in

أفضل مزودي خدمة VPN في العالم – [إيجابيات وسلبيات كل شركة]

أصبحت خدمات الـVPN واحدةً من أكثر الخدمات المرغوبة حالياً بفعل الميزات الكبيرة التي تؤمنها للمستخدمين، لذا فمن غير المستغرب وجود عددٍ كبيرٍ من مزودي خدمات VPN مما يجعل العثور على أفضلها أمراً صعباً.

سيوفر عليك هذا المقال عناء ومشقة البحث، وستجد فيه الميزات التي تقدمها أفضل 10 خدمات VPN بالإضافة إلى خصائصهم ومعلوماتٍ عنهم، لذا مهما كانت الخدمة التي تنوي الحصول عليها، ستكون واثقاً تمام الثقة بعدم وجود احتمالٍ لخداعك أو سرقة بياناتك.

لمحة سريعة عن أفضل خدمة VPN

هل يتعذر عليك إكمال قراءة كل المقال الآن؟ يمكنك حفظه في المفضلة والعودة إليه لاحقا..

يتربع حالياً برنامج Express VPN على عرش أفضل مزودي خدمة VPN، فهو الخيار الأفضل لكل من السرعة والخصوصية وفتح المواقع المحجوبة. ويأتي Surfshak في المركز الثاني، والذي أهلته بساطة التحميل والتشغيل لأن يكون خياراً مرغوباً لدى الكثيرين. أما المركز الثالث فهو من نصيب NordVPN صاحب الاسم الأكثر شهرةً في عالم مزودي الشبكة الافتراضية الخاصة.

وسنتعرف على الكثير من السمات والميزات التي تقدمها المزودات المختلفة في المراجعة التالية:

1. مزود ExpressVPN

أفضل مزود خدمة VPN متكامل من حيث السرعة والأمان وفك الحجب.

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, iPlayer, YouTube, Amazon, Hulu
  • الدعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 30 يوم
  • عدد المخدّمات: أكثر من 3000 مخدم
  • مواقع المخدمات: 160
  • الدول: 94 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 5

يوفر ExpressVPN الوصول إلى أكثر من 3000 مخدم متواجدٍ في 160 موقع مختلف من 94 دولة حول العالم، بالإضافة إلى دعمه لعددٍ كبيرٍ من منصات العمل. لا نقصد منصات العمل الشهيرة فقط مثل Windows و Macو Linuxو iOS و Android و أو حتى BlackBerry، بل أيضاً يوفر برامج لبعض أنواع الراوترات وإلغاء حجب المحتوى القائم على اسم النطاق لمُضيفي أجهزة بث الوسائط المتعددة والتلفزيونات الذكية، وأيضاً ملحقات قوية للمتصفحات.

قد تكون كل تلك الميزات مربكةً قليلاً للمستخدمين الجدد، لذا بذلت الشركة جهداً كبيراً لمساعدتهم، فوفرت موقعاً مليئاً بالتعليمات والدروس التفصيلية لإرشادهم. وتوفر الشركة أيضاً خدمة دعم سريعة وعلى مدار الساعة في حال واجهتك أي مشكلة.

لم تنته الخدمات التي يقدمها ExpressVPN بعد، فخدماته تطال جميع القطاعات، فهو يدعم الدفع باستخدام Bitcoin ودَعم الندّ للندّ وإلغاء حجب Netflix، أما من جهة الحماية، فيتميز بنظام تشفيرٍ قوي وحمايةٍ من تسرب نطاق الأسماء وأداءً قوياً وموثوقاً وسياسة استخدامٍ واضحةٍ تؤكد عدم الاحتفاظ بسجلات الاستخدام أو أي معلوماتٍ أخرى.

لا يتمتع ExpressVPN في الجهة المقابلة بسلبياتٍ تستحق الوقوف عندها، فهو يدعم العمل على 5 أجهزةٍ مختلفةٍ في وقتٍ واحد (وهي زيادةٌ ملحوظةٌ بعد أن كان يدعم 3 فقط)، يمكنك الاختيار أيضاً بين عدة عروض دفع شهرية أو نصف سنوية أو سنوية. لذا إن كنت تبحث عن خدمةٍ سريعةٍ تضمن لك التصفح الآمن والوصول إلى المواقع المحجوبة والمزيد من الميزات الرفيعة مع خدمة عملاءٍ جيدةٍ على مدار الساعة، فحتماً ExpressVPN هو الأنسب لك.

