in

تطور غلاف رواية 1984 –من إبداع جورج أورويل– عبر الزمن

تطور غلاف رواية 1984 –من إبداع جورج أورويل– عبر الزمن

عندما تقع يداك على كتاب جيد تقرأه للمرة الأولى، تجد نفسك –إن كنت من عشاق الكتب مثلنا– تبحث في الطريقة التي صيغ بها غلافه في مختلف بلدان العالم وثقافاته عبر الزمن. بالنسبة للكتب القديمة جداً، قد تجد بعضاً من المتعة في إشباع فضولك بالطريقة التي أعيدت بها صياغة أغلفتها مع مرور الزمن وتطور الحضارة البشرية.

إن غلاف الكتاب هو أول ما يلفت النظر إليه، وهو كذلك أول خصائصه التي تساهم في نجاحه أو تؤدي إلى فشله، وعلى قدر ما نحب قول عبارة: لا تحكم على الكتاب من غلافه فقط، فإن ذلك بالضبط ما نجد أنفسنا نقوم به معظم الوقت تقريباً.

في مقالنا هذا على موقعنا «دخلك بتعرف»، جمعنا لك عزيزي القارئ تطور غلاف رواية (جورج أورويل) الشهيرة بعنوان «1984» عبر الأزمنة:

لقد ظلت رواية 1984 من إبداع المؤلف والكاتب المرموق (جورج أورويل) تتصدر نخبة الروايات الأكثر مبيعاً في العالم لقد قضينا بعض الوقت نبحث بين أغلفة كتاب هذه الرواية من أزمنة سابقة، بالإضافة إلى النسخ التي صدرت بلغات أجنبية، ووجدنا بعض أوجه الشبه المثيرة للاهتمام في معالم أغلفة الرواية، فقمنا بجمعها ومناقشتها في هذا المقال.

من الجدير الذكر بأن رواية 1984 تحظى بمكان مثير للفضول فيما يتعلق بالملكية العامة —العمل الخاضع للملكية العامة (public domain) هو العمل الإبداعي الذي لا يحمى بحقوق النشر والذي يمكن استعماله بحرية من قبل أي شخص. وتشمل هذه الأعمال الإبداعية الصور، والرسوم، والمقالات الكتابية، والكتب، وغيرها.

بينما شرعنا في جمع أغلفة الرواية عبر الزمن، رحنا نصادف أعدادا كبيرة منها صدرت باللغة الإنجليزية، وهو ما يبدو أمراً غريباً، حيث أن الكتاب ليس بذلك القدم الذي يجعله متاحا في الملكية العامة في الولايات المتحدة، كما أنه خارج الملكية العامة في كندا، وأستراليا وجنوب إفريقيا.

بالإضافة إلى ما سبق ذكره من الدول، يبقى هذا الكتاب كذلك إلى حين كتابة هذه الأسطر خارج الملكية العامة في المملكة المتحدة، وهو ما سيتحقق في سنة 2021، وكل ما يسعنا فعله هو تخيل كيف ستكون أغلفة إصداراته في ذلك الحين، خاصة بعد هذه الحقبة السياسية المثيرة التي تعيشها كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، باعتبار أن الكتاب يتمحور بشكل كبير حول الحياة السياسية وتأثيرها على الشعوب والأفراد.

إن استنباط الأصل الدقيق لكل غلاف على حدى هو أمر ليس هيناً ويمثل تحديا في حد ذاته، حيث أن المعلومات اللازم معرفتها حول الناشرين شحيحة، بالإضافة إلى شح المعلومات المتعلقة بلغة الإصدار، وتاريخه كذلك. لذا بدلا من محاولة ترتيب الأغلفة بناء على النقاط السابقة، اتخذنا في هذا الترتيب والتصنيف مقاربة مختلفة: الأوجه البلاغية لهذه الأغلفة وإيحاءاتها:

قد تقع الكثير من أغلفة هذه الرواية بسهولة في خانة وجه بلاغي واحد، بينما قد تجد أن بعضها الآخر مربك بما فيه الكفاية مما لا يجعله يناسب أياً من الأوجه المعروضة أدناه:

1. جميع الأعين مسلّطة عليك:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تضمنت جميع الإصدارات الإنجليزية وباللغات الأجنبية من رواية 1984 عيوناً بشرية في أغلفتها. تتضمن بعض الإصدارات الأجنبية: على يمين الصف العلوي اللغة التركية، وفي الصف الأوسط على اليمين اللغة الإسبانية، وفي الصف الأوسط في المركز اللغة الفارسية، وفي الصف الأدنى على اليسار وعلى اليمين اللغة الإسبانية في كليهما.

