معلومات عامة

23 بلداً حيث يمكنك قانونياً شراء الجنسية بالمال

23 بلداً حيث يمكنك قانونياً شراء الجنسية بالمال

لم يعد الأشخاص فاحشو الثراء ينفقون أموالهم الطائلة على الطائرات النفاثة الخاصة واليخوت والفنادق فقط، فقد أصبحوا الآن ينفقون مبالغ باهضة من أجل الحصول على جوازات سفر ثانية في بلدان أخرى غير بلدانهم.

أظهر «استبيان الجنسية الثانية 2017» الذي أجرته مؤسسة CS Global Partners أن 89٪ من الناس يرغبون في الحصول على جوازات سفر ثانية، وأكثر من 34٪ منهم قالوا بأنهم حاولوا على الأقل الاستثمار في سبيل الحصول على جنسية ثانية غير جنسيتهم الأصلية.

بشكل مثير للاهتمام أكثر؛ صرحت نسبة 80٪ ممن تناولهم الاستبيان أنهم على استعداد للتخلي عن 5٪ من مدخولهم السنوي في سبيل الحصول على جنسية ثانية، أي أكثر مما ينفقونه شهريا على إيجار السكن. ولحسن حظ هؤلاء؛ يعرض عدد من البلدان برامج يطلق عليها اسم «الجنسية من خلال الاستثمار» أو Citizenship by Investment حيث بإمكان المال المستثمر —عادة في مجال العقارات— أن يشتري لصاحبه جواز سفر ثانٍ، و«مقام النخبة» الذي يأتي مع امتلاك جنسية أخرى في بلد آخر.

تعرض برامج أخرى «إقامة الطبقة الراقية» —وهي عبارة عن تأشيرة طويل الأمد تأتي مع بعض المزايا الأخرى— مقابل أنواع مماثلة من الاستثمارات، ويخبرنا (نوري كاتز)، وهو رئيس شركة Apex Capital Partners التي تقدم خدمات استشارية دولية متخصصة في شؤون «الجنسية من خلال الاستثمار»: ”بالنسبة للكثير من الأشخاص الأثرياء، إن امتلاك جواز سفر ثانٍ مهم جدا من أجل القدرة على السفر، وبالنسبة للبعض فإنه رمز يدل على الرفعة والمقام، تماما مثل اقتناء سيارة فارهة واستعراضها على أصدقائك“.

وأضاف بأنه إلى جانب الاستفادة من حرية التنقل والسفر والمقام الاجتماعي المرموق الذي يمنحه إياهم امتلاكهم لملكية عقارية حول العالم، فإن هذا النوع من البرامج يمكّن الناس كذلك من التخفيف من بعض الأعباء الضريبية التي تثقل كاهلهم، فيقول: ”هناك بعض المزايا في استعمال الجنسية الثانية من أجل الحصول على إقامة في بلدان حيث تكون نسب الضرائب التي يتعين عليك دفعها أقل من البلد الذي تعيش فيه حاليا“.

غير أن (كاتز) شرح لنا أن هناك فرقا جوهريا بين «الجنسية من خلال الاستثمار» وبرامج الإقامة طويلة الأمد في قوله: ”إن الجنسية تدوم للأبد، ولا أحد بإمكانه سلبك إياها إلا إذا كنت قد تحصلت عليها من خلال طرق ملتوية خارجة عن القانون“، وأضاف: ”تحصل كذلك على جواز سفر [عند حصولك على الجنسية]“، بينما بتغير القوانين، فإن تأشيرة الإقامة طويلة الأمد قد تُسحب من صاحبها، لكنها تبقى وسيلة أقل تكلفة في الحصول على المزايا التي تصاحب العيش في بلد آخر غير بلدك الأصلي.

من أجل وضع لائحة كاملة من البلدان التي تعرض برامج الجنسية من خلال الاستثمار، إلى جانب نصائح الخبير (كاتز)، استشار موقع Business Insider آخر مؤشر محدّث عن «الجنسية من خلال الاستثمار» الذي نشرته مجلة Professional Wealth Management المنشورة تحت مجموعة مجلات (فاينينشل تايمز) Financial Times، كما تحدث الموقع مع شركة هجرة الاستثمارات العالمية (هينلي وشركاؤه) وكذا شركة التخطيط للجنسية والإقامة (نايتسبريدج كابيتول بارتنرز) Knightsbridge Capital Partners.