الإيجابيات:

  • يعمل على جميع المنصات تقريباً
  • مستوى حماية عالٍ
  • مخدّمات VPN سريعة في 94 دولة
  • خدمة عملاء راقية على مدى 24 ساعة

السلبيات:

  • عدد الاتصالات المتزامنة التي يوفرها أقل من المزودات الأخرى.

2. مزود Surfshark

واحدٌ من أسرع مزودي VPN في سوق المنافسة

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, iPlayer, YouTube, Amazon, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 30 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 1700 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 100 موقع
  • الدول: 63 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: غير محدود

يضمن Surfshark جميع الخدمات الأساسية التي يجب على أي مخدم VPN التمتع بها بما فيها بروتوكولات الحماية OpenVPN وTCP و IKEv2، ونظام تشفير AES-256، ومفتاح إطفاءٍ جاهزٌ لإيقاف تسرب البيانات في حال فشل الاتصال. يتمتع Surfshark أيضاً بنظام نطاق أسماء خاص وغطاءِ حمايةٍ إضافي بفضل عقدة VPN مزدوجة.

يوفر المزود أيضاً سياسة خاصةً بما يتعلق بتسجيل البيانات، بحيث يُحتفظ فقط ببريدك الإلكتروني ومعلومات الدفع والاشتراك، فيما تمحى جميع السجلات الأخرى. أما بما يتعلق بسرعة الاتصال، يضمن لك التطبيق اتصالاً سريعاً أينما كان الموقع الافتراضي الذي اخترته، سواءً في الولايات المتحدة أو في بلدٍ أوربيٍ ما أو حتى استراليا.

لا تقل سهولة استخدام التطبيق أهميةً عن الميزات الأخرى الذي يقدمها، وقد أدركت الشركة هذا الأمر تماماً، لذا بذلت جهدها في إبقاء واجهة المستخدم بسيطةً ونظيفةً وخاليةً من التعقيد، حيث تقتصر الخيارات الموجودة على زر (الاتصال السريع) وزر (المواقع) بالإضافةٍ إلى أيقونة الإعدادات. وسواءً أكنت تعتبر تلك الواجهة البسيطة قليلة الخيارات أمراً إيجابياً أم سلبياً، فالأمر يعود بشكلٍ كاملٍ إلى ذوق المستخدم الشخصي، ويمكن أن يختلف من مستخدمٍ للآخر.

أحد أهم الميزات التي تميز Surfshark هي القدرة على ربط الحساب الشخصي مع عدد غير محدودٍ من الأجهزة، أي يمكنك استخدام حسابٍ واحدٍ على هاتفك الذكي أو اللوحي (سواءً Android أو iOS) وعلى جهازك المحمول (windows أو Mac أو Linux) في وقتٍ واحدٍ وبدون أي مشاكل.

تضمن لك الشركة إعادة أموالك خلال مدةٍ أقصاها 30 يوم من تاريخ الاشتراك، وهذا يعني أن أمامك متسعٌ من الوقت لتجريب الخدمة قبل أن تقرر تمديد الاشتراك لفترةٍ أطول.

الإيجابيات:

  • يمكن ربط عدد غير محدود من الأجهزة مع نفس الحساب.
  • اتصال سريع.
  • سعر مقبول.

السلبيات:

  • يقدم الخدمات الأساسية فقط.
  • تطبيق الأندرويد غير مستقر أحياناً.

3. مزود NordVPN

أشهر اسمٍ في عالم مخدمات الـ VPN، و واحدٌ من أفضلهم

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, iPlayer, YouTube, Amazon, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 30 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 5400 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 80 موقع
  • الدول: 59 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 6

لا تقل الميزات التي يقدمها NordVPN عن المنافسين السابقين، فهو ينتشر في قرابة 60 دولة مختلفة ويملك أكثر من 5400 مخدّم فيها، مما يجعله ثاني أكبر مزود خدمة VPN بعدد المخدمات بعد CyberGhost.

