خسة

الإعجازات العلمية والعددية في أغاني فايا يونان‎

فايا يونان‎

في حين أصبح عالمنا أكثر اعتمادا على العلوم بشتى أنواعها، وابتعاد الناس عن المؤسسات الدينية بشكل ملحوظ، استدعى ذلك إلى اضطرار المؤسسات الدينية اتباع أسلوب جديد لاسترجاع مجدها وذلك من خلال ربط الدين بالعلم.

هذا أمر شائع جدا في المجتمعات الإسلامية، فتجد رجال الدين حولوا ”كتاب الله“ إلى كتاب علوم (بشتى انواعها)، من جغرافيا إلى علم نفس، إلى طب أرضي وطب فضائي حتى! فأصبح رجال الدين والدجالين؛ على حد سواء، يتسابقون لربط الدين بالعلم وذلك باللجوء إلى الصدفة أو حتى الكذب والتحريف في ”كتاب الله“!

ففي هذا المقال سنبرهن أن ”الإعجاز“ ليس حكرا فقط للكتب الدينية، وأنه يمكنك بكل سهولة أن تجد الإعجاز في القصص القصيرة أو في الشعر أو حتى في أغنية ما!

قرأت مقالة ذات يوم نشرتها صفحة ”دخلك بتعرف“ الرائعة عن الإعجاز في قصة ليلى والذئب! في حين كنت أستمع الى أغنية ”شدي ع قلبي“ لفايا يونان وبدأت بالمزاح مع نفسي وقلت سأستخرج إعجازا منها!

”ههههه“! وبعد عناء ساعتين فقط استطعت أن أكتب هذا المقال بالإعتماد على كلمات أغنية؛ ظاهرها بسيط وباطنها مليئ بالإعجازات العددية والعلمية و البلاغية! فلنقرأ معا كلمات أغنية ”شدي ع قلبي“

شدي ع قلبي

1. لا بتكبري ولا بتصغري… ما بيشبه جنونك حدا

2. فيكي العمر شمة عطر… وكتير ماشي ع الهدا

3. لا بِتَكَبُّرِي وَلا بتصغري… ما بِيَشْبهُ جُنُونكِ حَدّا

4. فَيَكِي العُمْرُ شَمّهُ عَطِر… وكتير ماشِي ع الهدا

5. مطرح ما كنتي الصوت… والكون كان سكوت

6. خلقوا ولاد جداد… والسهل صار بيوت

7. مَطْرَح ما كَنَّتَيْ الصَوْت… وَالكَوْن كانَ سكُوت

8. خَلَّقُوا وَلِإِدّ جداد… وَالسَهْل صار بَيُّوت

9. يا سوريا صرنا بعاد… وبعدك بقلبي عياد

10. ما الحب متل الموت… والموت ما بيموت

11. شدي ع قلبي منيح تتدوب فيي الروح… خوفي مع الإيام يصير العمر مبحوح

12. شَدِّي ع قَلْبَيْ منيح تتدوب فَيِي الرُوح… خُوَّفِي مَعَ الإيام يُصَيِّر العُمْر مَبْحُوح

13. ما قدرت الأوهام ع الحب والأحلام… ما الحب متل الريح والريح ما بتروح

14. لا بِتَكَبُّرِي وَلا بتصغري… ما بِيَشْبهُ جُنُونكِ حَدّا

15. فَيَكِي العُمْر شَمَّهُ عَطِر… وكتير ماشِييَ ع الهدا

الإعجاز العددي

يدعي الشيوخ ورجال الدين بأن الإعجاز العددي هو أعظم برهان على أن ما بأيديهم منزل من السماء، فلا يمكن أبدا لإنسان بسيط أن يكتب شيئا ويقول في نفسه سأجعل أعداد هذه كذا وكذا وكذا عن قصد! فلنبدأ بالإعجاز العددي (غير المقصود) في أغنية فايا يونان ”شدي ع قلبي“، والتي قد أهدتها إلى بلدها ”سوريا“ التي تعاني من الحروب الأهلية.

نجد الأعجاز العددي في الأغنية إذا نظرنا إلى عدد الأسطر/الأبيات فنجدها 15 سطرا/بيتا، وترتيب الأغنية في ألبوها هو الثالث! ونجد أن أحداث الثورة قد اشتعلت في يوم 15-3-2011، فإذا قسمنا أعداد التاريخ 15÷3=5 فنحصل على العدد 5، وهو تاريخ اليوم الذي بدأ فيه بعض الناشطون بالتخطيط لبدء ثورة سورية 5-2-2011.

والأكثر تميزا في الإعجاز العددي للرقم 15 في هذه الأغنية بأن عدد الذين أعتقلوا في بداية الأحداث السورية هو 15 طفلا!

وإذا جمعنا الرقم 15 مع الرقم 2 (الشهر الذي بدأ فيه التحرك نحو ثورة سورية) مع بعضهما نحصل على الرقم 17 وهو تاريخ اليوم الذي بدأ فيه الإعتصام في حي الحريقة في دمشق 17-2-2011.

وهناك إعجاز عددي آخر في السطر الـ6 والسطر ال8 اللذان يقولان (خلقوا ولاد جداد… والسهل صار بيوت) فعدد الأحرف لهذه الكلمات هو 26 و إذا أضفنا عدد تكرار كلمة ”بيوت“ أي مرتان يصبح لدينا 26+2=28 وهو تاريخ إنشاء مخيم الزعتري في الأردن 28 يوليو/تموز حسب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

فهذا المخيم يعد الأكبر عالميا ويضم اكبر عدد من اللاجئين السوريين في العالم، والذي يعيش فيه نسبة كبيرة من الأطفال حديثي الولادة والأكبر قليلا! وأيضا بنيت البيوت في هذه المنطقة (السهل) ”…والسهل صار بيوت“.