وهو ما نقلناه لكم أعزاءنا قراء موقعنا «دخلك بتعرف» في مقالنا هذا، فسواء كنتم تخططون للحصول على الجنسية أم الاستثمار في الإقامة طويلة الأمد، فقد وضعنا لكم لائحة تضم 23 بلداً حيث بإمكان المال أن يشتري لكم جوازات سفر ثانية —أو على الأقل فرصة في العيش لمدة طويلة خارج الديار—، وقد تم ترتيب هذه اللائحة بدءا بالبلدان التي تكون تكلفة الحصول على جواز ثانٍ فيها أقل وصولا إلى الأغلى ثمناً:

23. تايلاند: برنامج «الطبقة الراقية» ابتداء من 15٫253 دولاراً

تايلاندا

تعرض الحكومة التايلاندية تأشيرات إقامة «الطبقة الراقية» على المواطنين الأجانب الأثرياء، الذين تسمح لهم بالعيش في البلد مقابل مبلغ 3000 دولار للسنة.

هناك سبع حزمات مختلفة في هذا البرنامج، مع كون أكثرها تكلفة هو «امتياز النخبة المطلق» مقابل مبلغ 60 ألف دولار الذي تمنحك الحق في الإقامة في تايلاندا لمدة عشرين سنة كاملة.

إليك الاختيارات الثلاثة الأكثر شيوعا، وفقا لشركة (هينلي وشركاؤه):

1. الدخول السهل للنخبة: يمنحك هذا الاختيار إقامة لمدة خمسة سنوات مقابل رسوم تدفعها لمرة واحدة تقدر بـ15 ألف دولار.

2. رحلة النخبة العائلية: يمنحك هذا الاختيار تأشيرة مدتها خمسة سنوات لشخصين، مع دفع رسوم لمرة واحدة تقدر بـ24 ألف دولار، مع تكاليف إضافية تقدر بـ9 آلاف دولار عن كل عيّل.

3. تمديد الرفعة للطبقة الراقية/امتياز النخبة المطلق: يمنحك هذا الاختيار تأشيرة إقامة لمدة عشرين سنة مقابل دفع رسم 65 ألف دولار لمرة واحدة، وتتضمن هذه الحزمة امتيازات VIP على غرار خدمات الاستقبال والإرشاد الحكومية وكذا خدمات المطارات.

22. لاتفيا: الإقامة ابتداء من 74 ألف دولار

لاتفيا

من أجل الحصول على الإقامة في (لاتفيا) إليك ما يتطلبه الأمر:

1. استثمار مبلغ 333 ألف دولار خلال مدة خمسة سنوات في مؤسسة بنكية لتقديم القروض، أو؛

2. استثمار برأس المال. وهنا يتعين على المستثمر الأجنبي طالب الإقامة استثمار مبلغ 41 ألف دولار على الأقل وأن يدفع على الأقل مبلغ 33 ألف دولار في السنة الموالية.

أضافت شركة (هينلي وشركاؤه) أن هناك طرقاً أخرى من أجل التقدم بطلب الإقامة في (لاتفيا) من خلال اقتناء الملكيات العقارية أو السندات الحكومية بدون فوائد.

بالإمكان التقدم بطلب الجنسية بعد خمسة سنوات من بدء الاستثمار عبر عملية التجنس التي تتطلب كذلك اختبار اللغة والتاريخ، وفي هذا يقول (كاتز): ”إن الحيلة التي تعتمدها الحكومة اللاتفية هنا هي أنه عندما يرغب أحد المستثمرين في الحصول على الجنسية، يتعين عليه إجراء اختبار التحكم في اللغة المحلية، واللغة اللاتفية هي لغة من المستحيل على الراشدين تعلمها“، وأضاف: ”لا أحد يستطيع ذلك، وهم يعلمون ذلك جيدا، ومنه فهم يعلمون جيدا أن لا أحد من هؤلاء المستثمرين سيصبح مواطنا لاتفياً“.

