in

بلدات بأكملها ودبابات وتمثال للمسيح: تعرف على أروع المواقع الغامضة المغمورة تحت الماء

صورة: Squalo Divers

نظراً إلى أن 71% من سطح الأرض مغطى بالماء، ليس من المستغرب أن هذه الأعماق تخفي بعض الأسرار والمواقع الغامضة من الماضي المنسي. تابع القراءة معنا وتعرف على بعض المواقع الخطيرة والمغمورة تحت الماء:

20. كهف السيارات

صورة: reddit/amycarter7878

توجد في أعماق منجم (أردواز) المهجور والمغمور جزئياً، في مدينة سيريديجيون في ويلز، عشرات السيارات المهجورة وغيرها من الغرائب داخل غرفة كهفية مغمورة بالمياه الزرقاء. لا أحد يعلم كيف انتهى المطاف بهذه السيارات المكدسة داخل منجم (أردواز) القديم، ولكن تفترض بعض النظريات أن هذا المنجم هو المكان الذي لجأ إليه المجرمون للتخلص من السيارات المسروقة.

لكن الاحتمال الأكثر رجحاناً والمخيب للآمال هو أن هذا المنجم ليس سوى مكب نفايات للسكان المحليين قبل أن تصبح الأمور البيئية موضوعاً ساخناً عالمياً. على الرغم من المنظر الجميل لهذا المكب، إلا أن فكرة وجوده تقشعر لها الأبدان.

هل يتعذر عليك إكمال قراءة كل المقال الآن؟ يمكنك حفظه في المفضلة والعودة إليه لاحقا..

19. القرى المفقودة

صورة: scubashawnCDN/YouTube

إذا قررت يوماً السباحة في طريق سانت لورانس البحري في كندا، فلربما ستُصدم عندما تكتشف وجود تسع قرى كاملة مغمورة تحت سطح الماء. في فترة الخمسينيات من القرن الماضي، هجر السكان هذه القرى وغُمرت بالماء لتنفيذ مشروع بناء سد كهرمائي في المنطقة، هاجر 6500 شخص من منازلهم وتم نقل منازلهم بأكملها خارج المنطقة باستخدام آليات ضخمة، ولكن بقيت البنية التحتية للقرى مكانها وتُعرف الآن باسم ”القرى المفقودة“، وهي الآن وجهة الغواصين لاستكشافها.

18. سفينة (إس إس ستار) الأمريكية

حُطام سفينة إس إس أميريكان ستار على سواحل فويرتيفنتورا. صورة: Wikipedia

بُنيت سفينة الركاب الأمريكية (إس إس ستار) في عام 1940، واستمرت رحلاتها البحرية لمدة نصف قرن قبل أن تواجه مصيرها الكارثي. ففي عام 1994، كانت هذه السفينة متجهة إلى غرب آسيا لتحويلها إلى فندق خمس نجوم عائم. أثناء رحلتها هذه إلى الشرق الأقصى، ضربت عاصفة قوية المحيط الأطلسي وتسببت بانقطاع حبل القطر وجنحت السفينة إلى ساحل (بورتا فينتورا). غرقت السفينة بفعل الأمواج الأطلسية القوية وتُركت في مكانها لتلاقي مصيرها والصدأ.

خلال السنوات التي عقبت الحادثة، انهارت هذه السفينة الصدئة وغرقت في أعماق المحيط الأطلسي. الآن، الشيء الوحيد الذي بقي مرئياً منها هو مقدمتها التي يمكنك رؤيتها أثناء المد المنخفض، أما باقي أجزاء السفينة لا تزال قابعة تحت الأمواج.

17. مخبأ قنابل من أيام الحرب الباردة

صورة: reddit/jaykirsch

في مكان ما في قلب الريف الروسي، هناك مخبأ قنابل مهجور يعود إلى فترة الخمسينيات من القرن الماضي. بُني هذا المخبأ خلال الحرب الباردة لتوفير الحماية ضد التهديدات النووية. يمكن بسهولة استخدام هذه القاعدة الفارغة لتصوير فيلم رعب مخيف.