هناك إعجاز آخر في السطر/البيت الـ9 والذي يقول (يا سوريا صرنا بعاد… وبعدك بقلبي عياد) فعدد أحرف هذا السطر هي 29، فإذا طرحنا رقم السطر 9 من عدد حروفه يصبح لدينا 29-9=20، والرقم 20 هو تاريخ إطلاق ألبوم ”بيناتنا في بحر“ والذي يتضمن أغنية ”شدي ع قلبي“. وعدد الأغاني في هذا الألبوم هو 9 كما هو رقم السطر المذكور. وأغلب أغاني هذا الألبوم مهداه إلى سوريا منذ أن بدأ اللجوء السوري إلى خارج البلاد (يا سوريا صرنا بعاد)، فهل كان ذلك كله مقصودا بالتواريخ والأرقام؟ أم انها مجرد صدفة؟!

و الأعظم من ذلك أن فايا يونان بشكل غير مقصود وبالصدفة المذهلة كان هناك توازن في عدة أمور تماما مثل:

– ذكر ”الكبر“ في الأغنية 3 مرات، وذكر ”الصغر“ أيضا 3 مرات.

– ذكر ”الصوت“ مرتان، وذكر ”السكوت“ مرتان.

– ذكر ”الحب“ 3 مرات، و”القلب“ 3 مرات.

– وهناك أيضا موازنة عجيبة ما بين الخلق والموت والعمر بينهما، فقد ذكر ”الخلق“ مرتان، وذكر ”الموت“ 3 مرات، فيصبحان معا 5 مرات وهو عدد مرات ذكر ”العمر“، وأيضا ذكرت ”الروح“ 5 مرات.

”أوووه! كم هذا مذهل حقا!“

الإعجاز العلمي

أما بالنسبة للإعجاز العلمي في هذه الأغنية فقد وجدت في السطر الـ13 والذي يقول في شطره الأخير (ما الحب متل الريح والريح ما بتروح).

وفعلا كانت صادقة الفنانة فايا يونان بقولها بأن الرياح لا تنتهي، فإذا نظرنا الى الأسباب العلمية للرياح فنجد أن الضغط الجوي وأشعة الشمس وحركة دوران الكوكب وكل هذا يسبب في نشوء الرياح وعدم انتهاءها (إلا في حال أخذ إستراحات قصيرة المدى كما الحب نحتاج أحيانا إلى أخذ ”بريك“ لتصفية البال!) فهنا تحقق إعجاز علمي و بلاغي بأن الرياح لا تنتهي أبدا، وأن الرياح أحيانا تعطينا استراحات لفترات قصيرة وقد تطول أحيانا قليلة كما الحب، وهذا إعجاز بلاغي.

ولكن ماذا إذا أتى أحد الكافرين… أقصد الكارهين، للعظيمة فايا يونان والمتآمرين عليها فيشكك بصحة إعجازات كلامها ويقول بأن الرياح تنتهي بإنتهاء كوكب الأرض؟! فالرد المناسب على شبهة هذا الجاهل هو بأن الرياح لا توجد على الأرض فقط بل على جميع الكواكب كالمريخ، والأعاصير التي تحدث فيه بشكل مستمر، وحتى أن هناك رياحا شمسية أيضا! ففايا لم تقصد الأرض على وجه الخصوص بل جعلت الرياح عامة لتشمل جميع رياح الكون.

فايا يونان‎

أما بالنسبة للشطر الأول من السطر الـ13 فتقول فايا فيه: (ما قدرت الأوهام، عالحب والأحلام).

حيث أنه في دراسة جديدة في مؤتمر ما، أقيم في بلد من بلاد الغرب الكافر، وقد ترأسه عالم ”نسيت اسمه“ حيث إكتشف العلم الحديث المتخصص بالأعصاب الدماغية بمساعدة كادر من أفضل أطباء علم النفس حول العالم وقد أكدوا بأن الإنسان الذي يعيش على الأوهام قد يصبح فاشلا في حياته بينما من يعيش على الأحلام فسيحقق نجاحا باهرا، وكان هذا مذكور في كلمات أغاني فايا قبل قرابة الـ5 سنين!

حيث أن الأوهام تعطل حركة سير السيالات العصبية في الدماغ فتعطي إشارات للقلب بتخفيف عدد نبضاته وذلك يؤثر على سلوك الفرد فيصبح كسولا لدرجة كبيرة، وبذلك يصبح فاشلا، بينما الأحلام تساعد على إطلاق هرمون خاص تطلقه غدة خاصة تساعد الرجل على تحقيق أحلامه بحماس أكثر، ولكن هذه الغدة ليست موجودة عند النساء ولذلك مكانهن في المطبخ وليس في الخارج لتحقيق الاحلام، ”وشكرا وعفوا“…

في نهاية هذا المقال، أود ان أقول أنني بكتابة هذا المقال أحببت ان أوجه رسالة للذين يدعون الإعجاز، أن إعجازهم مجرد وهم و ضحك على ذقون الأغبياء! فكل ما تحتاجه هو القليل من الوقت وبعض من الجهد وربما بعض الأغاني أو قصص الأطفال حتى! وستنهال عليك الإعجازات بشكل رهيب، وربما ستجد إعجازات أعظم من تلك الموجودة في الكتب الدينية وأكثر صدقا حتى!

هذا المقال تتخلله بعض المقاطع الساخرة.

عدد القراءات: 37٬835