معلومات عامة

بعض الكلمات العامية وأصولها في اللغة العربية

الكلمات العامية

من المزايا الثقافية التي نحملها في عصرنا الحالي عموماً إزدواجية استعمال اللغة ذاتها بين فصيح وعامّي، كما هو الحال في الدول العربية بالإضافة إلى الاختلاف والتنوّع في اللهجات.

إلّا أنه عند البحث في الكتابات القديمة تتّضح لنا أصول بعض الكلمات العامية التي غالباً ما نجهل جذورها اللغوية، كما أنّ بعضها الآخر قد يكون فصيحاً من الأصل.

وقد جمع أحد الباحثين في هذا المجال ما يزيد عن ألف وأربعمائة كلمة، لكنّنا سنقتصر هنا في عرض بعض الألفاظ التي غالباً ما ترد على لسان سكّان جبل عاملة وساحل دمشق وما يليه من سفوح لبنان.

– الشّوَرمة: أصلها تركي معرّبة من ”جورمة“ بلفظ الجيم الفارسية، ومعناها قطع مكدّسة من اللحم على سيخ حديديّ، في رأسه دولاب يدور على نفسه أمام جمر متّقد حتى ينضج جيداً. وكان يُسمّى هذا النوع من الشواء بالـ”كردناج“. أمّا في اللغة الفصيحة فيُقال عنه المَصليّ. من صلَى اللحم أي شواه.

– كرمالك: أو كرمال عيونك، أصلها من كرامة لك أو كُرمى لك، فجُعلت كلمةً واحدة.

– طلطميس: ”لا يعرف الجمعة من الخميس“، يريدون بذلك وصف أحدهم بعمى البصيرة. وفي اللغة؛ ”الطّميس“ تعني الأعمى ذاهب البصر، فاستُعملت في العامّية مجازاً.

– فشط، فشر: فشط فشطة أي كذب كذبة، وقد تكون مشتقّة من الفُشار وهو الهذيان والكذب، ومن الفشار أُخذت فشر العامّية بمعنى خاب.

– تمألَس: يقولون تمألس به، أي سخر منه. وهي في اللغة من ألس، المألوس، أي المجنون.

– ألّع: يقولون ألّعه، أي طرده. مثل: تألّع عنّي، أو تألّع برّا (فعل أمر) وهي صحيحة لغةً.

– استنّ: وهي من فعل استأن، أي انتظر ولا تتعجّل.

– أيش هذا: أيش كلمة استفهام قديمة وهي اختصار لـ”أيّ شيء“، ويُقال أيضاً: شو هذا، وشمَعْنى.

– بجبج: يقال وجه فلان مبجبج، وفي اللغة البجباج هو السمين المضطرب اللحم.

– بحش: بحش الأرض وبحش في الشيء أي نقّب فيه وفتّش. ويُقال أنّ أصلها من بحث.

– بخع: يقولون بخعه إذا ردّه بكلام خشن فجأة على غير ما ينتظر. وأصلها من بكع.

– بزّ: ثدي المرأة، وهي كلمة مختزلة من البزباز. ويقال بز القصبة وبزبوزها، وحلمة البز أو حلمة الغليون.

– مبسوط: من انبسط، أي سرّ وفرح. وهي كلمة فصيحة. لأنّ الفرد إذا سرّ انبسط وجهه واستبشر.

جأجأ: وتعني إذاعة الخبر ليشيع بين الناس بنيّة سيئة. وأصلها من جأث وجأّ.

– هلّق، هلقتنيّة، هسّا، إسّا، لسّا، دالحين: كلها عربية الأصل بين أهل الشام وبعضها من الحجاز.

– بحظّي: يقولون في بلاد الشام ”بحظي كان الأمر كذا“ وهو شبه قسم لهم، كما يقول أهل الفصاحة لعمري كان الأمر كذا.

– دحش: يُقال دحش الشيء في الشيء إذا أدخله بقوة. وهي في الأصل من دحس أو دسّ.

– السحتوت: تعني الفلس القديم المضروب من النحاس وقد علاه صدأ أسود. وفي اللغة يُقال السحكوك أي شديد السواد.

– الكسم: هو الهيئة الحسنة. وهي كلمة مأخوذة من القسامة والقسمة وتعني الجمال في الوجه. يُقال رجل قسيم ووسيم.

مقال من إعداد

mm

عباس حاج حسن

عدد القراءات: 23٬460