علوم

مخاطر التبول في المسابح

امراة في المسبح
mm

نشرت الجمعية الكيميائية الأمريكية فيديو توضيحي، تشرح من خلاله الأضرار الصحية التي قد تتسببون بها على حساب شعوركم بالارتياح داخل المسابح.

يستخدم الكلور —بالإضافة إلى طرق أخرى— لتعقيم المياه الراكدة في المسابح من مختلف الكائنات الحية المجهرية. من أهم خصائصه انه سريع التفاعل، ما يجعله من افضل الخيارات للتخلص من البكتيريا الضارة، لكنه يعني أيضاً أنه سيتفاعل مع أي مادة عضوية يطرحها الانسان في المسابح العامة.

الحلوى والتراب والبول ومستحضرات الوقاية من الشمس، كلها تتفاعل مع الكلور، مكونةً مركبات تدعى النواتج العرضية للتطهير، ومن بينها ثلاثي كلوريد النيتروجين، الذي يتشكل بتفاعل الكلور مع البول، ويعتبر هذا المركب المهيّج المسؤول عن رائحة المسابح المميزة، والمسؤول أيضا عن احمرار العينين عند السباحة.

لذا، وكما يقترح هذا الفيديو، يفضّل أن تغتسلوا وتستخدموا الحمام قبل النزول إلى المسابح.

مقال من إعداد

mm

أحمد صهريج

طالب جامعي، مهتم بالآداب والفنون والميثولوجيا والنقد الأدبي.

عدد القراءات: 3٬403