الحياة الجنسية

كل ما تريد أن تعرفه عن دوالي الخصية Varicocele

دوالي الخصية Varicocele

إن الأمراض التي تتعلق بالجهاز التناسلي والمشاكل الجنسية لا تقتصر على مفهوم الأمراض المنتقلة جنسياً فقط، بل هناك العديد من المشاكل الأخرى التي لا تكون العوامل الممرضة من فيروسات وجراثيم سبباً في حدوثها، وتؤثر على صحة الجهاز التناسلي والخصوبة وعلى سير العملية الجنسية بطريقة جيدة، ومن أشهر تلك المشاكل التي يعاني منها العديد من الذكور حول العالم هي دوالي الخصية.

لذا سنتعرف أكثر في هذا المقال عن هذه المشكلة وأسبابها وكيفية تشخيصها وعلاجها.

أولاً: ما هي دوالي الخصية Varicocele؟

دوالي الخصية هي عبارة عن توسع يصيب الأوعية الدموية (الأوردة) الموجودة داخل كيس الصفن (الجراب الجلدي الذي يحمل الخصيتين)، وتدعى تلك الأوردة بالضفائر الوريدية المحلاقية، آلية حدوثها مشابهة تماماً لآلية حدوث دوالي الأطراف السفلية، وهي تعتبر مشكلة شائعة يعاني منها ما يقارب 15٪ من الذكور حول العالم.

تتشكل دوالي الخصية عند الذكور خلال فترة البلوغ، حيث تنمو ويكبر حجمها بحيث يصبح من السهل ملاحظتها مع مرور الوقت، وتصيب الجانب الأيسر من كيس الصفن أكثر من الأيمن، كما أنها قد تصيب الجانبين معاً في بعض الحالات لكنها نادرة الحدوث.

أغلب حالات دوالي الخصيتين لا تعد خطيرة، ولا تسبب أي مشاكل حقيقية، في بعض الحالات قد تتسبب في ألم مختلف الشدة حسب الحالة وتقدمها، أو قد تبطئ وتعرقل نمو الخصيتين في بعض الحالات.

أما بالنسبة لمشاكل الخصوبة، فتعود لانخفاض إنتاج وجودة الحيوانات المنوية بسبب تشكل الدوالي في الخصية.

من المهم أن يتم الكشف عن دوالي الخصية في وقت مبكر، ذلك لأنها تتطور مع مرور الزمن وتزداد آثارها السلبية، لحسن الحظ هي سهلة الكشف في معظم الحالات، وفي بعض الحالات قد لا تحتاج لعلاج، أما في حالات أخرى فقد تحتاج لتدخل جراحي.

ثانياً: ماهي أعراض دوالي الخصية؟

هناك حالات عديدة لا تظهر فيها لدوالي الخصية أية أعراض ظاهرية، وفي بعض الحالات النادرة قد تسبب ألماً يختلف في الشدة والوصف حيث قد يكون:

  • متراوحا بين الحاد والمزعج أو غير المحتمل.
  • ألم متباين الشدة عند المجهود البدني والوقوف لفترات طويلة.
  • ألم متفاقم الشدة على مدار اليوم.
  • قد يختفي الألم عند الاستلقاء على الظهر في أغلب الحالات التي تسبب فيها الدوالي ألماً.
  • قد يكون الألم دليلا على انخفاض الخصوبة، كما أنه يعيق من سير العملية الجنسية.

قد تكبر دوالي الخصية مع مرور الوقت وتصبح أكثر بروزا، حيث يبدو كيس الصفن كـ”كيس من الديدان“ مثلما وصفه البعض، وقد تتطور لتحدث انتفاخاً في الخصية، غالباً في الخصية اليسرى.

صورة توضيحية تبرز حالة دوالي الخصيتين.

صورة توضيحية تبرز حالة دوالي الخصيتين.

ثالثاً: ما هي أسباب حدوث دوالي الخصية؟

ليس هناك أي تأكيد حول المسبب الرئيسي لدوالي الخصية.

إن الحبل المنوي يقوم بحمل الدم من وإلى الخصيتين، ويعتقد الأطباء أن دوالي الخصية تتشكل عندما تقوم الصمامات الموجودة في الأوردة في الحبل المنوي بمنع الدم من التدفق بشكل سليم (أي مشاكل في تدفق الدم)، كما أن ازدياد حجم الدم الناجم عن التدفق غير السليم والبطيء يؤدي إلى توسع في الأوردة وتمددها مما يؤدي بدوره إلى تشكل دوالي الخصية، التي قد تؤدي أحياناً في الحالات المتقدمة إلى تلف الخصية أو العقم النهائي.

كما ذكرنا سابقاً فإن الدوالي تحدث عند الذكور في فترة البلوغ وعلى الجانب الأيسر بشكل أخص، ويعود ذلك بسبب الموقع الذي يتمركز فيه وريد الخصية اليسرى.

رابعاً: متى يجب عليك زيارة الطبيب المختص؟

بما أن العديد من حالات دوالي الخصية لا تظهر أية أعراض فهي غالباً تكون بغير حاجة إلى علاج، وغالباً يتم الكشف عن الدوالي من خلال تحاليل السائل المنوي (فحص الخصوبة) أو من خلال الفحص البدني السريري الروتيني.

مع ذلك، فإن كنت تعاني من ألم أو تورم في الخصية أو كيس الصفن، أو إذا لاحظت وجود كتلة على كيس الصفن أو اختلافا واضحا في حجم الخصيتين، أو كنت تعاني من مشاكل في الخصوبة وصعوبة وألم في الاستمناء وممارسة الجنس، فغالباً قد تكون تعاني من إحدى حالات دوالي الخصية، وعليك الذهاب لرؤية طبيب مختص لإجراء الفحوصات المناسبة وتحديد ما إذا كانت حالتك تستلزم العلاج أم تستلزم التدخل الجراحي.

خامساً: ماهي مضاعفات دوالي الخصية؟

قد تسبب دوالي الخصية انكماشا أو ضمورا في الخصية المتضررة، حيث أن الجزء الأكبر من الخصية يتكون من النبيبات المنتجة للحيوانات المنوية، فعند تضررها كما في حال الدوالي تنكمش الخصية وتضمر، كما أن تجمع الدم الناجم عن دوالي الخصية يؤدي إلى زيادة الضغط في الأوردة، وزيادة احتمال تعرض الدم للسموم مما يسبب تلفاً في الخصية.

يؤدي تجمع الدم في حالة الدوالي كذلك إلى ارتفاع الحرارة (موضعياً) مما يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية من حيث العدد والجودة، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى العقم.

سادساً: كيفية الوقاية من دوالي الخصيتين:

بما أن آلية حدوث الدوالي هي ذاتها سواء في الخصية أو الساقين فيجب علينا تجنب الوقوف لفترات طويلة، وتجنب الجهد البدني الزائد عن الحد الطبيعي، وتجنب لبس الألبسة الداخلية أو الخارجية الضيقة، والتأني والحذر في الممارسات الجنسية خصوصاً عند تحفيز الشريك للخصيتين فموياً.

وأخيراً لا تنس مراجعة الطبيب المختص عند الشك في وجود دوالي الخصية ولا تقلق فهي ليست بالأمر الخطر، كما أنها سهلة العلاج، حتى التدخل الجراحي فيها هو عمل بسيط جداً وغير خطير، والأهم من ذلك أن لا تتوانى عن تلك المشكلة أو تشعر بالحرج منها حتى لا تندم بعدها.

المصادر

عدد القراءات: 15٬175