معلومات عامة

لماذا منحت شركة (What3Words) اسماً مخصصاً لكل 3 أمتار على سطح الكوكب؟

من السهل جداً أن يتم إيصال الطعام لباب بيتك؛ فما عليك سوى إعطاء عنوانك لعامل التوصيلات، ولكن كيف سيكون الحال لو أنك كنت تتنزه في منطقة برية واحتجت إلى إسعاف؟ والأكثر أهمية من ذلك، ماذا ستفعل إذا كنت أحد ملايين الأشخاص حول العالم الذين لا يملكون عنوانا بريديا؟

لهذه الأسباب، يعتبر ما يدعى بـ(الترميز الجغرافي) غايةً في الأهمية، ولهذا تحاول الشركات المختصة بهذا المجال مثل شركة (What3Words) رفع عملية العنونة الجغرافية إلى مستويات أعلى من حيث الدقة.

كيف يتم ذلك؟ في الحقيقة، يتم هذا عبر تقسيم الكرة الأرضية إلى شبكة مربعات متساوية، وإعطاء اسم فريد يعمل كمعرف لكل مربع منها.

مرحبا؟ هل أنا من تبحث عنه؟

عدم امتلاك عنوان هو مشكلة كبيرة جداً، حيث قال الدكتور (خوان كلوس) Joan clos في الأمم المتحدة: ”إذا لم تمتلك عنواناً، فأنت رسمياً غير موجود“. فبدون عنوان بريدي لا تستطيع الحصول على حساب في المصرف، ولن يكون لديك ملف ضرائب، أضف إلى ذلك توقيع العقود، والحصول على الدعم من قبل الحكومة، والتصويت، ولن تكون قادراً حتى على التقدم لوظيفة.

العنوان البريدي؛ ”إنه مؤشر على وجودك وهويتك“ كما قال (تشارلز بريسكوت) Charles Prescott“ وهو مؤسس جمعية البيانات العناوين العالمية، وأضاف بريسكوت: ”إنها وسيلة يستخدمها الناس لتمييز بعضهم.“

عملت بعض شركات العنونة الجغرافية مثل (Addressing Homes) و(Addressing The Unaddressed) على حل المشكلة في أماكن محددة عن طريق إعطاء شيفرة من أرقام أو أحرف لمناطق لم تكن معنونة في السابق، لكن شركة (What3Words) اتبعت نهجاً آخرا عن طريق استخدام قاموس كلمات مفهومة عوضاً عن استخدام الرموز المعقدة، حيث أنهم قاموا بتقسيم العالم إلى شبكة مربعات متطابقة، مساحة كل منها هي 9 أمتار مربعة (3م في 3م)، بلغ عدد مربعات في الشبكة 57 تريليون مربع، وقاموا بتسمية كل مربع بتعبير يتكون من ثلاث كلمات.

اسماً مخصصاً لكل 3 أمتار على سطح الكوكب

يكمن السحر في الكلمة الثالثة: على سبيل المثال، عنوان البيت الأبيض الذي يقع في (بنسلفينيا) بواشنطن هو: (1600 Pennsylvania Avenue NW, Washington, D.C)، إذا قمت بادخال هذا العنوان في (What3Words)، ستعلم بأن اسم تلك البقعة هو (engine.doors.cubs)، ولكن هذا العنوان يعبر فقط عن بقعة صغيرة تقع في وسط البيت الأبيض، هل تريد معرفة مكان (المكتب البيضوي) Oval Office في البيت الأبيض؟ حسناً، إنه هنا (metal.deeper.hits)، أما إذا كنت تريد معرفة المنطقة الجنوبية من الغرفة فهذه هي (loud.goal.deeper).

يمكنك أن تتخيل صديقي كيف يمكن لهذا المستوى من الدقة أن يكون مفيداً في المناطق الريفية حيث تكون الطرق نادرة، وتكون الإشارات واللافتات الطرقية أندر.

لهذا السبب، اتخذت الحكومة المنغولية هذا النظام في خدماتها البريدية، فيما يسمى (البريد المنغولي)، حيث أن ربع الشعب المنغولي يعيش حياة البدو (الرُّحَّلْ)، أي أنهم يتنقلون بكثرة في حياتهم وليس لديهم عنوان ثابت، بالاضافة إلى أن العديد من الشوارع غير معنونة ولا تملك أسماء محدِّدة لها.

بالطبع لنجاح هذه الطريقة، وجب ترجمة العناوين الثلاثية إلى اللغة المنغولية، ولكن هذا الأمر يعد عائقاً أمام نظام العنونة الجديد، حيث أن نظام العنونة العالمي لن يكون ذو فائدة كبيرة إذا لم يكن عالمياً فعلاً، أي أنه إذا عملت كل دولة على ترجمة الكلمات إلى لغتها سيكون استخدام ذلك النظام مفيداً فقط على صعيد تلك الدولة، وليس على صعيد عالمي.

وهناك أيضاً عائق آخر وهو أن شركة (What3Words) هي شركة خاصة وليست مجانية، فهي تأخذ رسوماً مقابل النفاذ إلى قاعدة البيانات الخاصة بها، والحصول على العنوان المطابق لاحداثيات الـGPS المطلوبة، وهذا الأمر يشكل صعوبة كبيرة أمام الحكومات والمؤسسات غير الربحية في الاستفادة من تلك الخدمة بشكل تام من دون دفع أموال طائلة.

ومن هذا المنطلق، ربما تكون أنظمة العنونة الجغرافية الأخرى مناسبة أكثر لتحقيق نفس الهدف، ولكن، وكما كتبت (مارجريت رودز) Margret Rhodes في مجلة (Wired): ”إنه عالم كبير، كبير بما فيه الكفاية لأكثر من نظام عنونة وحيد.“

المصادر

عدد القراءات: 689