معلومات عامة

حكاية حمالة صدر ستجعلك تشعرين أنها جزء منك

حمالات صدر ThirdLove

ذهبت مئة امرأة إلى وسط مدينة سان فرانسيسكو بعد أن رأين إعلاناً على ”كريجزليست“ (وهو موقع خاص بالإعلانات) يدعوهن إلى ارتداء أفضل حمالة صدر لديهن والذهاب هناك، صعدت النساء السلالم وأُخبِرت كل واحدة منهن أن تلتقط صورة لثدييها من خلال تطبيق يسمح بحساب مقاس الثدي.

بدا الأمر كفيلم هزلي، ولكنه في الحقيقة كان اختبار بحث وتطوير ”R&D“ عالي التقنية تقوم به امرأة حاصلة على إجازة دراسات عليا في إدارة الأعمال من معهد ”ماساشوستس“ التقني MIT. تتذكر ”هايدي زاك“ Heidi Zak ذات الـ37 عاماً التجربة التي قامت بها منذ ثلاث سنوات، وتقول إن النساء أرسلن إيميلات كثيرة يسألن فيها ”هل ذلك آمنٌ حقاً؟“، حينها حولت هايدي المكتب الأول الذي مثل خلية الأساس في بنائها لشركة ThirdLove (الشركة المتخصصة بحمالات الصدر التي أسستها هي وزوجها ”ديف سبيكتر“ Dave Spector) إلى مختبر لدراسة حمالات الصدر.

هايدي زاك

هايدي زاك

في ذلك الحين أملت هايدي أن تتمكن بمساعدة النساء المشتركات (تتراوح أعمارهن بين 17-70 سنة ومقاسات أثدائهن بين AA وF) من تحسين تطبيق الشركة المتخصص ببيع حمالات الصدر الإفتراضية.

عانت معظم النساء مرة أو أكثر من الإزعاجات الناجمة عن قلة تناسب حمالات الصدر مع مقاساتهن، بما فيها ترهل كؤوس الحمالات، وعلامات الحكة، واحتباس أسلاك كؤوس الحمالات والأربطة الضيقة، التي تترك علامات تموج على الظهر وعلى الثدي أحياناً.

إن شراء حمالة صدر من خلال التسوق عبر الإنترنت أسوأ بكثير من الذهاب إلى متجر والبحث مطولاً عن المقاس الأنسب، حيث لا يمكن اختبار الملابس الداخلية بدقة، لهذا عملت زاك على إصلاح الأمر من خلال استخدام تطبيق إلكتروني يسمح بإجراء مسح للجسم، وبالتالي حصول النساء نظرياً على حمالة صدر مناسبة كأن خياطة قد فصلتها على المقاس، وتمكنت بذلك شركة ”ThirdLove“ من استخدام البيانات التي تتناسب مع جميع زبوناتها من أجل تصميم حمالة الصدر المثالية.

اعتقدت زاك أن قدوم النساء المئة سيساعدها في الحصول على رؤية أشمل فيما يخص التطبيق الإلكتروني، ولكنها توصلت إلى أمر ستقوم عليه أعمالها الجديدة حتماً، فحمالات الصدر بحد ذاتها بحاجةٍ لإعادة تدقيق فيها.

جربت المشاركات النموذج الأولي لحمالة الصدر من إنتاج ThirdLove الذي صممته زاك باستخدام مقاسات كؤوس الحمالات القياسية، وتقول زاك إن مقاسات 37% من النساء تتوافق مع مقاسات الكؤوس، وأن مقاسات حمالات الصدر التي استخدمتها بنفسها طوال حياتها كامرأة بالغة تراوحت بين مقاسين من الكؤوس، وكان هذا ما ساعد في تفسير عدم تناسب المقاسات.