19. ساينت لوسيا: الجنسية ابتداء من 100 ألف دولار

ساينت لوسيا

وفقاً لـ(كاتز) هناك ثلاثة طرق رئيسية للحصول على الجنسية في (ساينت لوسيا):

1. هبة مبلغ مائة ألف دولار على الأقل لفائدة «صندوق الاقتصاد الوطني في ساينت لوسيا» وذلك وفقا لعدد المعالين التابعين للشخص المستثمر، أو؛

2. استثمار مبلغ 300 ألف دولار على الأقل في مشروع تطوير عقاري تتم الموافقة عليه، أو؛

3. استثمار مبلغ 3.5 مليون دولار على الأقل في مشروع مؤسسة موافق عليه.

19. الدومينيكان: الجنسية ابتداء من 100 ألف دولار

الدومينيكان

تستقطب جمهورية الدومينيكان الكثير من المستثمرين الأجانب بفضل حق مواطنيها في الدخول إلى ما يقارب 110 بلدا حول العالم دون الحاجة إلى تأشيرة، وقد أخبرنا (كاتز) أن هناك طريقتان اثنتان في الحصول على الجنسية هناك:

1. من خلال منح مبلغ مائة ألف دولار على الأقل لفائدة «صندوق التغيير الوطني» بالنسبة للطالب الوحيد، أو مبلغ مائتي ألف دولار بالنسبة لعائلة تتكون من أربعة أفراد، أو؛

2. استثمار في مجال تطوير العقارات بحجم 200 ألف دولار.

19. أنتيغوا وباربودا: الجنسية ابتداء من 100 ألف دولار

أنتيغوا وباربودا

هناك ثلاثة طرق بإمكانك من خلالها الحصول على الجنسية من خلال الاستثمار في (أنتيغوا وباربودا):

1. من خلال استثمار في مجال العقارات بمبلغ 400 ألف دولار على الأقل، أو؛

2. هبة مبلغ 100 ألف دولار على الأقل لفائدة «صندوق التطوير الوطني»، أو؛

3. استثمار مبلغ 400 ألف دولار في مجال تجاري موجود مسبقا لكن حديث النشأة.

17. ساينت كيتس ونيفيس: الجنسية ابتداء من 150 ألف دولار

ساينت كيتس ونيفيس

بعد الدمار والخراب الذي لحق بـ(ساينت كيتس ونيفيس) بسبب موسم الأعاصير للسنة الفارطة، فقد لجأت الحكومة وفقا لـ(كاتز) إلى تعديل أسعار ورسوم الحصول على الجنسية من خلال الاستثمار، كما أصبح مواطنوها الآن يتمتعون بحق دخول 150 بلدا من بلدان العالم بعد أن قام البلد بإمضاء معاهدات سفر وتنقل مع بلدان على غرار روسيا، ومولدوفا، والنيبال، والهند، وأندونيسيا، ورواندا، وتايوان خلال السنة الفارطة.

إليك الطرق التي بإمكانك من خلالها الحصول على الجنسية في هذا البلد وفقا لـ(هينلي وشركاؤه):

1. من خلال هبة مبلغ 250 ألف دولار غير قابل للاسترداد للفرد الواحد لصالح مؤسسة SIDF، التي هي مؤسسة غير ربحية تعمل على تمويل تطوير الصناعات البديلة من أجل دعم الاقتصاد الوطني المحلي، أو؛

2. هبة مبلغ 300 ألف دولار بالنسبة لكل طالب جنسية في كنفه ثلاثة مَعولين، تُقدم الهبة لصالح مؤسسة SIDF، بالإضافة إلى مبلغ 25 ألف دولار عن كل عيّل إضافي، أو؛

3. مساهمة غير قابلة للاسترداد بمبلغ 150 ألف دولار لصالح صندوق SGF، وهو صندوق يدعم التنمية الاقتصادية في جميع القطاعات الاقتصادية، مع مبلغ إضافي يقدر بـ25 ألف دولار عن الزوجة، أو 10 آلاف دولار عن كل متقدم بطلب جنسية إضافي، أو؛

4. اقتناء ملكية عقارية تكون قيمتها على الأقل 200 ألف دولار، التي لا يمكن بيعها بعد اشترائها إلا بعد انقضاء مدة سبعة سنوات، أو؛

5. اشتراء ملكية عقارية تقدر قيمتها بـ400 ألف دولار على الأقل، التي لا يمكن بيعها إلا بعد مرور مدة خمسة سنوات على اشترائها.

