علوم

دخلك بتعرف أهم أشكال اضطرابات الشخصية؟

اضطرابات الشخصية
صورة لـCharlotte Godfrey من فليكر

اضطرابات الشخصية هي حالات يختلف فيها الشخص بشكلٍ كبير عن الشخص الاعتيادي، في طريقة التفكير وتلقي المعلومات والإحساس وطريقة التعامل مع الآخرين. حصول تغييرات في كيفية شعور الشخص وغرابة المعتقدات عند ذلك الشخص قد تؤدي إلى تصرفاتٍ غريبة التي قد تكون مثيرة للقلق والإزعاج للآخرين.

بعض الملامح العامة لهذه الاضطرابات تشمل:

  • إحساسٌ غامر بالمشاعر السلبية كالقلق أو التوتر أو التفاهة أو الغضب.
  • تجنب الأشخاص الآخرين، والإحساس بالفراغ الداخلي والانفصال العاطفي.
  • صعوبة التعامل مع المشاعر السلبية، إلا عن طريق إيذاء النفس (تعاطي المخدرات والكحول، أو أخذ جرعات زائدة من الأدوية على سبيل المثال) أو، في حالاتٍ نادرة، تهديد الآخرين بإيذائهم.
  • غرابة التصرفات.
  • صعوبة المحافظة على علاقاتٍ ثابتة وخصوصاً العلاقات الغرامية والعلاقات مع الأطفال ومقدمي الرعاية الصحية.

غالباً ما تصبح هذه الأعراض أسوأ عند التعرض للضغط النفسي. وفي أغلب الأحيان، يعاني هؤلاء المرضى من اضطرابات نفسية وسلوكية أخرى، كالاكتئاب المرضي وسوء استعمال العقاقير.

لماذا و متى تظهر هذه الاضطرابات؟

غالباً ما تظهر اضطرابات الشخصية في سن المراهقة، وتستمر خلال البلوغ. قد تكون هذه الاضطرابات خفيفة أو متوسطة أو قوية الشدة. وأحياناً يمر المصابون بها بفتراتٍ من التعافي حيث يكون أدائهم طبيعياً.

يُعتقد بأن هذه الاضطرابات مرتبطة بعوامل جينية وأسرية. فالأحداث المسببة للقلق والخوف أثناء الطفولة كالإهمال والتعنيف شائعة في هذه الحالات.

أنواع اضطرابات الشخصية:

هناك عدة أنواع معروفة لاضطرابات الشخصية، وقد تم تقسيمها إلى ثلاث مجموعات رئيسية (أو بما يُسمى بالكتل):

– الكتلة أو المجموعة (أ):

اضطرابات الشخصية

صورة لـohheyjreed من فليكر

يعاني المصابون بواحد من هذه الاضطرابات بصعوبة فهم الآخرين، ويظهرون أنماطاً سلوكية تبدو غريبة لمعظم الناس، ويُوصفون بأنهم يعيشون في عالمهم الخيالي الخاص.

من الأمثلة عليها اضطراب الشخصية الزّوْرية، حيث يكون الشخص شديد الشك بمن حوله وقليل الثقة بمعظم الناس.

– الكتلة أو المجموعة (ب):

ابذاء الذات

صورة لـeddiemellor من فليكر

يعاني المصاب بواحد من هذه الاضطرابات بصعوبة تنظيم مشاعرهم والتأرجح في نظرتهم الآخرين (من السلب إلى الإيجاب أو العكس)، ويظهر ذلك في تصرفات تُوصف بأنها دراماتيكية وغير متوقعة ومزعجة.

من الأمثلة عليها اضطراب الشخصية الحديّة، حيث يميل الشخص إلى إيذاء نفسه، ويكون متقلباً عاطفياً وعلاقاته الشخصية تتسم بعدم الاستقرار.

– الكتلة أو المجموعة (ج):

اضطرابات الشخصية

صورة لـSarah Ann Loreth من فليكر

يعاني المصابون بهذا الاضطراب بشعور غامر ودائم بالقلق والتوتر، ويُوصفون عادة بأنهم منسحبون اجتماعياً وكارهون للاختلاط مع الآخرين.

من الأمثلة عليها اضطراب الشخصية التجنبيّة، حيث يظهر المصابون بهذا الاضطراب بأنهم خجولون جداً ولديهم شعور بالنقص وحساسية مرتفعة للنقد من الآخرين. ويكون لهؤلاء الأشخاص رغبة ملحة في تكوين علاقات شخصية مع الآخرين، ولكنهم لا يملكون الثقة الكافية لفعل ذلك.

انتشارها وعلاجها:

تُعد هذه الاضطرابات اضطرابات نفسية شائعة، حيث يُقدّر بأن واحداً من كل عشرين شخصا في المملكة المتحدة يعاني من اضطرابٍ في الشخصية. يختلف علاج هذه الاضطرابات من شخصٍ لآخر، فقد يحتاج البعض إلى العلاج الدوائي ويستجيب آخرون إلى العلاج السلوكي والمعرفي ويعتمد ذلك على شدة المرض.

هذا المقال مترجم من المصدر.

مقال من إعداد

mm

قاسم الريماوي

أتخصص حاليا في الطب النفسي، فرعي المفضل في الطب. أعشق العلوم النفسية والجنائية، وأحب العلوم الحياتية واللغات جدا.

المصادر

عدد القراءات: 7٬811