الحياة الجنسية

9 طرق ستساعدك على تجاوز مشكلة ضعف الانتصاب والعجز الجنسي

ضعف الانتصاب

قد تكون المشاكل الجنسية أكثر المشاكل إحراجاً بالنسبة للشخص، مما يدفعه لأن يخفيها ويبقها كأحد أسراره، فأن يحرج المرء من مشكلته الجنسية ليس بالأمر الكبير، لكن أن يخفيها ولا يعالجها هنا تكمن القضية والمشكلة الكبرى.

نرى الآن في أيامنا حملات كثيرة للتوعية بالآثار السلبية للمشاكل الجنسية إن لم تعالج أو تعرض على مختصين، وأحد أكثر تلك المشاكل شيوعاً عند الرجال هي ضعف انتصاب القضيب الذكري والعجز الجنسي.

ولأن المشاكل الجنسية، بما فيها ضعف انتصاب القضيب الذكري، هي مشكلة شائعة قد تحدث لأي ذكر منا وعند مختلف الفئات العمرية، سنتناول في مقالنا هذا بعضا من الطرق للتعامل مع مشكلة ضعف الانتصاب، ونسلط الضوء على التدابير التي من الممكن أن تساعد الشخص على تجاوز مشكلته.

ما هو ضعف انتصاب العضو الذكري Erectile Dysfunction؟

يعرف المجتمع الطبي ضعف انتصاب القضيب الذكري بأنه عدم القدرة الثابتة على الحصول أو الحفاظ على انتصاب العضو الذكري لمدة كافية لإقامة علاقة جنسية، بالإضافة إلى أنها مشكلة شائعة جداً في جميع أنحاء العالم (أكثر من 20 مليون ذكر في الولايات المتحدة الأمريكية يعانون منها) إلا أنها تصبح أكثر شيوعاً عند التقدم بالسن.

ووفقاً لمركز الأبحاث في أمراض الكلى والجهاز البولي والتناسلي القومي الأمريكي، فإن حوالي 5٪ من الرجال البالغين من العمر 40 عاماً يعانون من مشكلة ضعف الانتصاب، لكن بالنسبة للذكور البالغين من العمر 65 عاماً فترتفع النسبة لتصل إلى حوالي 25٪.

حتى أوائل السبعينات من القرن الماضي، كان المجتمع الطبي يعتقد أن أغلب أسباب ضعف الانتصاب لدى الذكور هي المشاكل والضغوط النفسية، لكن في أيامنا هذه أدرك الأطباء أن الأدوية، وأنماط الحياة، والأمراض، ونمط الغذاء هي من أكثر مسببات ضعف الانتصاب لدى الذكور.

لذا إن كنت من بين الأشخاص الذين شخص لهم ضعف انتصاب القضيب الذكري فاحرص على اتباع الخطوات التالية التي من الممكن جداً أن تساعدك في تجاوز مشكلتك.

1. امنح نفسك الوقت الكافي:

منبه

لا يحصل كل الذكور على انتصاب فوري بعد القليل من التحفيز الجنسي أو الاستثارة الجنسية، فكل شخص يجب أن يحصل على وقته الكافي من التحفيز والمداعبة الجنسية للحصول على الانتصاب، ومع التقدم بالعمر قد يستغرق التحفيز الجنسي وقتاً أطول للحصول على الانتصاب المطلوب.

فمثلاً أسرع الذكور في الحصول على الانتصاب هم الذين تتراوح أهمارهم بين 18 إلى 20 سنة -يحتاجون عدة ثوانٍ إلى نصف دقيقة من التحفيز فقط-، ومع التقدم بالعمر يصبح الشخص بحاجة لزمن أطول فمثلا في الثلاثينات و الأربعينات يحتاجون لدقيقة أو دقيقتين أو أكثر بقليل، أما في الخمسينات والستينات فيحتاجون إلى أكثر من دقيقتين من التحفيز الجنسي للحصول على الانتصاب.

2. خذ الأدوية التي تتناولها بعين الاعتبار:

علبة دواء

قد تكون العقاقير والأدوية التي تتناولها هي السبب الرئيسي في مشكلتك، حيث أن مضادات الهيستامين، ومدرات البول، وأدوية القلب، والمهدئات، والعقاقير الرافعة لضغط الدم قد تسبب مشكلة ضعف الانتصاب عند مستخدميها، خاصة عند فرط وسوء استخدام الدواء، كما أن الآثار الجانبية للدواء لا تظهر عند الجميع، فالأجسام لا تبدي جميعها نفس التفاعلات وردات الفعل مع الأدوية.

لذا إن كنت تشك أن أحد أدويتك يسبب لك مشاكل في الانتصاب فعليك مراجعة الطبيب أو الصيدلي ليعيدوا النظر في الجرعة وفي المادة الفعالة التي تتناولها.