17. غرينادا: الجنسية ابتداء من 150 ألف دولار

غرينادا

هناك طريقتان اثنتان للحصول على الجنسية من خلال الاستثمار في (غرينادا):

1. من خلال منح هبة 150 ألف دولار لصالح «صندوق التغيير الوطني في (غرينادا)»، أو؛

2. استثمار في المجال العقاري بمبلغ 350 دولار على الأقل، بالإضافة إلى بعض الرسوم الإضافية.

16. فانوتو: الجنسية ابتداء من 155 ألف دولار

فانوتو

وفقا لأحدث مؤشر للـ«جنسية من خلال الاستثمار»، فإن «برنامج المساهمة في فانوتو» هو واحد من برنامجين اثنين قيد الاستعمال للحصول على الجنسية من خلال الاستثمار في البلد، وذلك إلى جانب «برنامج دعم التطوير»، هذا الأخير الذي لا يمكن للمواطنين تحته الاقتراع أو المشاركة في الحياة السياسية.

تحت برنامج المساهمة في (فانوتو)، إليك متطلبات الحصول على الجنسية:

1. المساهمة في الاقتصاد الوطني بمبلغ 130 ألف دولار على الأقل، بالإضافة إلى مبلغ 25 ألف دولار كرسوم معالجة، و؛

2. أن يكون طالب الجنسية يملك ثروة صافية تقدر بـ250 ألف دولار على الأقل.

15. مولدوفا: الجنسية ابتداء من 169 ألف دولار

مولدوفا

وضعت الحكومة المولدوفية برنامجا يخول الأشخاص من الحصول على الجنسية من خلال الاستثمار في البلد، ووفقاً لشركة (هينلي وشركاؤه) فمن أجل ان تكون مؤهلا للحصول على الجنسية يتعين عليك القيام بالمساهمات التالية:

مساهمة غير قابلة للاسترداد لصالح «صندوق الاستثمار الشعبي» بمبلغ 100 ألف يورو على الأقل بالنسبة لكل فرد، بالإضافة إلى رسوم تقديم الخدمة ومستحقات المصالح القائمة بها التي تصل حتى 35 ألف يورو، ورسوم حكومية تصل إلى خمسة آلاف يورو، بالإضافة إلى رسوم إجراءات أخرى لاستيفاء المتطلبات التي تقدر بستة آلاف يورو، ورسوم الحصول على جواز سفر بيومتري بـ300 يورو.

14. كمبوديا: الجنسية ابتداء من مليار ريال كمبودي أو 245 ألف دولار

كمبوديا

وفقاً لأحدث مؤشر «الجنسية من خلال الاستثمار» فقد كانت كمبوديا تسمح للأجانب بالتجنس بعد شروعهم في استثمارات محلية فيها منذ سنة 1996، وعلى الرغم من أن مجلس الشيوخ الكمبودي كان قد وافق على مسودة قانون طرح في الحادي عشر من يونيو سنة 2018 الذي من شأنه التأثير على المظهر العام للجنسيات الاقتصادية في البلد، فإنه حاليا مازالت توجد العديد من الاختيارات التي تمكن المستثمرين من الحصول على الجنسية، وهي:

1. استثمار مبلغ 294 ألف دولار في البلد، ويجب أن تتم الموافقة على هذا الاستثمار سواء من طرف مجلس التطوير الكمبودي أو من طرف الحكومة الملكية، أو؛

2. منح هبة 245 ألف دولار من أجل ترميم وإعادة بناء الاقتصاد الكمبودي.

يتعين كذلك على المتقدمين بطلب الجنسية في كمبوديا الإلمام بتاريخها ولغتها، كما يجب عليهم السفر إليها من أجل الحصول على شهادة السلوك الحسن، وترخيص الشرطة، وشهادة أخرى تقدمها المصالح الصحية، بالإضافة إلى التوقيع على قَسَم الحصول على الجنسية.