يضمن NordVPN ربط 6 أجهزة مختلفة مع حساب مستخدمٍ واحد، كما يدعم تشفير 2048-bit، ويوفر حمايةً قويةً من تسرب المعلومات ومفتاح قَفلٍ في حال انقطاع الاتصال، وإضافاتٌ لمتصفحات Chrome و Firefox، ويقبل مختلف أنواع الدفع الالكتروني مثل Bitcoin و PayPal وبطاقات الائتمان.

أظهرت نتائج اختبارات الأداء الجديدة تحسن أداء NordVPN عن السابق، حيث كانت سرعة الاتصال مع معظم المخدّمات أعلى من المعدل الوسطي بكثير ماعدا المخدّمات البعيدة جداً عن مكان الاتصال.

إن كان هناك مأخذٌ على التطبيق فسيكون على تجربة المستخدم التي يقدمها NordVPN، وبالرغم من أنها تفاصيلٌ بسيطةٌ كعدم القدرة على ترتيب المدن حسب الترتيب الأبجدي، إلا أنها تتركنا نتساءل إن كانت الشركة قد أجرت ما يكفي من اختبارات المستخدمين، وقد تكون سبباً كافياً يدفع الكثير من المستخدمين لتفضيل برنامجٍ آخر يقدم تجربة أداءٍ أفضل. أما من ناحية الأمان، أخذ NordVPN جميع الإجراءات الوقائية وإجراءات الحماية اللازمة لزيادة درجة أمان مخدّماته وشبكته بعد حادثة الاختراق الأخيرة عام 2018.

يتيح NordVPN العديد من خيارات الدفع للمستخدمين الراغبين بالاستفادة من الميزات التي يقدمها، بما في ذلك اشتراك شهري واشتراك لمدة سنة أو سنتين وأيضاً اشتراك لمدة 3 سنوات توفر حتى 70% مع ضمان إعادة كامل المبلغ خلال 30 يوم من تاريخ الاشتراك.

الإيجابيات:

  • يمكن ربط 6 أجهزة مختلفة مع حساب مستخدمٍ واحد.
  • سرعة أداء ممتازة.

السلبيات:

  • ليس الأفضل من ناحية تجربة الاستخدام.
  • تعرض مسبقاً لعددٍ من الاختراقات الأمنية.

4. مزود IPVanish

اختيار حكيم

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, YouTube, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 30 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 1400 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 75 موقع
  • الدول: 52 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 10

IPVanish واحدٌ من المنافسين الأقوياء في عالم الشبكات الافتراضية الخاصة، يملك أكثر من 40 ألف عنوان IP وأكثر من 1400 مخدّم على امتداد أكثر من 70 دولة، كما يدعم ربط 10 أجهزة مختلفة مع حساب مستخدمٍ واحد، بالإضافة إلى دعمٍ سريعٍ على مدار الساعة.

لم تكتف الشركة بتوفير خدماتها على مختلف المنصات كـ Windows وMac و Android، وحتى Fire TV، بل أيضاً زودتها بالكثير من الميزات والإعدادات والخيارات مما يضمن تجربة مستخدمٍ جديدةً مقارنةً مع المنافسين الآخرين. أما من ناحية الأداء، أكدت الاختبارات أن جميع المخدمات جاهزةً لاستقبال الاتصال في أي وقتٍ وبالتالي سرعةً في الاتصال مع المخدم وتدعم جميعها مواقع التورينت. سيتمتع مستخدمو IPVanish بسرعة تحميلٍ أعلى من المتوسط وبالقدرة على إلغاء حجب مواقع iPlayer وNetflix.

على الرغم من أن الخيارات الكثيرة التي توفرها تطبيقات IPVanish على مختلف المنصات تتيح مستوى أعلى من التحكم، إلا أنها قد تشكل مشكلةً لبعض المستخدمين غير المختصين. لوحظ أيضاً أن بعض المخدمات لا توجد في المكان المتوقع مما يؤثر أحياناً على سرعة الاتصال.

وإن كنت تملك الكثير من الأجهزة وترغب في ربط جميعها مع حساب VPN واحد فلا تتردد في تجريب IPVanish، وفي حال لم تحظى بالتجربة التي تتوقعها يمكنك استرداد نقودك خلال 30 يوم من تاريخ الاشتراك.

