in

إليك أفضل دراجات السكوتر الكهربائية

دراجات سكوتر الكهربائية

من منا لم يجرب ركوب دراجة سكوتر القدم الخاصة بشقيقه الصغير بين الحين والآخر؟ مما لا شك فيه أن كل من جربها يتفق على أنها تولد في نفسه شعوراً ورغبة باقتناء واحدة مثلها واستعمالها للتنقل هنا وهناك، من البيت إلى الدراسة، أو من البيت إلى العمل، أو حتى للتسوق، لكنها قد تكون متعبة، خاصة للبالغين الذين يعانون قلة النشاط، وهنا يأتي دور السكوتر الكهربائية، التي تعتبر أكثر من مناسبة للتنقل على المسافات القصيرة نسبياً، وعلى الرغم من أنك لن تتخلّى عن سيارتك، فإنك على الأقل ستبدأ بالتفكير في ذلك عندما تفرغ من قراءة هذا المقال، الذي يعج بمنافع دراجات السكوتر الكهربائية الظريفة.

أولا يمكننا البدء بكون امتلاك سكوتر كهربائية هو أقل تكلفة بكثير من امتلاك سيارة، وبما أنها تعمل على بطاريات شحن فلن تجد نفسك مضطراً إلى خسارة المزيد من المال على الوقود، ناهيك عن كونها صديقة للبيئة ولا تصدر أية انبعاثات، كما أنك لن تضطر إلى القلق حيال العثور على نقطة ركن مناسبة أو الدفع مقابل ذلك، لأن دراجات السكوتر صغيرة الحجم بما فيه الكفاية ليتم ركنها في أي مكان، كما أن معظمها قابل للطي ليسهل حمله وتخزينه.

أخيراً، ستتمكن لدى استخدام دراجة سكوتر من الاستمتاع بالهواء النقي، وضوء الشمس، وبعض الرياح ربما.

عند اقتنائك لدراجة سكوتر، وقبل أن تنط على متنها لتأخذها في جولة، عليك أن لا تنسى ارتداء عُدّة الحماية من خوذة، وواقيات للركبتين والكوعين، خاصة إذا كنت ستتنقل بسرعة 24 كيلومتر في الساعة أو أكثر، كما يجدر بك التحقق من القوانين المحلية في المدينة التي تقطنها فيما يتعلق باستخدام دراجات السكوتر، لأنه بعد ما صار أشبه بغزو لأساطيل كاملة من هذه الدراجات الكهربائية الصغيرة، قامت بعض المدن في العالم بحظر استخدامها، بينما تسمح بذلك مدن أخرى، والسبب هو أنها مصدر إزعاج للبعض الذين يحاولون التنقل متفادين تراكمها في الشوارع التي صارت مزدحمة بها في بعض المدن.

أما إذا كنت تقود بحذر وبحس مسؤولية، فستجني بدون شك كل ما ستقدمه لك دراجة سكوتر من منافع وفوائد.

في مقالنا هذا على موقعنا «دخلك بتعرف»، جمعنا لك عزيزي القارئ قائمة بأفضل دراجات السكوتر الكهربائية المتوفرة حالياً، وهذا باختلاف الأهداف المرجوة منها، وكذا بناء على الكثير من النقد والمراجعات التي تركها مالكوها ومحبيها:

1. أفضل دراجة سكوتر على الإطلاق –من جميع النواحي– هي الـ(غليون دولي) الكهربائية المخصصة للبالغين:

سكوتر كهربائية
إنها متينة وقوية، إنها سكوتر (غليون دولي) للبالغين، التي تسير بشكل جيد للغاية ويمكن طيها لتصبح وحدة صغيرة قابلة للجر وسهلة الحمل والتخزين.