13. تركيا: الجنسية ابتداء من 250 ألف دولار (محدث يوم 21 سبتمبر 2018)

تركيا

أصدرت الحكومة التركية هذه المبادرة في شهر يناير سنة 2017 تحت ما يسمى بـ«برنامج الجنسية الاقتصادية في تركيا» الذي يعرض على المستثمرين خمسة خيارات متاحة، هذه الخيارات التي تتضمن ثلاثة الأولى منها استثمارا يدوم لمدة أكثر من ثلاثة سنوات، وذلك وفقاً لأحدث مؤشر للـ«الجنسية من خلال الاستثمار». إليك لائحة الخيارات الثلاثة الأولى:

1. اقتناء ملكية عقارية بقيمة مليون دولار (ثم تم تخفيض القيمة إلى 250 ألف دولار في سبتمبر 2018) أو؛

2. إيداع مبلغ ثلاثة ملايين دولار في أحد البنوك التركية (تم تخفيض قيمة الوديعة إلى 500 ألف دولار في سبتمبر 2018)، أو؛

3. استثمار مبلغ ثلاثة ملايين دولار في السندات الحكومية (تم تخفيض القيمة إلى 500 ألف دولار في سبتمبر 2018).

أما الطريقتان المتبقيتان:

1. استثمار مبلغ 2 مليون دولار في رأس مال ثابت (ثم تم تخفيض القيمة إلى 500 ألف دولار في سبتمبر 2018)، أو؛

2. خلق 100 منصب شغل في تركيا (ثم تم تخفيض القيمة إلى 50 منصب فقط في سبتمبر 2018).

12. اليونان: الإقامة ابتداء من 290 ألف دولار

اليونان

من أجل الحصول على الإقامة طويلة الأمد في اليونان، يتعين عليك استثمار مبلغ 290 ألف دولار على الأقل في مجال الملكيات العقارية في البلد.

10. البرتغال: «التأشيرة الذهبية» ابتداء من 350 ألف يورو أو 406 آلاف دولار

البرتغال

من أجل الحصول على الإقامة في البرتغال، هناك العديد من الخيارات المتاحة التي تتضمن وفقا لـ(هينلي وشركاؤه):

1. نقل رؤوس الأموال:

  • نقل مبلغ مليون يورو على الأقل إلى حساب بنكي في أحد البنوك الموجودة في البرتغال، أو أي خيار استثماري آخر مقترح توافق عليه الحكومة، أو؛
  • استثمار مبلغ 350 ألف يورو في النشاطات البحثية العلمية التي تشكل جزءا من النظام العلمي والتكنولوجي في البلد، أو؛
  • استثمار مبلغ 350 ألف يورو في الانتاج الفني أو الإرث الوطني الثقافي، أو؛
  • استثمار مبلغ 350 ألف يورو في تمويل شركات محلية تخضع للقانون البرتغالي لمدة خمسة سنوات على الأقل.

2. من خلال اقتناء الملكيات العقارية:

  • اقتناء ملكية عقارية تكون قيمتها على الأقل 500 ألف يورو، أو؛
  • اشتراء ملكية عقارية ذات قيمة دنيا تقدر بـ350 ألف يورو من الملكيات العقارية التي بحاجة إلى إعادة استصلاح والتي يكون عمرها أكثر من ثلاثين سنة، أو استثمار نفس المبلغ في شراء ملكية عقارية في منطقة نامية تجري فيها عملية إعادة توطين حظري.

3. من خلال الأعمال:

  • خلق عشرة مناصب عمل على الأقل، أو؛
  • استثمار مبلغ 350 ألف يورو في المشاركة في تأسيس شركة برتغالية أو في شركة برتغالية موجودة مسبقا من أجل زيادة قيمتها، أو خلق أو المحافظة على الأقل على خمسة مناصب عمل دائمة لمدة ثلاثة سنوات.

10. مونتينيغرو أو الجبل الأسود: الجنسية ابتداء من 350 ألف يورو أو 406 آلاف دولار

مونتينيغرو أو الجبل الأسود

وفقاً لـ(كاتز) هناك طريقتان اثنتان للحصول على الجنسية من خلال الاستثمار في الجبل الأسود من خلال برنامج محدود لفائدة 2000 شخص سيتم الإعلان عنه في شهر أكتوبر القادم والذي يتضمن:

1. استثمار مبلغ 250 ألف يورو في برنامج تطويري توافق عليه الحكومة في الجهة الشمالية من البلد (منطقة غير مطورة بشكل جيد)، أو؛

2. استثمار مبلغ 450 ألف يورو في مشروع تطويري توافق عليه الحكومة في المناطق الجنوبية من الجبل الأسود (منطقة مطوّرة).

