أكثر من 1500 شخص من بينهم المهندس الذي قام بتصميمها وهو (توماس أندروز)، هذا ما جعلها تصنف كواحدة من أسوء كوارث السفن البحرية التجارية وأشهرها في التاريخ الحديث.

تم اقتراح إنشاء نسخة طبق الأصل لباخرة الركاب المشؤومة في العديد من المرات، خاصة بعد أن قام المخرج والكاتب الكندي (جيمس كاميرون) بتجسيد الكارثة التي حلت بـ(تيتانيك) في فيلمه الملحمي الشهير عام 1997، والذي سطع من خلاله كل من الممثلين (ليوناردو دي كابريو) و(كيت وينسلت) بدورهما كشخصيتين رئيسيتين، جمعت بينهما قصة حب دارت أحداثها على ظهر السفينة، والتي انتهت بمأساة بعد غرقها. ولم ينته عرض الفيلم في صالات السينما إلا بعد أن أسر قلوب المراهقين وحطم أرقاماً قياسية في شباك التذاكر وأذاع سيط السفينة في كل أنحاء العالم.

فيلم (تيتانيك)
فيلم (تيتانيك) الملحمي الشهير عام 1997 – صورة: Paramount Pictures/IMDB

في أيامنا هذه؛ تتم إعادة بناء نسخة طبق الأصل من سفينة (تيتانيك) وبنفس حجمها الطبيعي السابق، بعد أن قام ميلياردير أسترالي يدعى (كليف بالمر) بتمويل المشروع الذي هو قيد الإنشاء حاليا في مقاطعة (سيتشوان) الصينية، والذي تبلغ تكلفته خمسمئة مليون دولار أمريكي. وكانت الفكرة من اقتراح شركة (بلو ستار لاين).

stateroom
الدرجة الأولى الفاخرة من (تيتانيك II) – صورة: Blue Star Line

من المقرر أن تنتهي الأعمال على السفينة سنة 2022، وستتجه في أول رحلة لها إلى دبي لمدة أسبوعين قبل أن تبدأ في القيام برحلات أسبوعية منتظمة بين المملكة المتحدة ونيويورك –نفس الطريق الذي كان من المفترض أن تسلكه باخرة (تيتانيك) الأصلية–، وصرح (بالمر) لمدونة (كروز أرابيا أند أفريكا) قائلا: ”بعد رحلة استكشافية من حوض السفن في الصين إلى سنغافورة، سنعلن عن رحلة يذهب فيها ركاب (تيتانيك) الجديدة إلى دبي لمدة أسبوعين، ورحلة كبيرة أخرى من دبي إلى (ساوثهامبتون) في المملكة المتحدة“.

المقهى الباريسي في تيتانيك 2
المقهى الباريسي – صورة: Blue Star Line

تم الإعلان لأول مرة عن قرار إعادة إحياء (تيتانيك) بنسخة جديدة في عام 2012، وتم الكشف عن تصميم (تيتانيك II) خلال فعاليات احتفالية في كل من الصين والولايات المتحدة وكندا وبريطانيا العظمى، حيث تم الكشف عن أن النسخة المماثلة ستحتوي على غرف طعام ومقصورات وقاعة احتفالات ومسرح وحمام سباحة، بصورة مطابقة لتلك الموجودة على السفينة الأصلية.

تيتانيك 2
البهو الكبير – صورة: Blue Star Line
تيتانيك 2
التصميم الداخلي لـ(تيتانيك II) تماما مثل (تيتانيك) الأصلية – صورة: Blue Star Line

قال (بالمر): ”ستجعل شركة (بلو ستار لاين) تجربة الركوب على ظهر (تيتانيك II) فريدة من نوعها، وستمكن المسافرين من تجربة العيش داخل سفينة لها نفس التصميم الداخلي وتخطيط المقصورة تماما مثل (تيتانيك) الأصلية“، وأضاف (بالمر) قائلاً: ”وسيتم دمج إجراءات السلامة الحديثة وأساليب الملاحة وتقنيات القرن الحادي والعشرين لإنتاج أعلى مستويات الراحة الفاخرة“. سيكون هناك أيضا المزيد من الميزات الحديثة مثل واي فاي، ويقال أن السفينة قادرة على استيعاب 2400 راكب و 900 من أفراد الطاقم.

تم تحديد تاريخ إطلاق (تيتانيك II) في عام 2022، أي أن السفينة ستبدأ العمل بعد مرور 110 سنة بالضبط على الإبحار الأول لتيتانيك الأصلية إحدى أفخر سفن الركاب في العالم في زمنها.

جاري التحميل…

0