تجذب دراجة السكوتر هذه اهتمام الطلبة بشكل كبير، يليهم الأشخاص الذين ينتقلون بصورة يومية من وإلى مقرات أعمالهم، وحتى المسافرون الذين تنوف أعمارهم عن الستين عاماً، وقد نالت هذه الدراجة الكهربائية الصغيرة الكثير من الاستحسان من قبل من سبق لهم وامتلكوها، فهي تأتي مع عجلات غير هوائية بحجم ثمانية إنشات، وتسير بسلاسة كبيرة، وتستطيع تحمل وزن يصل إلى 255 رطلاً.

تبلغ سرعتها القصوى 25 كيلومتراً في الساعة، وهي تحوز على تسارع رهيب كذلك. تمنح بطاريتها من نوع الـ(ليثيوم-إيون) الكثير من الطاقة الضرورية لتشغيل محركها الكهربائي على مسافة 25 كيلومتر.

لا يتطلب شحن بطاريتها بالكامل أكثر من ثلاثة ساعات ونصف، ومنه يجدها الكثيرون مثالية للتنقل في أرجاء الحرم الجامعي على سبيل المثال، أو الشركة، وفي حالة تتطلب الأمر، يمكن شحنها أثناء الدرس، أو العمل من أجل ركوبها للعودة إلى المنزل.

تستخدم دراجة (غليون) السكوتر الكهربائية محرك 250 واط، ومكابح كهرومغناطيسية مضادة للانغلاق، التي يعتبرها البعض ثابتة بينما يعتبرها البعض بطيئة الاستجابة نوعاً ما.

تملك هذه السكوتر تصميماً سلسا وانسيابياً، كما يمكن طيها لتصبح بمثابة حقيبة جاهزة للجرّ، وفي النهاية مدح مستعملوها بشكل خاص خدمة ما بعد البيع الخاصة بشركتها.

إيجابياتها باختصار: استثمار رائع يدوم في وجه الزمن، قوية، انسيابية وسلسة، ويمكن حملها مثل حقيبة بالحجم العادي.

سلبياتها: لا يوجد بها عداد سرعة ولا عداد مسافات.

2. أفضل دراجة سكوتر اقتصادية: الـ(رايزر)، أو ”الشفرة“:

سكوتر رايزر
نموذج ابتدائي رائع بالنسبة لكل من يرغب في دخول عالم دراجات السكوتر الكهربائية، إنها الـRazor Power Core E90 الكهربائية، التي تمنحك القوة بسعر منخفض.

عندما يفكر معظم الناس في دراجات سكوتر الركل —السكوتر التي يشتغل محركها بدركلة من راكبها—، يذهب تفكيرهم مباشرة إلى علامة الـ(رايزر)، إنها نموذج اقتصادي وقوي ومتين، وهي سريعة بما فيه الكفاية حيث تبلغ سرعتها 20 كيلومتر في الساعة، ويمكنك قيادتها لمدة تصل لـ70 دقيقة على التوالي، ومنه من السهل معرفة أن هذه السكوتر الممتعة والقوية هي صفقة جيدة بحق.

تعتبر سكوتر  Razor Power Core E90 طريقة اقتصادية بالنسبة للمبتدئين لغمس أصابع أقدامهم قليلاً في بركة التنقل باستخدام دراجات السكوتر الكهربائية، حيث يصفها النقاد على أنها سهلة التركيب، والركوب، والاحتفاظ.

في الواقع، أطلق عليها موقع Best Reviews اسم ”أفضل سكوتر اقتصادية“، واختارها موقع EnvyRide ضمن أفضل خمسة دراجات سكوتر اقتصادية.

قد لا تتوقع الكثير من القوة والطاقة من دراجة سكوتر كهربائية اقتصادية بالدرجة الأولى، وهو أمر طبيعي بالطبع، لكن سكوتر Razor Power Core E90 تتحدى كل التوقعات، حيث تتمتع بطاريتها أولاً بفترة حياة طويلة بشكل مثير لأنها تحملك حيثما تريد لمدة 70 دقيقة كاملة من الاستعمال المستمر، وقد قال الكثير من النقاد أنهم كانوا يشحنونها مرة واحدة ليلاً فقط، ولم يجدوا أنفسهم في حاجة إلى شحنها أكثر من ذلك.