3. لا تفرط في تناول المشروبات الكحولية:

جعة

على الرغم من أن الكحول قد يزيد من الرغبة الجنسية ويزيل الحواجز بين الشريكين أثناء العملية الجنسية، لكنه يضعف الأداء الجنسي للذكر خصوصاً عند الإفراط في تناوله، وذلك لأن الكحول مثبط للجهاز العصبي، فيمنع حصول ردات الفعل في الجسم ويعيقها، فلا يستجيب الشخص بسهولة للاستثارة الجسدية والتحفيز الجنسي الجسدي مما يؤدي بدوره لضعف في الانتصاب، كما أن تناول الكحول بكثرة يؤدي إلى تلف في الكبد يؤدي إلى خلل في هرمونات الجسم ويرفع نسبة الهرمونات الأنثوية في جسم الذكر مقارنة بهرمون التستوستيرون، مما يعيق حدوث انتصاب طبيعي في القضيب الذكري.

4. احرص على صحة أوعيتك الدموية:

الأوعية الدموية

دعونا لا ننسى أن القضيب الذكري هو عضو وعائي، لذا فإن الأشياء التي تسبب تضييق الشرايين وتضر بها فهي تؤثر على تدفق الدم إلى القضيب الذكري وبدورها تؤثر على عملية الانتصاب.

قد يكون ارتفاع نسبة الكولسترول أحد أكثر أسباب تضييق وتصلب الشرايين شيوعاً في مجتمعاتنا بسبب طبيعة نظامنا الغذائي، لذا احرص على ما تتناوله أيضاً.

5. أقلع عن التدخين وتجنب المنبهات:

شخص يدخن

تشير الدراسات التي أجريت على النيكوتين أنه يؤثر بشكل سلبي على الأوعية الدموية ويؤدي لتصلبها وإنقاص مرونتها مما يؤثر على تدفق الدم إلى القضيب وإلى ضعف في الانتصاب، لذلك نجد أن مشكلة ضعف الانتصاب منتشرة عند الذكور المدخنين بنسبة أكبر من غيرهم غير المدخنين.

كما أن الكافيين وغيره من المنشطات التي يتناولها الذكور -خصوصاً الطلبة- تؤدي إلى خلل في الانتصاب كذلك.

6. راقب وزنك:

شخص يقف فوق الميزان

إن الذكور الذين يعانون من زيادة في الوزن هم أكثر عرضة لمشاكل ضعف الانتصاب وعدم القدرة على الحفاظ على انتصاب أعضائهم الذكرية لفترة طويلة، لذا احرص على اتباع حمية غذائية وبعض التمارين الرياضية إن كنت تعاني من زيادة في الوزن.

7. استرخِ وابق بعيداً عن التوتر:

شخص مسترخي

لا شك أن الاسترخاء يساعدك في الحصول على انتصاب مثالي، وذلك لأن الجهاز العصبي الخاص بك يعمل على وضعين هما ”الودي“ و”نظير الودي“ لذا عندما تتوتر تصبح الشبكة العصبية الودية هي المسيطرة فترفع نسبة هرمونات الغدة الكظرية في الجسم مما يؤدي إلى سحب الدم من الجهاز الهضمي والقضيب إلى العضلات، فالتوتر ليس بالشيء الجيد إن كنت تريد الحصول على انتصاب مثالي.

لذا إن كنت في انتظار موعد حميمي احرص على الاسترخاء والتمدد لتسمح للدم بالتدفق بشكل جيد إلى عضوك الذكري.

8. تناول البطيخ الأحمر:

بطيخ أحمر

وجد الباحثون في مركز (تكساس) لتحسين الخضار والفواكه أن المواد المغذية النباتية الموجودة في البطيخ الأحمر لها مفعول مشابه للمقويات الجنسية كالفياغرا، حيث أنها تحتوي على الستيرولين الذي يساعد على استرخاء عضلات الأوعية الدموية في الجسم.

9. راجع طبيبك إذا لم تكن المشكلة عرضية:

طبيب

يمكن علاج الذكور الذين تم تشخيص إصابتهم بالعجز الجنسي أو ضعف الانتصاب في كافة الفئات العمرية، فعندما تفشل الطرق أعلاه في مساعدتك عليك بمراجعة طبيب مختص، الذي يمكنه أن يعالج مشكلتك وذلك إما بـ:

  • علاج دوائي، مثل استبدال التستوستيرون وإعطاء أدوية تساعد في تعزيز تدفق الدم إلى القضيب مثل الفياجرا وغيرها.
  • مضخات الدم التي توضع على القضيب وتساعد في زيادة الوارد من الدم إلى القضيب ومساعدته على التدفق بسهولة.
  • التوجه للعلاج الجنسي النفسي.
  • والأهم أن لا تخجل من مشاكلك الجنسية فكلنا عرضة لأن نعاني يوماً ما من تلك المشاكل، لا تهمل صحتك أبداً لأنها قد تتدهور شيئاً فشيئاً دون أن تشعر وتصبح من الصعب معالجتها وأحياناً يكون قد فات الأوان على المعالجة!

المصادر

عدد القراءات: 15٬049