ميديا

أفضل عشرة ألعاب ”RPG“ إحرص على أن تلعبها قبل موتك

صورة: Blizzard Intertainment

ألعاب الـ”RPG“ هي اختصار لـ: ”Role-Playing Games“ وأي ألعاب تمثيل أو لعب الأدوار، بحيث يأخد اللاعب دور شخصية معينة في اللعبة، ويترتب عليه لعب دور الشخصية حسب قوانين اللعبة، إما عن طريق تمثيل الدور الرئيسي أو المشاركة في عملية صنع القرار.

معقد أليس كذلك؟ حسناً، لن يبقى كذلك.

ليست كل ألعاب الفيديو متساوية، بالأخص عندما يتعلق الأمر بألعاب الـRPG. تنحدر غالبية ألعاب الـRPG من أب واحد وهو لعبة ”Dungeons & Dragons“ أو اختصاراً ”D&D“، إذ أن تأثيرها واضحٌ على هذه الفئة من الألعاب، وبالأخص القديمة منها.

Dungeons & Dragons

Dungeons & Dragons

في مقالنا هذا على موقع دخلك بتعرف جمعنا لكم قائمة بأفضل 10 ألعاب RPG:

10. لعبة The Elder Scrolls III: Morrowind

لعبة The Elder Scrolls III: Morrowind

طرحت هذه اللعبة عام 2002 ونالت تقييم 89/100 على موقع Metacritic، ومثل الكثير من الألعاب المذكورة في هذه القائمة، فإن هذه اللعبة تعتبر ذات نطاق واسع جداً وتحتوي على العديد من الأعداء والنباتات، كما أن البيئة التي تلعب فيها كبيرة جداً، وطريقة قتال الشخصيات لم تكن جيدة جداً؛ كما معظم ألعال الـRPG في ذلك الوقت، ولكنها ومع كل ذلك تستحق المعاناة مع القتال لرؤية مدى جمالية بناء مستويات اللعبة، وطريقة تطور الشخصيات فيها، وكانت هذه اللعبة قد ألهمت الكثير من الألعاب الأخرى من حيث بناء المستويات.

9. لعبة Diablo 2

لعبة Diablo 2

بتقييم 88 على موقع Metacritic، طرحت عام 2000.

عندما يقضي اللاعبون حرفياً آلاف الساعات في لعب هذه اللعبة، فإنها حقاً ناجحة جداً.

الـDiablo 2 هي لعبة ”Dungeon crawl“، أي أنها لعبة RPG مع سيناريو خيالي ”فانتازيا“، بمحتوى كبير جداً مثل الأعداء والقدرات والمناطق والمعدات، وتتميز هذه اللعبة بدقة العناصر الموجودة فيها بحيث لا يوجد أي عنصر نادر مشابه للآخر.

تُعد هذه اللعبة؛ المصممة ببراعة تامة، قاتلة للوقت بامتياز، ويؤكد طرح الشركة المصنعة ”Blizzard“ تصحيحا للعبة ”Patch“ في السنة الماضية أن اللعبة مازالت مرغوبة من قبل اللاعبين.

8. لعبة Deus EX

لعبة Deus EX

بتقييم 90 على موقع Metacritic، طرحت عام 2000.

ومع قدوم العام 2000 حازت ألعاب ”Cheaters“ على شعبية لا بأس بها، وبدأت ألعاب الـRPG تبلغ الذروة في الجودة والإتساق، ولكن ماذا عن لعبة تضم الاثنين معا؟

مزجت Deus EX بين السرقة، ولعب الأدوار، والقصة الشيقة، والبنادق، وامكانية اختيار الشخصية، وكل هذا ضمن إطار ممتع للغاية لكي تكون لعبة متوازنة ومصنوعة باحتراف.

لم يكن متاحا للاعبين حرية الإختيار بشكل جيد قبل ظهور Deus EX، فيما عدا بعض الألعاب المدرجة بهذه القائمة، كما أن العديد من ألعاب الـRPG اليوم أخذت هذه الفكرة من Deus EX، بحيث أصبحت تدعم حرية الإختيار للاعبين بشكل أكبر، خصوصاً ألعاب ”Gunplay“، وبالحديث عن ذلك فإن كل من فئتي ”RPG“ و“Gunplay“ قد انتشرتا بشكل أكبر وأوسع بفضل Deus EX.

7. لعبة Planescape: Tormet

لعبة Planescape: Tormet

بتقييم 91 على موقع Metacritic، طرحت عام 1999.

تعتبر ههذ اللعبة ابنا آخر لـD&D، حيث أنها بنيت في نفس بيئتها، وهي مثل Deus EX في التركيز على المحادثة وتطوير الشخصيات.

في الحقيقة أحد الأشياء الأساسية والجذابة في اللعبة أن سير اللعبة كاملاً يتوقف على أفعالك أنت؛ ”الإله المجهول“، مما يعني أن اللاعب هو الذي يتحكم بسير اللعبة عوضاً عن القصة الجامدة، والمسار المحدد مسبقاً في الألعاب الأخرى.

وبفضل هذا كانت القصة أكثر جدية وغموضا، كما أنها جعلت ألعاب لعب الأدوار تتجه إلى البالغين أكثر من ذي قبل.

6. لعبة System Shock 2

لعبة System Shock 2

بتقييم 92 على موقع Metacritic، طرحت عام 1999.

لعبة مرعبة في بعض أجزائها، ولكنها لعبة جميلة ومثيرة جداً.