اعتمدت الشركات الكبرى لسنوات طويلة على زوجٍ واحد من الأثداء في تصميم قوالبها لحمالات الصدر، هذا الزوج الذي كانت تتمتع به ”دوروثي غاليغان“ وهي مغنية نوادي ليلية سابقة في سبعينيات القرن الماضي، والتي تحولت إلى عارضة حمالات الصدر الأكثر طلباً لعقود كاملة.

تقول زاك إن شركات صناعة حمالات الصدر اعتبرت مقاس صدر دوروثي الـ”34 B“ مثاليا من حيث المحيط والشكل وملئها للحمالة، مفسرة قيام هذه الشركات بتحديد المقاسات الأكبر والأصغر انطلاقاً من ذلك.

حمالات صدر ThirdLove

حمالات صدر ThirdLove

يذكر أن ThirdLove وظفت دوروثي لتحديد قياس النموذج الأولي من حمالة الصدر الأولى، ولكن زاك قالت إن الأمر لا يتعلق بدوروثي وإنما بالنساء الحقيقيات.

لقد جذبت الرؤية التي حصلت عليها زاك المستثمرين مثل ”Laurie Ann Goldman“ خبيرة صناعة الملابس الداخلية التي تعرف عن هذه الصناعة أكثر من الجميع غيرها في الميدان، كونها شغلت منصب الرئيس التنفيذي لشركة ”Spanx“ الأمريكية الشهيرة بتصنيع الملابس الداخلية، حيث استقلت الطائرة ذهاباً إلى هايدي بعد مكالمة هاتفية بينهما.

رغم ذلك، يبدو أن محاولة بيع حمالة الصدر في الأسواق الإلكترونية أكثر تعقيداً من بيع شفرة الحلاقة، حتى أن الأمر اعتُبر مستحيلاً، ولكن القول ذاته سرى في الماضي على الألماس إلى أن تمكنت شركات مثل Blue Nile من إثبات العكس، ظهرت في السنوات الأخيرة ستة شركات تقوم بالأمر ذاته فيما يخص حمالات الصدر، هذه الصناعة التي يبلغ حجمها 13 مليار دولار، تهيمن عليها شركة Victoria’s Secret منذ سنوات طويلة.

بدأت زاك التركيز على هذا القطاع بعد أن استدركت أنها ورفيقاتها لديهن ماركات مفضلة للأحذية والسراويل وغيرها ولكنهن لا تملكن ماركة مفضلة لحمالات الصدر.

حمالة الصدر

تمتلك حمالة الصدر 30 مكوناً

تقول زاك أيضاً إن المرأة بالمتوسط تمتلك عشر حمالات صدر، اثنتان منها ترتديها في 95% من الأوقات والثمانية الأخرى تبقى معلقة دون استخدام لأنها لا تتناسب تماماً مع المقاس. بالإضافة إلى ذلك، رأت زاك أن الفرصة سانحة لاكتساح سوr الملابس الداخلية عبر قطعة واحدة عالية الجودة وعرضت الفكرة على زوجها سبيكتر الذي التقته أثناء دراستها في معهد الـMIT. رأى سبيكتر الفرصة واضحة حقاً؛ فالنساء كما يقول مسؤولات عن 70% من الإنفاق في الولايات المتحدة ولا شك أن كل واحدة منهن ترتدي حمالة صدر.

يقول سبيكتر؛ مدير الشركة حالياً، أن معظم الناس ينظرون إلى حمالة الصدر على أنها مادة جنسية، ولكنها في الحقيقة نوعُ من الملابس عالية التقنية، لهذا؛ قبل أن يتمكنا من بناء منصة تقنية متطورة بشكل كافٍ لأخذ مقاس حمالة صدر لامرأة دون ملامسة الجلد، كان عليهما الإستعانة بمن يعلم مدى تعقيد المنتج، وهنا قامت زاك؛ الرئيسة التنفيذية للشركة حالياً، بالبحث عبر موقع ”LinkedIn“ ووجدت ”Ra’el Cohen“ وهي مصممة الملابس الداخلية الراقية، وأقنعتها بالإنضمام إلى فريق الشركة الناشئة.