من أجل تشغيل هذا الموديل، عليك أن تمنحه دفعة خفيفة بالقدم في البداية ثم يتولى مركز المحرك المتموقع داخل العجلة زمام الأمور من هناك، كما تحوز أيضاً على صمام خانق على شكل زر ضغط، ومكابح يدوية.

على الرغم من أن صانعي هذه السكوتر قالوا بأنها لا تتحمل أكثر من وزن 120 رطلاً، فقد وجدنا عدة استحسانات على الإنترنيت لأشخاص بالغين يتعدون وزن 150 رطلاً الذين وجدوها قابلة للركوب بشكل مريح أيضاً.

من خلال المراجعات والتعليقات التي قيلت حولها، وجدنا أن دراجة سكوتر Razor Power Core E90 تناسب بشكل أكثر الأطفال، أو البالغين من ذوي الوزن الخفيف.

إيجابياتها: حيوية واقتصادية مع بطارية قوية تدوم لفترة طويلة.

سلبياتها: صغيرة الحجم وتناسب بشكل أكبر البالغين ذوي الحجم الصغير.

3. أفضل دراجة (سكوتر) كهربائية للتنقل جلوساً: الـ(رايزر) مرة أخرى بنموذج آخر هذه المرة:

سكوتر Razor EcoSmart Metro الكهربائية.
خذ مقعداً وتنقل بأريحية تامة على متن سكوتر Razor EcoSmart Metro الكهربائية.

تعد هذه السكوتر بشكل خاص مثالية للمسافرين من شباب صغار إلى بالغين وحتى مسنّين، وقد تم تصميمها على مبدأ الثبات، والراحة، والملاءمة، والمظهر الجميل.

يساعدك سطحها المتين المصنوع من خشب الخيزران ومقعدها القابل للرفع أو الخفض على التوازن وإراحة قدميك بينما تسافر، كما توجد في خلفيتها سلة أغراض كبيرة قابلة للفصل، والتي يمكنك داخلها وضع مقتنياتك بينما تتنقل للتبضع بأمان. يشير موقع ThrillAppeal كيف يحمل هذا النموذج روح ”دراجة هوائية كلاسيكية“ مع عجلاتها الهوائية بحجم 16 إنشاً على إطارات ذات أشعة.

مثالية للتنقل على المسافات القصيرة، تبلغ سرعة سكوتر الـRazor EcoSmart Metro الكهربائية القصوى 30 كيلومتراً في الساعة ويمكن استخدامها بدون توقف لمدة 40 دقيقة قبل أن تنفذ بطاريتها ذات الـ36 فولط، كما يستطيع محركها البالغ 500 واط أن يتحمل نقل ما وزنه 220 رطلاً، بين الراكب والأغراض التي يضعها في السلة.

لدى سكوتر Razor EcoSmart Metro الكهربائية نظام مكابح يدوية على العجلة الخلفية الذي يعمل بشكل جيد لكنه يسخن أحياناً، وقد قال الكثير من مستعمليها أنهم يفضلون لو أنها كانت تتمتع بمكابح أمامية أيضاً.

منحها موقع Lifewire وسام ”أفضل سرعة“، وقال عنها موقع ThrillAppeal أنها: ”أكثر دراجة سكوتر ممتعة“، وقال عنها موقع Transportation Evolved أنها: ”مثالية للرحلات القصيرة“.

إيجابياتها: ذات قيمة جيدة، مثالية للسفر على المسافات القصيرة، مريحة، وبالإمكان تحميلها ببعض المقتنيات.

سلبياتها: نظام مكابح لا يعمل سوى على ديسك خلفي واحد، وهو قليل الكفاءة لأنه في حاجة إلى مكابح أمامية لدعمه.

4. أفضل دراجة سكوتر كهربائية للتنقل وقوفاً: الـ(غوتراكس):

 السكوتر GOTRAX GXL الكهربائية الأنيقة والمتينة والقوية.
اجعل من تنقلك للعمل أو الدراسة ممتعاً من خلال ركوب دراجة السكوتر GOTRAX GXL الكهربائية الأنيقة والمتينة والقوية.