تحتوي هذه اللعبة على الكثير من المظاهر المرعبة، ومستوى الجدية والرعب في تلك المظاهر يزود اللعبة بالكثير من اللحظات المخيفة حقاً.

الأصوات في اللعبة والتصميم الجيد ساعداها على أن تكون أكثر رعباً، ورغم كل هذا فاللعبة لم تحظ بشعبية كبيرة لدى طرحها، ولكنها تبقى من أكثر الألعاب الموصى بها، ولكن كن مستعداً لفصل كبل الكمبيوتر في أي لحظة.

5. لعبة Knights of The Old Republic

لعبة Knights of The Old Republic

بتقييم 93 على موقع Metacritic، طرحت عام 2003.

لعبة رائعة، ومعظم الناس موافقون على أنها أفضل لعبة حرب نجوم ”Star wars“ على الإطلاق، حيث أنها تحتوي على قصة شيقة وممتعة؛ كالبعض على هذه القائمة، كما أن شخصيات اللعبة وطريقة سيرها مثيرة وممتعة جداً.

تابعت هذه اللعبة ما بدأته لعبة ”Planescape: Tormet“ من حيث القصة والحبكة، كما هو الحال في باقي ألعاب الشركة المصنعة ”BioWare“.

4. لعبة Baldur’s Gate

لعبة Baldur’s Gate

بتقييم 91 على موقع Metacritic، طرحت هذه اللعبة عام 1998.

هي لعبة أخرى من إنتاج ”BioWare“ الكلاسيكية، وابن آخر لـD&D.

على الرغم من أنها ليست من نفس بيئتها، إلا أن تقنيات اللعبة تشبه بشكل كبير تلك في الـD&D.

في الحقيقة، فإن مطوري هذه اللعبة قد اتبعوا نفس قواعد النسخة الثانية من D&D أثناء تصميمهم لها. وهي لعبة طويلة جداً، يفوق فيها مجموع أوقات المحادثة المئة ساعة، ولديها إمكانية الإعادة لأي شيء مثل: العثور على العناصر، وبناء سمات الشخصيات، أو لعب دور اكتشاف الشخصيات والكثير من غير ذلك.

إنها بحق لعبة ممتعة جداً لدرجة أنها يمكن أن تُبقِي الناس منتظرين لآخر إصدارات ألعاب الـRPG.

3. لعبتي Half-Life 1 و2

Half-Life

تم طرحهما في عامي 1998 و2004 بتقييم 96 على Metacritic لكل منهما.

لعبة أحبها شخصياً، وقد وضعت هاتين اللعبتين معاً لأنك يجب أن تلعب الجزء الأول ثم الثاني لتتم القصة.

قامت الشركة المصنعة ”Valve“ بضربات ملحوظة في سوق الألعاب لدى طرحها لهاتين اللعبتين، لدرجة أن الكثير من اللاعبين انتظروا الجزء الثالث لـ10 سنوات بعد توقف السلسلة.

تقوم هذه اللعبة على الهجوم الناري باستخدام أنواع مختلفة من البنادق والمسدسات بالإضافة إلى أسلحة خيالية، والعديد من الوحوش المخيفة كأعداء، وبطل اللعبة ممتع وبإطار مذهل.

سواء كنت من محبي هذا النوع من الألعاب أم لم تكن فأنا أنصحك بلعب هذه اللعبة، كما أن إطلاق النار فيها ليس سيئاً، خصوصاً في الجزء الثاني، والوحوش كما قلنا مرعبة للغاية، كما قام صانعوا اللعبة بجهود مذهلة للسماح لكل اللاعبين من مختلف الأعمار، والإهتمامات، ومستويات المهارة بالإستمتاع بلعبها.

2. لعبة Neverwinter Nights

لعبة Neverwinter Nights

بتقييم 91 على موقع Metacritic، طرحت هذه اللعبة عام 2002، وهي لعبة شبيهة بسلسلة ألعاب ”Baldur’s Gate“ حيث بنيت هي الأخرى على نسق بيئة ”D&D“ وبإضافة جديدة هي تعدد اللاعبين.

نعم يمكنك أن تلعب هذا النوع من الألعاب مع أصدقائك مما يزيد نسبة المتعة بشكل كبير جداً، وخصوصاً أن لعبة D&D كان المُراد منها أساساً أن تدعم تعدد اللاعبين.

الصوت والتصميم في اللعبة لا مثيل لهما في الألعاب التي عاصرتها، كما هو حال كل مكوناتها، وإذا كنت لا تريد لعب كل ألعاب هذه القائمة لأنها لا تدعم تعدد اللاعبين، إلعب هذه، لأنها تستحق ذلك.

1. لعبة Baldur’s Gate 2

لعبة Baldur’s Gate 2

بتقييم 95 على موقع Metacritic، طرحت عام 2000.

هل تذكر كل شيء ذكرناه عن الألعاب الأخرى؟ اجمعها سوياً واحذف ميزة إطلاق النار، وضاعف الجودة خمسة أضعاف فتحصل على ”Baldur’s Gate 2“.

قد يكون شرحها طويلا للغاية، ولكن يمكننا أن نلخص كل شيء بقولنا: لقد فعلتها ”BioWare“ مرة ثانيةً وصنعت تاريخ ألعاب الـRPG من خلال تصميمها لعبتها الثانية هذه، لهذا عليك أن تعبها.

عدد القراءات: 7٬732