علوم

الصين تخطط لتحويل التلوث الهوائي إلى ألماس!

التلوث الهوائي إلى ألماس
mm

تطور الصينيون بشكل سريع جدا خلال الثلاثين عاما الماضية، لكن تردي نوعية الهواء كان أحد الآثار السلبية السيئة لهذا التطور. يعتبر تلوث الهواء في الصين مشكلة خطيرة جدا فهو يقتل ما يقارب 4000 شخصا سنويا.

لحسن حظ الصين فإن الفنان الهولندي ”دان روسينجاردي“ قد اقترح فكرة مبتكرة لحل مشكلة التلوث. دان يريد أن يحول الدخان في الهواء إلى ألماس… نعم ألماس!

تم الاختبار الأولي للمشروع من قبل في مدينة ”روتردام“، والمشروع في طريقه إلى الصين حاليا، يتألف المشروع من مرحلتين:

  • تنقية الضباب الدخاني: يقوم برج بطول 7 أمتار بامتصاص الدخان، والذي ينظف الهواء على مستوى النانو ومن ثم يطرح الهواء النقي الناتج بين الحدائق والمنتزهات.
  • تحويل الدخان إلى ألماس: يمكن تحويل الضباب الدخاني إلى ألماس لأن الكربون يشكل 32% من الضباب الدخاني في بيكين حسب أقوال روسينجاردي فإن تعريض ذلك الكربون لـ 30 دقيقة من الضغط كفيلة بتحويل الكربون إلى ألماس، وسيتم استخدام المال الذي تجلبه مبيعات الحلي المصنوعة من هذا الألماس لتمويل بناء المزيد من الأبراج.
برج بطول 7 أمتار بامتصاص الدخان

برج بطول 7 أمتار بامتصاص الدخان.

نقل المنتدى الاقتصادي العالمي قصة روسينجاردي، وكيف كان ينظر من شباك نافذته في فندق من فنادق بيكين دون أن يرى شيئا بسبب الضباب الدخاني، مما جعله يشعر بالخيبة ودفعه لأن يقوم بشيء، أي شيء، لحل هذه المشكلة وهكذا ولدت لديه هذه الفكرة الغريبة. يقول روسينجاردي:

كنت في يوم السبت أرى العالم من حولي، الشجر والسيارات والناس، لكن بحلول يوم الأربعاء كان كل شيء مغطى بالضباب الدخاني، بالتلوث، وهذه الصورة جعلتني أشعر بالحزن قليلاً.

التلوث الهوائي في الصين

التلوث الهوائي في الصين.

يذكر أن روسينجاردي مشهور بأفكاره المبتكرة في الماضي، فقد ابتكر فكرة طريق يقوم بتزويد السيارات الكهربائية بالطاقة أثناء سير تلك السيارات عليه، كما ابتكر فكرة منصة رقص تولد الكهرباء حين يرقص الناس عليها، كما أنه المسؤول عن طريق ”فان جوخ “ المضيء.

قام المنتدى الاقتصادي العالمي بنشر فيديو يشرح طريقة عمل المشروع بشكل دقيق على صفحتهم الخاصة بالفيسبوك:

Let’s turn China’s smog into diamonds. It’s not as crazy as it…These towers can turn China’s smog into diamonds. Read more: http://wef.ch/2ag9RjQ

Posted by World Economic Forum on Wednesday, July 20, 2016

مقال من إعداد

mm

محمد قبلان

خريج ترجمة ومهتم بالتكنولوجيا، الكوميديا واليوتيوب.

عدد القراءات: 494