علوم

هل لتهويل منظمة PETA لأثر أكل الدجاج على حجم القضيب أي صحة؟

أكل الدجاج

عادة يصبح الناس نباتيون لعدة أسباب كالرفق بالحيوان أو للحفاظ على التوازن البيئي أو الخوف على صحتهم ..الخ، لكن ماذا عن القلق الجديد الذي انتشر حول أن أكل لحم الدجاج يؤثر على حجم قضيب الطفل؟!

هذه الرسالة تم نشرها من قبل منظمة PETA المعنية بحقوق الحيوان والرفق بها، حيث قامت بنشر فيديو على صفحتها في فيسبوك وعلى يوتيوب بعنوان: ”تناول لحم الدجاج يمكن أن يجعل قضيب ابنك صغير!“

ووفقاً للفيديو، الفتالات (وهي عائلة من المواد الكيميائية التي تستخدم في صناعة البلاستيك والدهانات ومواد التعبئة والتغليف) تؤدي لإنجاب أطفال بقضبان ذكرية صغيرة الحجم، ويقول الفيديو أنه قد تم العثور على هذه الفتالات في لحم الدجاج مرفقين الفيديو بقولهم: ”استهلاك لحم دجاج أكثر، قضبان صغيرة الحجم أكثر!“

ادعاءات منظمة PETA في الفيديو تعود لتقرير من عام 2008 تم نشره من قبل المعهد الوطني للصحة، لكن ذلك التقرير نفسه لا يذكر أي صلة بين أكل لحم الدجاج وعلاقته بحجم قضيب الطفل، في الواقع لم يتم ذكر الدجاج فيه أبداً. لكنه يتحدث عن مدى اتصال الناس بالمواد الكيميائية المذكورة، وقد ورد في التقرير ما يلي: ”تم تحديد وقياس الفتالات في البيئات السكنية المغلقة في كل من غبار المنازل وهواء الأماكن السكنية المغلقة، كما تم قياسها في الأغذية والحليب ومياه الشرب، لكن العلاقة النسبية بين تلك المصادر المختلفة وطرق التعرض للفتالات غير معروفة بعد.“

من أصل 106 من الفتيان التي شملتهم الدراسة؛ كان هناك 28 منهم بقضبان صغيرة، وتبين أن أمهاتهم تعرضن للفتالات بمستوى أعلى من ”المستوى الأدنى“ وأن هناك صبي واحد فقط تعرضت أمه لمستوى عالٍ من تلك الفتالات، وهذه النتائج تبرر المخاوف التي تقول أن كثرة التعرض للفتالات يؤثر على نمو الأعضاء التناسلية للأبناء الذكور، وقد وجدت الدراسة بعض من الروابط بين كمية الفتالات التي تعرضت لها الأم وكمية الدجاج التي أكلته وحجم قضيب ابنها.

ومع ذلك فمن الواضح أنه كان المقصود من الفيديو هو تضخيم إعلامي للنتائج من قبل منظمة PETA، لجعل الناس نباتيين. وهذا يعتبر نوع من الخداع.

لذلك لا تقلق عزيزي على مستقبل ابنك الجنسي، إذا كنت تريد أن تأكل بعض من الدجاج!

المصادر

عدد القراءات: 5٬005