المصممة Ra’el Cohen

المصممة Ra’el Cohen

في أواخر سنة 2013 بلغت المبالغ التي حصلت عليها الشركة من المستثمرين 5.6 مليون دولار، وأصبح بالإمكان إنشاء تطبيق تصوير الجسم الخاص بالشركة، كان لدى ThirdLove فريقٌ صغيرٌ من المهندسين، ولكن لاحقاً أدركوا الحاجة إلى تسريع عملية تطوير التقنية، لذلك قام سبيكتر وزاك بالإستعانة بشركة متخصصة بالتطبيقات الإلكترونية من أجل تصميم التطبيق.

في النهاية استغرق الأمر ThirdLove سنتين لتطوير التطبيق، وبعد أن تقوم زبونة بتصوير نفسها عبر كاميرا الهاتف الجوال يقيس التطبيق كلا من محيط الجذع ومحيط الثدي العلوي (الذي يبدأ عند الحلمة)، ومحيط الثدي السفلي، (تحت الثدي عند القفص الصدري). تعالج هذه الصور دون أن تحتفظ بها ThirdLove على الإطلاق، حيث يقول سبيكتر إن الخصوصية أمر شديد الأهمية بالنسبة لهم، وخلال ثوانٍ تحصل الزبونة على مقاس حمالة الصدر.

إستخدمت كوهين البيانات التي جمعت عبر إعلان ”كريجزليست“ ذاته من أجل تصميم حمالة صدر لا تكون مبنية على قوالب دوروثي، فتقول زاك إن ThirdLove ستكون الشركة الأولى التي تنتج حمالات صدر بأنصاف مقاسات، موفرة بذلك نسبة 30% من الخيارات الإضافية للكؤوس.

كانت الخطة أن تطرح الشركة منتجاتها الجديدة في ربيع سنة 2014، ومن ثم تجمع بيانات المبيعات والمرتجعات والتقييمات من أجل تحسين تصميم حمالات الصدر مستقبلاً، وهذا ما حصل بالفعل، فقد طرحت الشركة منتجاتها وفق سبعة موديلات مختلفة، وستتمكن زاك وفريقها من تلقي الأصداء ومعرفة أي موديل فضلته الزبونات.

بعد ثلاثة أشهر بدا جلياً أن موديلا واحداً يدعى (24/7) اكتسح المبيعات وبأدنى مرتجع، فقامت الشركة بإيقاف إنتاج الموديلات الستة الأخرى بهدف جعل هذا الموديل الأفضل جودة في الأسواق بسعر 68 دولار، وهو موديل مريحٌ لدرجة أن المرأة تشعر أنه جزء من جلدها، وتنسى أنها ترتدي حمالة صدر.

موديل (24/7) thirdlove

موديل (24/7)

بعد أن أنجزت كوهين النماذج الأولية من الكؤوس ذات نصف المقاس، دعت الشركة نساء إعلان ”كريجزليست“ مجدداً لارتداء حمالات الصدر الجديدة، وقد لاقت استحسانهن على أنها حمالة الصدر المناسبة تماماً!

تقول زاك إن النساء يبدأن أعمالاً ويؤسسن شركات بسبب أمر معين واجهنه خلال حياتهن في محاولة لخلق تجارب أفضل.

يقول مارشال كوهين ”Marshal Cohen“ من شركة ”NDP“ المتخصصة في تحليل السوق الإستهلاكية إن رؤيا شركة ThirdLove بإنتاج كؤوس بنصف مقاسات كانت خطوة ثورية، فالناس لا يودون شراء حذاء ما لم تتوفر منه أنصاف مقاسات، وهكذا الحال بالنسبة لحمالات الصدر، ويضيف كوهين إن رهان الشركة على تفوق منتج وحيد يعد ”خسارة“ رابحة

المصادر

عدد القراءات: 11٬436