تمهّل! مازلنا نحمل لك المزيد من العيون المراقبة…

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

من بين هذه الأغلفة، لدينا إصدارات بلغات أجنبية تتضمن في مركز الصف العلوي اللغة التركية، وعلى يمين نفس الصف إصدار عن دار نشر هندية غير أن اللغة تبقى غير واضحة، وفي الصف الأوسط على اليسار اللغة الإيطالية، وفي الصف الأوسط على اليمين اللغة البرتغالية، وفي الأسفل على اليسار اللغة الإسبانية.

ماذا عن المزيد من العيون المراقبة؟

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تتضمن بعض هذه الأغلفة أعلاه واحدا من أفضل التصاميم وأكثرها إبداعاً، من بين إصدارات اللغات الأجنبية هنا نجد على يسار الصف العلوي اللغة الإندونيسية، وفي مركز الصف العلوي اللغة الإسبانية، وعلى يمينه اللغة الأكرانية، وعلى يسار الصف السفلي اللغة التشيكية، وفي مركزه اللغة الأندونيسية كذلك، أما على يمين الصف السفلي فاللغة البرتغالية.

2. كاميرات المراقبة:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

يمكن بسهولة اعتبار الكثير من إيحاءات هذه الأغلفة أدناه مما قد يجعلك ترى كوابيساً في منامك. من بين النسخ التي صدرت بلغات أجنبية نجد: على يسار الصف العلوي اللغة البرتغالية، وفي مركز نفس الصف وعلى يمينه اللغة النرويجية، أما على يمين الصف السفلي فاللغة الفنلندية.

3. شعوب شاردة:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

من أوجه الشبه التي تجمع هذه الأغلفة هو أنها تجعلنا جميعها ننظر إلى الشعوب نظرة حسرة. من المثير للاهتمام كذلك رصد بعض أوجه الاختلاف والتمايز مثلما هو الحال بين الصورة في يمين الصف العلوي والصورة في يمين الصف السفلي، وما تخبرنا به كلتاهما حول المواطن العادي.

تتضمن إصدارات اللغات الأجنبية في هذه المجموعة على يسار الصف العلوي اللغة الكرواتية، وعلى يمينه السلوفاكية، وعلى يسار الصف الأوسط اللغة الكورية، وفي مركز المجموعة اللغة الألمانية، وعلى يمين الصف الأوسط اللغة الصربية، وعلى يسار الصف السفلي اللغة اليونانية، وعلى يمينه اللغة الهولندية.

4. تصاميم ركّزت على الخط:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تعبر الصور في هذه المجموعة عن نفسها خير تعبير. إنها تتمحور حول التركيز على الخط، بشكل أخص الخط المستخدم في العنوان، وهو الأمر الذي يميز تصميم الغلاف، من بين إصدارات اللغات الأجنبية في هذه المجموعة لدينا: على يسار الصف العلوي اللغة الألمانية، وعلى يمينه اليونانية، وفي مركز المجموعة الألمانية مرة أخرى، وعلى يمين الصف الأسفل الدنماركية.

من الجدير بالذكر كون أغلفة رواية (أورويل) الكلاسيكية هذه التي ميزها نوع الخط المستخدم في عناوينها مازالت رائجة حتى يومنا هذا، كما أنها غزيرة، وإن تبحث تجد منها الكثير والكثير، منها:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

من بين إصدارات اللغات الأجنبية في الأغلفة المتمحورة حول نمط الخط المستخدم فيها في المجموعة أعلاه نجد: على يسار الصف العلوي اللغة الهولندية، وفي وسطه اللغة الإيطالية (يحمل هذا التصميم نوعا من البهرجة والابتهاج يبدو غريبا على رواية قاتمة وسوداوية ومأساوية)، وفي مركز المجموعة اللغة السويدية، وعلى يمين الصف الأوسط اللغة التايلاندية.

5. الرجل المخيف كبير الحجم، الذي يدعى في الرواية باسم: ”الأخ الكبير“:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

من المثير للاهتمام رؤية الطريقة التي تحاكي بها بعض الصور التي استخدمت لتمثيل السلطة بعضاً من الحكام الديكتاتوريين في العالم الحقيقي.