هناك رسوم إضافية تقدر بـ100 ألف دولار عن كل فرد، التي يتم دفعها لصالح الحكومة أيضاً والتي ستوجه كذلك للاستثمار في صندوق أموال خاص من أجل تطوير المناطق غير المطورة في الجبل الأسود.

9. الولايات المتحدة الأمريكية: الإقامة ابتداء من 500 ألف دولار

نيويورك

تقود تأشيرة EB-5 إلى وضعية ”المقيم المشروط“ في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تعرف كذلك باسم الـ(غرين كارد) أو البطاقة الخضراء، والتي بالإمكان أن تقود بدورها إلى الحصول على جواز سفر أمريكي، وبعد قضاء المستثمرين وعائلاتهم لمدة سنتين إقامة في الولايات المتحدة الأمريكية بعد منحهم حق الإقامة من طرف الحكومة، يصبح لديهم الحق في طلب الإقامة الدائمة في البلد.

خيارات الاستثمار المتاحة تتضمن:

1. استثمار مبلغ 500 ألف دولار في المناطق الريفية، أو في منطقة ترتفع فيها نسبة البطالة حيث يعمل المستثمر المحتمل على إنشاء مؤسسة تجارية من أجل خلق عشرة مناصب شغل بدوام كامل، أو؛

2. استثمار مباشر بمبلغ مليون دولار أمريكي في مؤسسة تجارية أمريكية.

بالإمكان أن تبقى هذه الأموال المساهم بها حيث تم استثمارها إلى غاية منح الإقامة الدائمة للشخص المستثمر (المدة التي تدوم عادة أربعة سنوات).

هنالك أيضا ما يعرف بـ«برنامج المركز الجهوي» في الولايات المتحدة، حيث يتعين على المتقدمين بطلب الإقامة استثمار مبلغ 500 ألف دولار في أحد المشاريع المخصصة ضمن المركز الجهوي، وأن يصبح المستثمر شريكا محدودا للمؤسسة التي استثمر فيها. يصبح بعد هذا المستثمر حرا في العمل والعيش في أي مكان في الولايات المتحدة الأمريكية هو وعائلته، غير أنه يتعين عليه أن يكون مالكا لثروة لا تقل عن مليون دولار أمريكي.

8. إسبانيا: «التأشيرة الذهبية» ابتداء من 500 ألف يورو أو 580 ألف دولار

إسبانيا

لدى إسبانيا برنامج يطلق عليه اسم «برنامج التأشيرة الذهبية» أو الـGolden Visa Program، الذي قد يقود في نهاية المطاف إلى الحصول على الجنسية، وفقا لـ(هينلي وشركاؤه) إليك الخيارات المتاحة بالنسبة للإقامة الدائمة في إسبانيا:

1. استثمار مبلغ 500 ألف يورو على الأقل في مجال الترقية العقارية، أو؛

2. استثمار مبلغ مليون يورو على الأقل في شراء أسهم في شركات إسبانية، أو؛

3. إيداع مبلغ مليون يورو على الأقل في بنك إسباني، أو؛

4. استثمار مبلغ 2 مليون يورو على الأقل في السندات الحكومية.

بعد خمسة سنوات، يكون متاحاً للمستثمر الأجنبي التقدم بطلب الإقامة الدائمة، وبعد عشرة سنوات بإمكانه التقدم بطلب الجنسية.

7. بلغاريا: الجنسية ابتداء من مليون ليف بلغاري ما يعادل 600 ألف دولار

بلغاريا

هنالك طريقتان للاستثمار في بلغاريا:

الخيار الاستثماري الأول؛ استثمار مبلغ 600 ألف دولار أمريكي في سندات حكومية مضمونة بشكل كامل لمدة خمسة سنوات. تتم إعادة مبلغ الإستثمار للمستثمر بعد انقضاء المدة المصرح بها بدون فوائد.

