علوم

اكتشاف عضو جديد في أجسامنا

الباحث الدكتور Calvin Coffy
الباحث الدكتور Calvin Coffy - صورة لـAlan Place

هل تعتقد أنك ستأخذ العلامة الكاملة اذا سئلت في امتحان عن أسماء الأعضاء في جسمك؟ لا أظن ذلك، فكلنا كنا مخطئين.

نعم، عضو جديد تم اكتشافه في أجسامنا كان مختبئاً طوال الوقت مباشرة تحت أنظار الأطباء والجراحين.

العضو الجديد والذي اطلق عليه اسم ”المساريق أو Mesentery“ تم اكتشافه في الجهاز الهضمي بعد أن كان يُعتقد أنه عبارة عن مجموعة تراكيب منفصلة، تمت ترقيتها من رتبة ”الاغشية المنفصلة“ إلى رتبة عضو مستقل مؤخراً، إذ كان يتم وصفه على أنه مجموعة من الأغشية العظيمة التي تنطوي وتقوم بربط الأمعاء الغليظة والدقيقة بالجدار البطني وتبقيهم جميعاً في مكان واحد، ولكن في دراسة نشرت مؤخراً أكدت أن المساريق عضو منفصل بناء على الاكتشاف الذي تم على يد Calvin Coffy باحث في مستشفى جامعة Limerick في ايرلندا، حيث يقول:

”الوصف التشريحي الذي بقي سائدا لأكثر من 100 عام غير صحيح، العضو بعيد كل البعد عن التعقيد والتقسيم، عوضا عن ذلك هو ببساطة عضو واحد متصل.“

المساريق أو Mesentery

حسناً إذن ما القضية؟

عند دراستنا لهذا التركيب، كأي عضو آخر، فإننا يمكننا وصف الأمراض الباطنية والتعامل معها بناء عليه، وهذا يمكننا من فهم هذه الأمراض والتعامل معها بشكل أدق وافضل.

هل هذا كل شيء؟ هل انتهت مهمتنا؟

لا ليس بعد، فعلى طلاب الطب والباحثين الأن أن يكتشفوا وظيفة هذا العضو الجديد لكي نستطيع أن نخرج بنتائج عملية ودوائية أفضل للمرضى مستقبلا بفاعلية كبيرة.

هل تفاجأت؟ انتظر قليلاً لم ننتهي

لنكون دقيقين فان الاكتشاف لم يتم لاول مرة على يد Coffy، ولكن أول من أخبر أن المساريق عضو منفصل كان ليوناردو دافنشي في ملاحظاته والتي بقيت تعد تعليقاً تافهاً حتى هذا الاكتشاف الذي أكدها.

هل انت طالب طب أو متخصص أو باحث في مجال التشريح وعلم وظائف الأعضاء؟ العلم يضع على عاتقك الكثير من العمل الإضافي.

عدد القراءات: 3٬169