الإيجابيات:

  • يمكن ربط 10 أجهزة مختلفة مع حساب مستخدمٍ واحد.
  • تمتلك الشركة وتدير مخدماتها الخاصة.
  • خدمة دعم سريعة.
  • تطبيقات قوية تتيح الكثير من الخيارات.
  • سرعة تحميل ممتازة.

السلبيات:

  • قد يواجه البعض صعوبة في الاستخدام.

5. مزود CyberGhost

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, iPlayer, YouTube, Amazon, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 45 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 6300 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 110 موقع
  • الدول: 89 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 7

نجح مزود CyberGhost في اكتساب أكثر من 10 مليون مستخدم منذ انطلاقه بفضل الميزات التي يقدمها وسهولة الاستخدام التي يتمتع بها. وكما هو متوقعً من شركةٍ بهذا الحجم، فهي لا تغطي فقط جميع الميزات الأساسية التي يحتاجها المستخدمون، بل تغطي أيضاً مساحةً كبيرةً من العالم بفضل وجود أكثر من 6400 مخدّم في 110 مواقع من 89 دولة مختلفة حول العالم. وتغطي التطبيقات أيضاً مختلف المنصات المستخدمة حالية مثل Windows و Mac وAndroid وiOS، وتدعم أيضاً مواقع التورينت والاتصال المباشر السريع.

تملك تطبيقات CyberGhost ميزةً تميزها عن باقي التطبيقات المنافسة، ألا وهي سهولة تنفيذ المهمة التي يريدها المستخدم. فإذا أراد المستخدم إلغاء حجب موقعٍ معينٍ على سبيل المثال، ما عليه سوى اختيار الخدمة المحجوبة مباشرةً من القائمة، سواءً أكانت Netflix أو Hulu أو BBC iPlayer أو YouTube وغيرها، عندها سيتصل التطبيق تلقائياً بأفضل مخدّمٍ متاحٍ ويفتح نافذة متصفحٍ على الموقع المطلوب.

ليس هذه وحسب، بل وفرت الشركة المزيد من خدمات الحماية، مثل حجب الإعلانات والمتتبعين والمواقع الضارة، وضمنت لك اتصالاً آمناً بفضل توجيه HTTPS التلقائي. وأتاحت لك خيار تفعيل ضغط البيانات لتوفير بعض المال والوقت.

تبدو واجهة التطبيق الخاص بالأجهزة المكتبية معقدةً بعض الشيء، كما أن عدد المواقع المدعومة قليلٌ بعض الشيء. وبالرغم من أن السرعة في الولايات المتحدة الأمريكية وأروبا جيدة جداً، إلا أن المخدمات البعيدة لا تتمتع بنفس السرعة.

يقدم لك CyberGhost الكثير من الميزات الفعلية مقابل سعرٍ عادل، وإن لم تكن متأكداً من اختيارك بعد، يمكنك التمتع بـ 45 يومٍ تجريبي قبل أخذ قرار نهائي.

الإيجابيات:

  • الكثير من الميزات الذكية والمفيدة.
  • أداء جيد.
  • يدعم مواقع التورينت.

السلبيات:

  • واجهةٌ معقدةٌ بعض الشيء.

6. مزود Private Internet Access

سعرٌ عادل، وخدماتٌ متكاملة

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, YouTube, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: غير متوفر
  • فترة التجريب: 30 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 3300 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 65 موقع
  • الدول: 45 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 10

قد لا يكون Private Internet Access أسرع أو أقوى أو أرخص مزود VPN في السوق، إلا أنه يؤمن ميزاتٍ كافيةٍ ليكون الخيار الأول عند الكثير من المستخدمين.

يغطي Private Internet Access أكثر من 60 موقع في 45 دولة مختلفة، ويوفر تطبيقاتٍ لجميع منصات العمل الأساسية مثل Windows و Mac و iOS و Android و Linux بالإضافة لملحقات المتصفحات الشهيرةِ Chrome وFirefox وOpera. وتوفر الشركة شروحاتٍ توضيحيّةٍ لأجهزة الراوتر والأجهزة الأخرى، مما يعني أنه يمكنك تشغيل Private Internet Access مهما كان الجهاز الذي تستخدمه.

