معلومات عامة

يوم الجمعة الأول من آب/أغسطس؛ يوم البيرة العالمي

يوم البيرة العالمي

تعد البيرة إحدى أشهر أنواع الكحوليات التي تجمع العالم منذ حضارات ما قبل الميلاد وحتى اليوم، وقد انتشرت صناعتها في الدول العربية على نطاق واسع نظراً للاستهلاك الملحوظ على مدى الأجيال كونها أكثر المشروبات الكحولية استهلاكاً حول العالم؛ ما دفع بعض الشبّان إلى تحديد يوم عالمي للبيرة، للاحتفال بمذاقها الرائع وتاريخها الممتع، فما هو يوم البيرة العالمي وكيف أتت فكرته؟

ولدت فكرة تحديد يوم عالمي للاحتفال بالبيرة في سانتا كروز بكاليفورنيا من قبل شاب يدعى Jesse Avshalomov، وقد ساعده كلّ من Evan Hamilton وAaron Araki وRichard Hernandez على تأسيس حفل مخصص في الخامس من شهر آب عام 2007.

يوم البيرة العالمي

وقد نجح الشبّان بالفعل في جعل يوم البيرة ينطلق للعالمية، حيث تحتفل به اليوم أكثر من 207 مدن، من 50 دولة في 6 قارات حول العالم.

في تلك الفترة، قرر جيسي وأصدقاؤه أنّه ”لابدّ من وجود يوم مخصص للاحتفال بكل تفاصيل البيرة؛ يوم لشكر الناس الذين ينتجون هذا المشروب المميز ويساهمون بتزويدنا به.“ فعملوا على إقناع صاحب الحانة المحلية بتحضير حفل خاص بهذا اليوم، ثم أنشؤوا موقعاً الكترونياً خاصة بالحفل، شاكرين كل المساهمين بصناعة منتجات البيرة على الوقت الممتع الذي قضوه وهم يشربون منتجاتهم.

سرعان ما لاقى الموقع رواجاً كبيراً حول العالم، ونجح الشبّان بالاحتفال بيوم بيرة خاص بهم في كاليفورنيا.

ومنذ ذلك الحين، عمل جيسي وأصدقاؤه على تحضير وإعداد احتفال عالمي في شهر آب/أغسطس من كل عام في محاولة لجمع أكبر قدر من الأشخاص احتفاءً بالبيرة ومنتجيها ومقدميها. ورغم أن اليوم كان محدداً بتاريخ الخامس من شهر آب/أغسطس، غير أن التاريخ المحدد تغير إلى يوم الجمعة الأول من آب بناءً على طلب العديد من المشاركين حول العالم.

ما هي أهداف تخصيص يوم عالمي للبيرة وفقاً لجيسي وأصدقائه؟

البيرة

صورة: notredamesyd/Instagram

1. يعد اليوم فرصة للاجتماع مع الأصدقاء والعائلة للاستمتاع بقارورة من البيرة اللذيذة في هذا اليوم الخاص.

2. كما يعد فرصة لشكر كل العاملين في مجال تصنيع وتخمير البيرة وتقديمها للجموع، بدءاً من الشركات المنتجة وصولاً للنادل الذي يقدمها.

3. ولتوحيد العالم تحت راية البيرة، عبر الاحتفال بكل أنواع منتجات البيرة حول العالم في يوم واحد.

كيف تحتفل بيوم البيرة العالمي؟

1. المكان: مهمّا اقتضى الأمر، لا تقضي يوم البيرة العالمي وحدك! اذهب إلى بار قريب أو ادعُ اصدقائك وأفراد عائلتك إلى منزلك للاحتفال معاً بهذا اليوم المميز (واحرص على أن المدعوين يحبّون البيرة!)

2. اختبر مذاقاً جديداً: بما أن أحد أهداف هذا اليوم هو توحيد العالم والاحتفال بكل أنواع منتجات البيرة حول العالم، تعمّد الخروج من قوقعتك الكحولية المفضلة وحاول تجربة نوع جديد من البيرة، ربما من صناعة دولة أخرى!

3. لا تنسَ شكر النادل في حانتك المحلية، فاليوم هو يوم للاحتفال بأولئك الذين قدموا لك مشروبك المفضل على مدى سنين، لذا احتفل معهم واشكرهم على مجودهم وتقديمهم كل تلك الأوقات الرائعة.

نادل بيرة

صورة: thelobby_lemontage/Instagram

4. كن بلجيكياً: ابتكر العاملون في مؤسسة تصنيع وتخمير البيرة في بلجيكا فكرة رائعة للاحتفال بهذا اليوم، فقد دعوا العالم إلى رفع كؤوسهم لشرب نخب سوياً في تمام الساعة السادسة كلّ حسب منطقته الزمنية، كطريقة لإبداء الفخر بالصناعة البلجيكية للبيرة.

5. وزّع هداياك: هل من هدية أجمل من البيرة للاحتفال بيوم البيرة العالمي؟ ابتع اصدقاءك البيرة وتبادلوا تلك الهدية المميزة، لأن العيد لا يكتمل دون هدية، ولا يمكن أن تكون الهدية أي شيء سوى بيرة. ”ولا شكّ أن صديقك سيأتي مسرعاً لو اتصلت به قائلاً: هاي. سأهديك بيرة.“

6. ابدأ حفلك: إذا لم يكن هنالك حفل مخصص للاحتفال بيوم البيرة العالمي في مدينتك المحلية، بإمكانك أن تصنع بنفسك حفلاً خاصة عبر دعوة الأصدقاء والاحتفال معاً للمشاركة بهذا اليوم مع العديد من محبّي البيرة حول العالم.

مقال من إعداد

mm

ماري بيل حدّاد

كلية الهندسة المعمارية بجامعة حلب، سوريا.