خلفت دراجة السكوتر الكهربائية هذه انطباعاً حماسياً بين الطلبة والأشخاص الذين هم كثيرو التنقل على مسافات قصيرة، وهو ما يجعلها تبدو مثل بديل رائع عن السيارة. يحب المتسوقون التنقل مع تجنب حركة المرور المزدحمة غالباً وتجنب الاضطرار للبحث عن نقطة ركن لسياراتهم، ناهيك عن تفادي الاضطرار إلى التزود بالوقود الذي صار مكلفاً جداً.

بالنسبة للتنقل على مسافات طويلة نسبياً، بإمكانك المزاوجة بين هذه السكوتر ووسائل النقل العمومية، حيث قد تقودها إلى محطة قطارات ثم تركنها هناك في إحدى نقاط ركن الدراجات الآمنة فتركب قطارك إلى وجهتك المقصودة ثم عند عودتك ستجدها في انتظارك مشحونة بالطاقة الكافية لتعيدك إلى منزلك، أما إذا كنت تفضل ركوبها على طول المسافة إلى وجهتك المقصودة، فإن الـGOTRAX GXL قابلة للطي لتتحول إلى وحدة صغيرة سهلة الحمل والنقل والتخزين، حيث يمكنك حتى أن تجعلها تحت مكتبك دون أن يلاحظ أحد وجودها هناك.

تأتي دراجة السكوتر هذه مع إطارات هوائية بحجم ثمانية إنشات ونصف مما يجعل ركوبها سلساً حتى في الطرقات المليئة بالمطبات. بعد مدة أربعة ساعات من الشحن تصل بطاريتها من نوع (ليثيوم-إيون) ذات الـ36 فولط إلى ذروتها، فتحملك على مسافة 24 كيلومتراً، أو ما يعادل 12.5 ساعات من التنقل المتواصل.

يحملها محركها ذو الـ250 واط إلى سرعة 25 كيلومترا في الساعة، وهي تستطيع تحمل وزن يصل إلى 220 رطلاً. تعتبر دراجة سكوتر GOTRAX GXL الكهربائية سهلة التركيب وهي تتكون من مواد عالية الجودة، قال جميع مستعمليها تقريباً أنهم شعروا بالأمان والثقة لدى ركوبها بفضل نظام مكابحها الثنائي الذي يعمل باليدين وبالقدم كذلك، والذي قالوا أنه يسمح بإيقافها بشكل مثالي، كما نحيطك علماً أنها تحتوي على أضواء أمامية، على الرغم من أنها تفتقد إلى أنوار خلفية.

أطلق عليها موقع My Pro Scooter اسم ”أفضل سكوتر كهربائية للمسافات القصيرة“، وجعلها موقع Ride Two Wheels ضمن قائمته عن أفضل دراجات السكوتر الكهربائية.

إيجابياتها: قوية، ممتازة للتنقل المتواصل على المسافات القصيرة، وتملك نظام كبح ثنائي.

سلبياتها: مصابيح أمامية خافتة، لا أنوار خلفية، وخدمة عملاء رديئة.

5. أفضل دراجة سكوتر كهربائية للأطفال: الـ(رايزر) مرة أخرى:

سكوتر الـRazor E100 Electric
صممت الـRazor E100 Electric من أجل الأطفال، فهي ممتعة، وآمنة، ومتينة بالنسبة للصغار وكل من هو بصدد دخول عالم دراجات السكوتر الكهربائية.

يوصى بهذا النموذج بشكل خاص لكل من يبلغ من العمر ثمانية سنوات فما فوق، وهي من بين دراجات السكوتر التي تجعلك تشعر بالثقة وتأتمنها على أطفالك عندما يركبونها.

نالت الـRazor E100 Electric جائزة ”أفضل اختيار للآباء“، وأطلق عليها لقب أفضل دراجة سكوتر كهربائية للأطفال من طرف مجلة «نيويورك ستراتيجيست».

