خسة

”تم“ شبكة التبليغ الإحترافية المبندقة السرية (جداً)

تم
صورة: موقع معاني الاسماء

كشفت الإستخبارات الليبرالية الإلكترونية ”CIL“ مؤخراً عن شبكة تبليغات ”يسارو-يمينية متطرفة“ كانت قد ابتكرت طريقة سريّة ”جداً“ لتأكيد التبليغ بنجاح، وقد اعترفت الـ”CIL“ بالصعوبة الشديدة التي واجهتها في كشف هذه المؤامرة الإحترافية.

وأثناء التحقيقات الجارية، اعترف كلّ من ”عبق الياسمين“ و”فنجان قهوة الصباح“ عن اشتراكهما في هذه العملية التبليغية النوعية؛ حيث قال ”عبق الياسمين“ كاشفاً ملابسات القضية: ”والله يا سيدي ضموني لمجموعة إسمها ’بلّغ باسم ربّك الذي خلق‘، أي بعدين طلبوا مننا نبلغ ع صفحات الملاحدة والعياذ بالله، كل تبليغة بحورية. أي فقلت يلا بدهن نبلّغ منبلّغ وربّي يسّر“.

وأضاف المدعو فيسبوكياً ”فنجان قهوة الصباح“ على شهادة زميله السابق: ”أعطونا آيات وأحاديث صحيحة عن واجبنا بالتبليغ كجهاد في سبيل الله، بعدين قالولنا كل واحد بيبلغ يكتب (تم 😉) بالتعليقات ع المنشور لندعيله وياخد أجره وتكون هالحركة البندوقة متل ’Z‘ تاعيت Zoro وربي يسّر. اي بس ما عرفنا ع أي منشور بدنا نحط هالتعليق والله، عمنشور الدعوة للتبليغ أو المنشور يلي بلّغنا عليه، وهنا وقعنا في الفخ“.

يذكر أن الإستخبارات الليبرالية المركزية CIL قد طلبت منهم دروسا خاصة وتعاونا كبير فيما يتعلّق بالعمليات النوعية التي تتطلب الدرجة الإحترافية والسريّة التامة، وذلك لقدراتهم الهائلة على تنفيذ مثل تلك العمليات تحت غطاء سرّي كامل، ودون أن يعرف أحد بأمر تلك العملية سوى بضع مليارات من سكان الكرة الأرضية.

هذا المقال ساخر.

عدد القراءات: 3٬110