الخيار الثاني و”الأسرع“؛ استثمار مبلغ 600 ألف دولار في السندات الحكومية المضمونة بشكل كلي، واستثمار مبلغ 600 ألف دولار إضافي في السنة الموالية، والإقامة على الأقل لمدة سنة كاملة في بلغاريا. يجب على المستثمر أن يحافظ على كلا الاستثمارين لمدة عامين على الأقل بعد أن يتم منحه الجنسية البلغارية.

6. كندا: الجنسية ابتداء من 800 ألف دولار كندي أو 612 ألف دولار أمريكي

كندا

أنشأت الحكومة الكندية برنامج «المستثمر المهاجر» من أجل استقطاب رواد الأعمال الأثرياء من مختلف أنحاء العالم إلى البلد، ومن خلاله بإمكان المستثمرين الحصول على الإقامة الدائمة بشرط استيفاء الشروط والمعايير الموالية التي توردها لنا شركة (هينلي وشركاؤه):

1. إظهار خبرة عملية لائقة —يجب على المستثمر أن يكون قد قام بإدارة أعمال سابقا على الأقل لمدة سنتين خلال السنوات الخمس التي تسبق تقدمه بطلب الإقامة—، و؛

2. يجب أن يكون المستثمر وزوجه يحوزان على ثروة صافية تتجاوز عتبة 1.6 مليون دولار كندي، و؛

3. يجب على العائلة كلها أن تنهي وتجتاز اختبارات الصحة والأمن لدى الحكومة الكندية، و؛

4. استثمار مبلغ 800 ألف دولار كندي على الأقل لمدة خمسة سنوات تحت واحد من البرامج المتاحة التالية:

أولا: «برنامج المستثمر المهاجر الفدرالي»: تم غلق هذا البرنامج منذ سنة 2011 حيث تم استيفاء العدد السنوي للمتقدمين المرخّص به، غير أنه لا ينطبق على الـ(كيبيك)

ثانيا: «برنامج المستثمر المهاجر في الـ(كيبيك)»: يجب على المستثمر أن يتحصل على «شهادة اختيار الكيبيك» قبل أن يتقدم بطلب إجراء اختبارات الطبية والأمنية التي تسبق قبول دخوله إلى كندا. بمجرد قبوله، لا يصبح مجبراً على العيش فقط في حدود الـ(كيبيك)، حيث يملك كل المواطنون الكنديون الحق والحرية في التحرك والتنقل والاستقرار في جميع المقاطعات والمناطق الكندية كلها.

5. مالطا: الجنسية ابتداء من 880 ألف يورو ما يعادل 1 مليون دولار

مالطا

تتضمن خيارات الاستثمار من أجل الحصول على الجنسية في مالطا حالياً ما يلي:

1. مساهمة غير قابلة للاسترداد بمبلغ 650 ألف يورو على الأقل لفائدة «صندوق التطوير الوطني والاجتماعي»، و؛

2. شراء ما قيمته 150 ألف يورو من أسهم أو سندات حكومية، و؛

3. عملية تحويل ملكية، التي قد تتضمن عملية شراء بمبلغ 350 ألف يورو على الأقل، أو عملية استئجار بمبلغ 16 ألف يورو للسنة الواحدة على الأقل، التي لا يمكن التصرف فيها لمدة خمسة سنوات كاملة.

4. أستراليا: الإقامة ابتداء من 1.5 مليون دولار أسترالي ما يقابله 1.08 مليون دولار أمريكي

بريسبان في أستراليا

يوجد في أستراليا برنامج إقامة دائمة قد يقود المسجلين فيه إلى الحصول على الجنسية على المدى الطويل، غير أنه مكلف جدا نوعا ما، حيث يحتاج فيه المستمثر الأجنبي إلى:

1. ثروة خاصة صافية لا تقل عن 2.25 مليون دولار أسترالي، التي يكون امتلكها على الأقل خلال السنتين اللتين تسبقان تقدمه بطلب الإقامة في أستراليا، و؛

2. استثمار مبلغ 1.5 مليون دولار أسترالي على الأقل في مشروع أو مؤسسة أسترالية، الذي سيستفيد منه الاقتصاد الأسترالي.

