in

ليبيا تقرر حضور قمة بيروت بعد وعد لبنان لها بإضافة العلم بالفوتوشوب لصور الجلسات

العلم الليبي

تراجعت ليبيا عن تهديداتها بعدم حضور المؤتمر الاقتصادي المزمع إقامته الأيام المقبلة في لبنان، على خلفية رفض لبنان رفع العلم الليبي على أرضها بعد تهديدات من قوى شيعية برد فعل غاضب، وقيام أنصار حركة «أمل» في لبنان بنزع أعلام ليبيا من الشوارع بالفعل بسبب خلافات سياسية سابقة تتعلق باختفاء الإمام موسى الصدر منذ 31 أغسطس من العام 1978.

يأتي ذلك التراجع عن التهديد بالعزوف عن المشاركة في القمة بعد توصل ممثل الحكومة اللبنانية لفكرة جهنمية راقت للحكومة الليبية كثيرًا، واعتبرها الطرفان حلًا مرضيًا على جميع الأصعدة، إذ وعد ممثل لبنان الحكومة الليبية باستقدام خبير دولي في مجال الفوتوشوب ليقوم بوضع علم ليبيا على جميع صور القمة عقب انتهاءها مباشرة، حتى أنه قد يجعله يرفرف عكس باقي الأعلام الأخرى.

ومن جانبها أكدت ليبيا على تفهمها للموقف اللبناني وموافقتها على الحل المطروح، بل ووعدت هي الأخرى بتكرار الثورة الليبية مرة أخرى بما أن اللبنانيين لم يعرفوا بعد أن القذافي (أساس الأزمة) قد رحل بالفعل منذ سنوات عديدة في الثورة الأولى، على أمل تغيير الفكرة المأخوذة عن تواطؤ ليبيا في اختفاء ”الصدر“.

جدير بالذكر أنه من المقرر مناقشة الأوضاع السورية والعراقية واللبنانية واليمنية والليبية في المؤتمر الاقتصادي ببيروت، حتى يتوصل المجلس لقراره بشأن وجهة المساعدات المُقبلة، على أن يُقتطع راتب مصمم الفوتوشوب الدولي من إجمالي حجم التبرعات كونه أمرًا مصيريًا بالفعل.

جاري التحميل…

0