هذا المخبأ مغمور بشكل جزئي تحت الماء، حيث انخفض منسوب المياه ببطء مع مرور الوقت، أي أن كل ما ستراه في الداخل هو الصدأ والمياه، ولكن الماء صافية بشكل غير عادي، أي أنك ستتمكن من رصد أي جسم غريب يسبح باتجاهك أثناء استكشافك لهذا المكان الغامض.

16. تماثيل سوفييتية

صورة: Reuters

عُثر على هذه التماثيل السوفييتية قبالة ساحل شبه جزيرة القرم، حيث وُضعت تماثيل للقادة السوفييت في البحر الأسود لإبقائها بأمان بعيداً عن المخربين واللصوص بعد انهيار الاتحاد السوفييتي. تستخدم هذه التماثيل البحرية الحجرية الآن كمناطق سياحية تحت الماء.

15. يسوع المسيح

ربما سمعت بتمثال المسيح الفادي الضخم في مدينة (ريو دي جينيرو) في البرازيل، ولكن هل سمعت بوجود تمثال للمسيح في القاع الرملي للبحر الأبيض المتوسط!

في عام 1990، تم بناء هذا التمثال لابن الإله المسيح الذي يبلغ طوله 10 قدم، وباركه البابا (يوحنا بولس الثاني) قبل إلقاءه في البحر. يقف الآن هذا التمثال على بعد أكثر من ميل قبالة ساحل مالطا، والذي يساعد قباطنة البحار الضالين في تحديد موقعهم، كما أنه يجذب الغواصين إليه.

14. طائرات تحت الماء

إن كنت من محبي الطائرات وأيضاً من هواة الغطس واستكشاف أعماق البحار، فلربما هذا الموقع هو المكان الأنسب لك. يوجد قبالة ساحل أروبا في البحر الكاريبي طائرتان، الطائرة الأولى هي طائرة ركاب نموذجية، أما الطائرة الثانية فقد صُودرت بعد عملية مصادرة مخدرات في الثمانينيات من القرن الماضي. وُضعت الطائرتان في البحر لإنشاء الشعاب المرجانية الاصطناعية، أما الآن فأصبحتا موطناً لجميع أنواع الحياة المائية.

13. مقبرة الدبابات

هناك مقبرة للدبابات قبالة سواحل مقاطعة دونيجال في إيرلندا في أعماق شمال المحيط الأطلسي، ولكن كيف وصلت الدبابات إلى هناك؟ ومنذ متى وهي قابعة في هذا المكان؟

في عام 1944، تعرضت السفينة الأمريكية التي كانت تنقل هذه الدبابات لهجوم من قبل طوربيد ألماني خلال الحرب العالمية الثانية، تسبب هذا الهجوم بغرق السفينة مع جميع حمولتها العسكرية، ومنذ ذلك الحين تحول هذا الموقع إلى مكان جذب للغواصين.

12. كابل كيلين

سدّ وبرج لين كيلين. صورة: Wikipedia

في عام 1965، صدر قرار بغمر المجتمع السكني الريفي (كابل كيلين) في ويلز لتحويله إلى خزان لتوفير المياه للمنشآت الصناعية في البلدات القريبة من ليفربول.

صورة قديمة توضح ما حلّ بكابل كيلين.

تسبب هذا القرار بتهجير 48 مواطن من مجتمعات ويلز الأخيرة الناطقة بالإنكليزية من منازلها، مما أثار غضب السكان. تم غمر المنازل الريفية والمزارع والمقابر بالماء، ولا تزال موجودة تحت هذا الخزان المائي حتى هذه اللحظة.

11. سكين ضخم

ربما تعتقد أن هذا السكين الضخم الذي عُثر عليه في قاع البحر الأبيض المتوسط يعود لنوع منقرض من الإنسان الذي كان يبلغ طوله 4.5 متر، حسناً، لا تصدق هذا فنحن نمازحكم فقط. ففي الواقع، هذا السكين الضخم هو ما تبقى من آلة كانت تستخدم لتقطيع القوارب. لابد وأن الغواصين أصيبوا بالذعر عند عثورهم على هذا السكين الضخم!