قد لا تُماثل سهولة استخدام تطبيقاته غيرها من المنافسين، لكنها توفر درجةً عاليةً من الحماية. لا يملك تطبيق الأندرويد نظام المُفضّلة، مما يعني أنه قد يستغرق وقتاً أطول قليلاً لإيجاد المخدمات شائعة الاستخدام. فيما عدا ذلك، فهو سهل الاستخدام ويوفر لك الحماية تلقائياً فور اتصالك مع شبكةٍ Wi-Fi غير آمنة، ومزودٌ بمفتاح قفلٍ لحماية بياناتك في حال انقطاع الاتصال بالمخدّم، بل وحتّى ينبهك بالاهتزاز عند إتمام عملية الاتصال.

تضيف ملحقات المتصفحات الأنيقة المزيد من الحماية التي لم تكن تأخذها في الحسبان، مثل حجب تشغيل الفلاش ومسح ملفات تعريف الارتباط Cookies وحماية الكاميرا والميكروفون وغيرها من الميزات.

أبلى Private Internet Access أداءً جيداً في الاختبارات مسجلاً سرعةً أعلى من الحد المتوسط، وبالرغم من ارتفاع رسوم الاشتراك بشكل طفيفٍ مؤخراً، إلا أن الرسوم تتوافق تماماً مع الخدمات التي يقدمها.

الإيجابيات:

  • يدعم 10 أجهزةٍ في وقت واحد.
  • تحتوي التطبيقات الكثير من الخيارات.
  • سعرٌ جيد.

السلبيات:

  • تجربة استخدام تطبيق الويندوز ليست الأفضل.

7. مزود Hotspot Shield

خدمة VPN ممتازة للتمتع بالخصوصية أثناء تصفح الانترنت.

معلومات عامة:

  • منصات العمل: ويندوز، ماكنتوش، أندرويد، آي أو إس، لينكس
  • إلغاء حجب مواقع البث المباشر: Netflix, iPlayer, YouTube, Hulu
  • دعم على مدار الساعة: متوفر
  • فترة التجريب: 45 يوم
  • عدد المخدمات: أكثر من 3200 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 130 موقع
  • الدول: 80 دولة
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 5

يعلم الجميع أن Hotspot Shield هو برنامج VPN مجانيٌ رائع، إلا أن النسخة المدفوعة منه أفضل بكثير، فهي تتيح لك الوصول إلى أكثر من 3200 مخدّم في 130 موقع تتوزع على 80 بلد حول العالم. من البديهي أن توفر شركةً تتمتع بهذه السرعة دعمً سريعاً على مدار الساعة، والأهم من ذلك، بدون إعلانات.

كان الأداء أبرز ما يميز Hotspot Shield خلال جميع الاختبارات، حيث يضمن بروتوكول Catapult Hydra الخاص بالبرنامج الذي يستخدمه البرنامج واحدةً من أعلى سرعات التحميل يمكنك اختبارها في برنامج VPN، ولا تقصر تلك السرعة على المخدّمات القريبة فقط، بل أيضاً البعيدة منها، ليس هذا وحسب، بل السرعة ثابتةٌ أيضاً.

بالرغم من النقطة الإيجابية التي اكتسبها Hotspot Shield من استخدام بروتوكول Catapult Hydra الخاص به فقط، إلا أن لاستخدامه آثارٌ سلبيةٌ مهمة، فهو يلغي دعم بعض المعايير مثل OpenVPN وبالتالي لم يعد بالإمكان تشغيله يدوياً على الراوتر أو أجهزة الألعاب أو Chromebook أو أي منصةٍ أخرى، وبالتالي فالاستفادة من خدمة VPN سيقتصر على الأجهزة التي تعتمد Windows أو Mac أو Android أو iOS كأنظمة تشغيلٍ لها.

يخسر Hotspot Shield بعض النقاط أمام المنافسين، فلا يوجد خيارٌ للدفع باستخدام Bitcoin، والأهم من ذلك عدم القدرة على إلغاء حجب Amazon Prime.