3. نيوزلندا: الإقامة الدائمة ابتداء من 3 ملايين دولار نيوزلندي ما يعادل 2 مليون دولار

نيوزيلندا

في نيوزلندا بإمكانك العيش والعمل والدراسة وفقا لبرامج تأشيرات الإقامة «مستثمر 1» و«مستثمر 2»، وفقاً لـ(هينلي وشركاؤه) لديك طريقتان للقيام بذلك:

1. من خلال برنامج «مستثمر 1»: استثمار مبلغ 10 مليون دولار نيوزلندي أو 6.6 مليون دولار أمريكي لمدة ثلاثة سنوات، ولا يتطلب في هذا البرنامج أي شروط تتعلق بالسن، أو التحكم في اللغة المحلية، أو أي خبرة عملية سابقة.

2. من خلال برنامج «مستثمر 2»: استثمار مبلغ 2 مليون دولار أمربكي لمدة أربعة سنوات، وأن يستوفي المستثمر شرط السن: 65 سنة فما فوق، وأن يكون متحدثا باللغة الإنجليزية، وأن يتمتع بخبرة في مجال الأعمال على الأقل لثلاثة سنوات، وأن يكون مالكا لما لا يقل عن 2.5 مليون دولار نيوزلندي متوفرة في شكل أموال أو ممتلكات.

2. قبرص: الجنسية ابتداء من 2 مليون يورو أو 2.34 مليون دولار

قبرص

حتى وقت حديث، كانت قبرص تتضمن أكثر برامج الجنسية من خلال الاستثمار تكلفة، وتتضمن خيارات الاستثمار المتاحة فيها حالياً ما يلي:

1. استثمار في مجال الملكيات العقارية بمبلغ 2 مليون يورو على الأقل، أو؛

2. استثمار مبلغ 2 مليون يورو على الأقل في مجالات تجارية، أو في شركات قبرصية، أو شركات تدير نشاطاتها في قبرص، أو؛

3. استثمار مبلغ 2 مليون يورو على الأقل في وحدات شرائية من «صناديق الاستثمار البديل» Alternative Investment Funds.

بإمكان المستثمر كذلك الحصول على إقامة دائمة، وإليك شروط ذلك:

1. شراء ملكية عقارية جديدة ذات قيمة لا تقل عن 300 ألف يورو، و؛

2. إيداع مبلغ 30 ألف يورو على الأقل من بنك أجنبي إلى حساب بنكي محلي لا يمكن التصرف فيه لمدة ثلاثة سنوات، و؛

3. أن يكون مدخول المستثمر السنوي لا يقل عن 30 ألف يورو تكون من مصادر خارجية.

1. المملكة المتحدة: تأشيرة ابتداء من 2 مليون جنيه استريلني أو 2.6 مليون دولار:

المملكة المتحدة

وفقاً لـ(لوك هيكستر) مدير شركة (نايتسبريدج كابيتول بارتنرز) للتخطيط للجنسية العالمية والإقامة، فإن برنامج «تأشيرة مستثمر الثلث الأول في المملكة المتحدة» هو واحد من أكثر البرامج شعبية، وإليك كيف يعمل هذا البرنامج عزيزي القارئ:

1. استثمار مبلغ 2 مليون جنيه إسترليني في اقتصاد المملكة المتحدة، في سندات حكومية أو في أسهم أو استثمارات مباشرة في شركات تداول مسجلة في المملكة المتحدة، غير تلك المنخرطة بشكل أساسي في الاستثمار في مجال العقارات.

2. يجب على طالبي هذه التأشيرة أن يبلغوا من العمر ثمانية عشر سنة على الأقل وأن يكونوا من خارج المنطقة الاقتصادية الأوروبية وسويسرا.

تخول هذه التأشيرة صاحبها من المكوث في المملكة المتحدة لمدة ثلاثة سنوات وأربعة أشهر قابلة للتمديد إلى عامين اثنين.

بإمكان المستثمرين طلب الإقامة الدائمة بعد مكوثهم في المملكة المتحدة لمدة خمسة سنوات، وبعد ذلك يصبح بإمكانهم طلب الجنسية البريطانية بعد قضائهم لمدة ستة سنوات في البلد.

المصادر

عدد القراءات: 18٬941