10. بحيرة ميناوانكا

تخفي هذه البحيرة الكندية الجميلة بقايا منتجع (ميناوانكا) الصيفي. بقي هذا المنتجع على حاله حتى عام 1941، حيث كان هناك سد قريب من المنتجع لتوفير الطاقة الكهرومائية للمناطق المحيطة، ولكن ارتفع منسوب المياه في البحيرة بمقدار 100 قدم، مما تسبب بغمر المباني تحت الماء. يمكنك رؤية الأسوار والمتاجر إذا غصت بعمق كاف في مياه بحيرة (ميناوانكا).

9. منجم واشنطن

صورة: reddit/carus

إن كنت تتجول في غابات شمال واشنطن وضللت الطريق هناك، فربما قد تتعثر بمنجم نحاس مغلق. هُجر هذا المنجم منذ حوالي القرن بعد أن غمرت المياه العديد من حجره.

قد تلاحظ أن المياه داخل هذا المنجم شديدة الزرقة، ويعود السبب لهذا اللون المميز إلى النحاس الذي لا يزال موجوداً في المنجم. إن كنت من عشاق استكشاف الأماكن الغامضة، فتوجه إلى هذا المنجم واصطحب معك كاميرتك لالتقاط صور مذهلة.

8. يخت أنتاركتيكا

اليخت المتجمد في القارة القطبية. صورة: 35photo/ruschili

إن كنت تخطط للذهاب برحلة إلى القارة القطبية الجنوبية والمعروفة أيضاً باسم أنتاركتيكا، ننصحك بالتحقق من الطقس قبل التوجه إلى هناك، حيث يصبح الطقس جنونياً في أقصى جنوب الأرض. أدرك الصحفي البرازيلي (جوار لارا ميسكيتا) وطاقمه هذه المعلومة في وقت متأخر. ففي عام 2012، انطلق (ميسكيتا) في رحلة بحرية إلى جنوب الأرض، ولكن الحظ لم يكن حليفه، حيث ضربته عاصفة قوية وصلت سرعة الرياح فيها إلى 100 ميل في الساعة! انتهى بهم الأمر محاصرين في الجليد.

وصلت فرق الإنقاذ في الوقت المناسب وتم إنقاذ طاقم السفينة، ولكن للأسف لم ينج القارب، حيث امتلأ بالمياه وغرق في الأعماق. في عام 2013، تم استرداد السفينة، ولكن فاقت تكلفة الإصلاحات تكلفة اليخت نفسه.

7. رجل فلوريدا

تظهر خرائط غوغل السيارة الغارقة.

يشعر الكثيرون بالخوف من فكرة الموت غرقاً، ولكن ماذا لو روينا لك ما حدث لرجل فلوريدا الذي عُثر على هيكله العظمي داخل سيارة في قاع إحدى البحيرات!

كان الرجل ضمن عداد الموتى منذ عام 1997، ولكن في عام 2019، عثر على جثته أخيراً عبر خدمة خرائط غوغل، حيث عثر أحد المستخدمين المقيمين في المنطقة على السيارة غارقة في قاع البحير. تم إخراج الرجل المفقود من السيارة ودفنه. في هذه اللحظة، لا يسعنا سوى التفكير بالأشياء المفقودة التي تنتظر أن يعثر عليها أحد على خرائط غوغل.

6. منصات نفطية

صورة: Getty Images

تشكل هذه المواقع البحرية العملاقة مصدر رعب للكثيرين، حيث يبلغ ارتفاع المنصة الواحدة من قاع البحر إلى قمة المنصة نحو كيلومتر ونصف تقريباً. تعتبر هذا المنصات أطول الأشياء التي بناها البشر على الإطلاق. تخيل أن تصادف بشكل عرضي دعامات إحدى هذه المنصات العملاقة التي تبدو وكأنها شيء يعود للحروب العالمية أثناء غوصك في قاع البحر.