قد لا تكون تلك النقاط السلبيةُ مهمةَ لدى الكثيرين على أية حال، فإن كنت تبحث عن سرعة عاليةٍ بسعرٍ قليلٍ جداً فـ Hotspot Shield يستحق أن تضعه على رأس القائمة، كما أن الفترة التجريبية البالغة 45 يوماً تعطيك الوقت الكاف للبحث عن مرادك.

ولا تنسى أنه بالإمكان الحصول أفضل عرضٍ وتوفير الكثير من المال عن طريق زيادة مدة الاشتراك، فكلما زادة مدة الاشتراك، قلت المبلغ المدفوع على المدى الطويل.

الإيجابيات:

  • رسوم اشتراك منخفضة.
  • سرعة تحميل ممتازة.
  • سهل الاستخدام.

السلبيات:

  • تجربة استخدام تطبيق الويندوز ليست الأفضل.
  • عدم القدرة على إلغاء حجب Amazon Prime.

8. مزود StrongVPN

اسم على مسمّى

معلومات عامة:

  • عدد المخدمات: أكثر من 950 مخدم.
  • مواقع المخدمات: أكثر من 60 موقع.
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 12.

عندما تستخدم برنامج VPN يحمل اسماً كهذا، ستتوقع الحصول خدمة أمنٍ وحمايةٍ من الطراز الرفيع. يقدم البرنامج بكل تأكيد مجموعةً من ميزات الحماية الأساسية مثل عدم تخزين سجلات الاستخدام، وجمع أقل معلوماتٍ مطلوبةٍ للاشتراك وتسجيل الدخول، ويضمن عدم بيع معلوماتك الشخصية وحجب ملفات تعريف الارتباط Cookies.

يتميز التطبيق بالبساطة وتركيزه على الأداء الداخلي عوضاً عن الأسلوب. أما من الناحية العملية، فيمكنك ربط 12 جهاز مختلف مع حساب مستخدمٍ واحد، أي بإمكانك ربط الحاسب المكتبي، والحاسب المحمول وهاتفك الذكي والهاتف اللوحي والعديد من الأجهزة الأخرى.

لا تدع الأرقام تخدعك، والتي إذا ما قارنتها بباقي المنافسين ستجدها قليلةً جداً. فبالرغم من عدد المخدمات البالغ 950 والتي تتوزع على 46 مدينة في 26 بلد فقط، إلا أن تلك الأرقام لا تكشف الأداء الفعلي للمخدمات، وستحصل في الواقع على واحدٍ من أسرع الاتصالات التي يمكن لأي مزود VPN تقديمها، وقد أكدت الاختبارات ذلك، وأظهرت سرعة اتصالٍ سريعةٍ مع جميع المخدمات.

فإن كان هدفك إلغاء حجب مواقع البث المباشر مثل Netflix أو BBC iPlayer سيكون StrongVPN خياراً قوياً، ويمكنك التحقق من ذلك بنفسك واسترداد نقودك خلال 30 يوماً من الاشتراك إن لم تحصل على ما يرضيك.

الإيجابيات:

  • سرعة اتصال مدهشة.
  • ضمان إعادة المال.

السلبيات:

  • يؤمن الميزات الأساسية فقط.
  • عدد مخدمات محدود.

9. مزود TunnelBear

إن كنت تسعى إلى VPN سهل الاستخدام، فها هو ذا.

معلومات عامة:

  • عدد المخدمات: 1000 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 20 موقع
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 5

يركز مزود خدمة الكندي TunnelBear بشكلٍ كبيرٍ على سهولة الاستخدام والبساطة في برنامجهم، وهذه اخبار جيدةٌ للمبتدئين أو المستخدمين الجديدين على عالم VPN أو الراغبين بالحصول على أهم الميزات الأساسية دون إزعاج أنفسهم بفهم وتعلم الكثير عن الحماية. أما المستخدمين المختصين الساعين وراء خدماتٍ أو ميزاتٍ معينةٍ فلن يجدوا ضالتهم هنا.

لا يوفر تطبيق TunnelBear سوى القليل من الخيارات لتفعيلها، وحتى لا يسمح لك بتغيير البروتوكول المستخدم للاتصال، كما أن موقع الدعم الضعيف يتركك وحيداً دون تقديم مساعدةٍ تذكر إذا ما أردت تفعيل الخدمة على الراوتر أو أجهزة الألعاب أو أي جهازٍ آخر.