تبلغ سرعتها القصوى 18 كيلومتر في الساعة وتنطلق بركلة خفيفة من طرف راكبها، حيث يتعين على هذا الأخير أن يحركها بسرعة 5 كيلومترات في الساعة على الأقل حتى ينطلق محركها ويتولى زمام الأمور من خلال ضغطة زر بسيطة، وقد جعل مصمموها أولويتها الأولى هي الأمان والسلامة.

بالإمكان التحكم في ارتفاع مقود التحكم، الذي يحتوي على المكابح والصمام الخانق المسؤول عن السرعة، ليناسب حجم المستعمل. يشعر البعض بالأمان فيما يتعلق بتسارعها البطيء نوعاً ما بينما يعتقد البعض الآخر أنها سريعة.

بعد مدة شحن تصل لاثني عشر ساعة، تستطيع بطاريتها ذات 24 فولط أن تجعلها تشتغل لمدة 40 دقيقة من الاستعمال المتواصل، وعلى الرغم من أن المصنع يقول بأن الـRazor E100 Electric لا تتحمل وزنا أكثر من 120 رطلاً، فإن الكثير من الأطفال كبار الحجم الذين يتجاوز وزنهم الوزن المحدد بكثير استمتعوا بركوبها دون أية مشكلة ومع نتائج مرضية جدا.

يعتبر هذا النموذج سهل التركيب وهو ما يعتبره الكثير من الأهالي نعمةً، خاصة من كان له أطفال لا يصبرون على اقتنائها وركوبها على الفور، كما يأتي هذا النموذج مع إطار أمامي هوائي بحجم ثمانية إنشات وإطار خلفي مصنوع من مادة اليوريثاين، أما هيكلها فهو متين مصنوع من الفولاذ كلياً.

غير أن ما يعاب عليها هو هيكلها المنخفض نوعاً ما، والذي يجعلها تلامس الأرض في كل مرة يميل بها مستعملها في حركة دورانية عند المنعطفات أو ما شابه.

إيجابياتها: مصممة حول مبدأ الأمان والسلامة، ولا تتعدى سرعتها 18 كلم في الساعة وهو ما يرحب به الكثير من الأهالي، وبطاريتها تتمتع بفترة ديمومة طويلة.

سلبياتها: هيكل منخفض، كما قد تكون صغيرة جدا بالنسبة للمراهقين.

ما الذي يجب عليك أخذه بعين الاعتبار عند التسوق لاقتناء دراجة سكوتر كهربائية؟

سكوتر كهربائية ملقاة على الأرض

عندما تكون بصدد البحث عن دراجة سكوتر كهربائية، عليك أن تأخذ بعين الاعتبار ما يلي:

  • الوزن الأقصى الذي يمكنها تحمله: يجب أن تكون السكوتر قادرة على تحمل وزنك.
  • السرعة القصوى: عليك اختيار السرعة بناء على احتياجاتك.
  • الأداء: من المهم جدا أن تعرف الانطباع الذي تخلفه عند أخذها في جولة، سواء كان الطريق الذي تقودها عليه سلساً أم به مطبات.
  • المدة والمسافة التي تنقلك عبرها دون الحاجة لشحنها مرة أخرى: عليك أن تعلم الكثير حول خصائص بطاريتها قبل شرائها.
  • سرعة شحن البطارية: عليك أن تعرف أيضاً ما إن كانت بطاريتها تدعم الشحن السريع أم لا.
  • المحرك: قد ترغب في أن يكون محرك دراجة السكوتر التي تقتنيها لفائدة أطفالك بقوة 250 واط على الأقل، أما للبالغين عليك البحث عن محركات 500 إلى 1000 واط.
  • المكابح: عليك أن تكون على دراية بنوع المكابح المستخدمة، وكذا ما إن كانت ثنائية وعلى مستوى كلتا العجلتين أم على العجلة الخلفية فقط.