تتضمن أغلفة إصدارات اللغات الأجنبية أعلاه كلا من: في وسط الصف العلوي اللغة اليونانية، وعلى يمينه الهولندية، وعلى يسار الصف الأوسط اللغة الإيطالية، وفي مركز المجموعة اللغة العربية، وعلى يمين الصف الأوسط اللغة الألمانية، وفي وسط الصف السفلي اللغة الإسبانية، وعلى يمينه اللغة الدنماركية.

المزيد من القادة الديكتاتوريين:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تتضمن إصدارات اللغات الأجنبية: على يسار الصف العلوي اللغة العربية، وفي وسطه اللغة الهنغارية، وعلى يسار الصف الأوسط اللغة الفرنسية، وفي مركز المجموعة اللغة الألمانية، وعلى يمين الصف الأوسط اللغة الصينية، وفي يسار الصف الأدنى اللغة الإسبانية.

6. إيحاءات تحاكي (فرانكنشتاين)… أو الوحش الذي خلقه:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تبدو هذه الأغلفة بعيدة عن تمثيل الشعوب المضطهدة أو الأخ الكبير، وقريبة أكثر من رواية (فرنكنشتاين) أو الوحش الذي صنعه. الصورة على اليسار فارسية، بينما الصورة المركزية بلغارية.

7. إيحاءات تستحضر الرعب:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تستحضر هذه الأغلفة بدون شك الرعب في النفوس. أليس كذلك؟ من بين إصدارات اللغات الأجنبية في هذه المجموعة نجد في وسط الصف العلوي اللغة الليتوانية، وعلى يمين الصف الأدنى اللغة الصينية، وفي مركزه اللغة البولندية.

8. مدن وأغراض من الحياة اليومية:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

تبدو ”الأغراض التي نستعملها يوميا“ وجهاً بلاغياً واسع المرامي على هذه الرواية. بدل ذلك، قمنا بجمع الأغلفة التي تتضمن أغراضاً توحي بالتحكم والسيطرة الحكومية، أو تستظهر مدناً في حد ذاتها. من بين هذه الأغراض نجد شاشات التلفاز وآلات الكاميرا المعلقة التي تبدو مثل مصابيح منزلية أو مكتبية عادية.

من بين إصدارات اللغات الأجنبية في هذه المجموعة نجد على يمين الصف العلوي اللغة الأوكرانية، وعلى يسار الصف الأوسط اللغة الدنماركية، وفي مركز المجموعة اللغة الإسبانية، وفي يمين الصف الأوسط اللغة البولندية، وعلى يسار الصف السفلي اللغة الصربية، وفي مركزه اللغة الأندونيسية.

المزيد من هذه الأغراض/المدن..

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

إن الغلاف على اليسار هو لإصدار باللغة الألمانية (وهو جيد جدا بالمناسبة)، بينما الغلاف الموجود على اليمين باللغة الألمانية أيضاً.

منّوعات:

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

بالتأكيد، قد تجد أن بعض أغلفة هذه الفئة ”المتنوعة“ قد يكون مناسباً في مجازات إيحائية أخرى، لكن لمعظم الوقت قد تجد أن بعضها غريب جدا، وربما كانت الغرابة هي الهدف من وراء تصميمها.

من بين إصدارات اللغات الأجنبية في هذه المجموعة المتنوعة نجد: على يسار الصف اللعوي لغة المالايو، وفي وسطه اللغة الدنماركية، وعلى يمينه اللغة البرتغالية، وعلى يسار الصف الأوسط اللغة البولندية، وفي مركز المجموعة اللغة الفنلندية، وعلى يمين الصف الأوسط اللغة الروسية، وعلى يسار الصف الأدنى اللغة الهولندية، وفي مركزه الدنماركية، وعلى يمينه اللغة العربية.

المزيد من الأغلفة من هذه المجموعة..

غلاف رواية 1948 من جورج أورويل

التي تتضمن إصدارات بلغات أجنبية، من بينها اللغة الإيطالية على يمين الصف العلوي وكذلك على يمين الصف الأوسط وعلى يسار الصف السفلي، وفي مركز المجموعة اللغة الفرنسية، وتحياتنا الحارة لصورة (جورج أورويل) نفسه على الغلاف الموجود على يمين الصف السفلي.

هل لفت انتباهك أي من الأغلفة أعلاه؟ هل وجدت بعضها أغرب من البعض الآخر؟ رجاء لا تتردد في مشاركتنا رأيك في التعليقات.

جاري التحميل…

0