إن كنت تسعى للأساسيات فقط، فيوجد منها ما يكفي. تتوافر تطبيقات TunnelBear على جميع المنصات الأساسية Windows و Mac و Android و iOS، وأيضاً تتوفر ملحقاتٌ للمتصفحات الشهيرة مثل Chrome و Firefox و Opera. لن تجد أي صعوبةٍ أيضاً في تحميل المحتوى من مواقع التورينت أو الوصول إلى مواقع البث المباشر المحجوبة مثل Netflix وغيرها ما عدى BBC iPlayer.

يسبق TunnelBear باقي المنافسين بخطوةٍ عندما يتعلق الأمر بالخصوصية، حيث توظف الشركة مختصين محايدين بهدف إجراء اختبارات أمان عَلنيّةٍ على مخدماتها. وفيما يتعلق بالسرعة، فقد سجل مخدمات المملكة المتحدة والمخدمات الأوربيةُ سرعةً ممتازةً، كما أبلت مخدمات الولايات المتحدةً سرعة مماثلةً تقريباً، وحتى أبعد المعدمات الآسيوية وأبطأها فقد سجل سرعةً وصلت إلى 20Mbps.

الإيجابيات:

  • سهل الاستخدام للغاية.
  • يخدم عدد كبير من منصات العمل.
  • سياسة خصوصية واضحة.

السلبيات:

  • قد يكون الاتصال بالمخدمات البعيدة بطيءً.

10- مزود VyperVPN

حمايةٌ وأداءٌ عاليين

معلومات عامة:

  • عدد المخدمات: أكثر من 700 مخدم
  • مواقع المخدمات: أكثر من 70 موقع
  • عناوين IP: أكثر من 200 ألف
  • عدد الأجهزة التي يمكن ربطها مع حسابٍ واحد: 5

تصب الشركة السويسرية VyperVPN اهتمامها على توفير خدماتٍ غير اعتيادية عالية المستوى، وتنشر مخدماتها في أكثر من 70 مكاناً مختلفاً من العالم لتغطي مساحةً جيدة.

تعتمد الشركة على خدماتها الخاصة مثل خدمة zero-knowledge DNS وبروتوكولها الخاص Chameleon أو الحرباء الذي يوفر لك استخدام خدمة VPN حتى في الدول التي تحجب هذه الخدمة مثل الصين وإيران والإمارات العربية المتحدة. تغطي خدماتها مجالاً كبيراً من الأجهزة والمنصات بدءاً من الشهيرة منها مثل Windows و Mac و Android و iOS وحتى أجهزة الراوتر والشاشات الذكية التي تعمل بنظام Android وأجهزة QNAP و Blackphone و Anonabox وغيرها.

تتمتع أغلب المخدمات باتصالٍ سريعٍ ما عدة تلك البعيدة منها. أما بالكلام عن الخصوصية والأمان فقد اكتسبت الشركة المزيد من نقاط القوة بعد أن خسرتها في سابقاً، حيث تسمح الشركة لمختصين مستقلين بإجراء اختبارات للتأكد من عدم تسجيل أي بيانات. وفيما يتعلق بالدخول إلى المواقع المحجوبة، فتوفر المخدمات الوصول إلى كل من Netflix و BBC iPlayer.

وبالحديث عن نقاط الضعف، فقد تجد بعض المشاكل في التطبيقات خصوصاً التطبيق الخاص بنظام ويندوز الذي يبدو خطوةً صغيرةً للخلف. أما إن واجهتك بعض المشاكل فلا تعول كثيراً على الموقع للمساعدة، فلن تجد الكثير من المعلومات أو التفاصيل المفيدة. بالمجمل، VyperVPN ليس برنامجاً مثالياً، لكنه يحوي على الكثير من الميزات الجيدة.

الإيجابيات:

  • أداء سريع للغاية.
  • برنامج قوي وسهل الضَبط.
  • عدم تخزين سجلات الاستخدام.

السلبيات:

  • بعض المشاكل في منصة ويندوز.
  • خدمة الدعم يمكن أن تكون أفضل.