5. ملهى ليلي

صورة للملهى من الداخل. صورة: reddit/Distaplia

يقع في البحر الأحمر قبالة سواحل إسرائيل ملهى (ممفيس شوبار)، كان هذا الملهى عبارة عن ملهى تحت الماء، ولكنه أُغلق قبل بضع سنوات. يتجه العديد من الغواصون إلى هذا الموقع لرؤية هذا الملهى من الخارج، حيث لا يزال الداخل جافاً لكون المدخل مقفل في الوقت الحالي، ولكن عاجلاً أم آجلاً، ستتسرب المياه إلى الداخل لصبح هذا الملهى أول ملهى تعري يغرق في العالم.

4. مزرعة تحت الماء

يوجد على طول الساحل الإيطالي الشمالي مزارع فواكه وخضراوت داخل بيوت بلاستيكية شفافة مغمورة تحت الماء، يساهم شكل هذه البيوت البلاستيكية التي تشبه الأجراس في الحفاظ على درجة الحرارة ثابتة، بينما تتوفر مياه الري عن طريق تبخير مياه البحر المالحة وتكثيفها على الجدران الداخلية لتوفير الرطوبة المناسبة لنمو النباتات. بعد النجاح الكبير الذي حققه هذا المشروع، من المتوقع أن يفتح آفاقاً جديدة لأساليب الزراعة المستقبلية.

3. هيكل في بحيرة كابو

الهيكل ذو المظهر الغريب كما موضع في الصورة.

للوهلة الأولى، قد تعتقد أن ما تراه هو مركبة فضائية شبه مغمورة بالمياه، ولكن الحقيقة أن ما تراه هو بركة مراقبة مغلقة ومتصلة بسد أكبر، مهمة هذه البركة تحليل المياه في بحيرة (كابو) في جنوب فرنسا ورصد التركيب الكيميائي لمعدل التدفق وعمق مياه البحيرات. يتم تحليل جميع هذه المعلومات واستخدامها لحساب احتمالية وقوع فيضانات الأمطار، كما أنها تقيس نسبة نظافة المياه التي تتدفق باتجاه المناطق المحيطة.

2. قرية مصغرة

في عام 1965، بُنيت هذه المباني واُنزلت على عمق 100 قدم تحت البحر قبالة ساحل (أنتيبس)، ولكن هذه المباني ليست كبيرة كما تبدو عليه، فهي في الوقع عبارة عن نموذج مصغر لقرية بُنيت لتصوير الفيلم الفرنسي (L’enfant at La Sirene) أو (الطفل وحورية البحر)، ولكن لم ينته تصوير الفيلم بسبب صعوبة عملية الإنتاج، لذلك لم يبق منه سوى هذه القرية المصغرة تحت الماء والتي أصبحت الآن موطناً للأسماك والسلطعونات.

1. شي تشينغ

صورة: CEN

هذا الموقع المذهل هو مدينة (شي تشينغ) القديمة والمغمورة في قاع بحيرة (تشيانداو) في الصين. بُنيت هذه المدينة في عهد سلالة (هان) الحاكمة قبل 2000 عاماً تقريباً، ثم غمرت المدينة بالماء عند إنشاء سد كهرومائي هناك في عام 1959. لا تزال التماثيل والسلالم والمباني التي تحتوي على منحوتات لذئاب وأسود حتى يومنا هذا على عمق 9 أمتار ونصف أسفل هذه البحيرة.

على الرغم من مرور عقود من الزمن على غمر هذه المدينة بالماء، إلا أنها لا تزال في حالة رائعة مما جعلها وجهة الغواصين، وهي بلا شك واحدة من أكثر المواقع الغريبة في العالم.

الآن بعد اطلاعك على هذه القائمة، أي من هذه المواقع الغامضة والمخيفة ترغب بزيارتها واستكشافها؟ شاركونا إجاباتكم في التعليقات.