شخصيات

دخلك بتعرف إسلام بحيري؟

إسلام بحيري

1. إسلام بحيري، باحث ومفكر مصري، عمل كرئيس لمركز الدراسات الإسلامية بمؤسسة ”اليوم السابع“ الصحفية.

اليوم السابع

مؤسسة ”اليوم السابع“ الصحفية

2. حاصل على ماجستير في ”طرائق التعامل مع التراث وتجديد الخطاب الديني“ من جامعة ويلز بإنجلترا.

إسلام بحيري

3. عُرف واشتهر بعد مناظرة انتهت بمشادة مع الشيخ محمود شعبان في احدى حلقات برنامج لطوني خليفة.

الشيخ محمود شعبان

4. قدم برنامج ”مع إسلام بحيري“ على قناة القاهرة والناس الفضائية، الذي أثار جدلاً كبيراً في الأوساط الدينية والثقافية.

إسلام بحيري

برنامج ”مع إسلام بحيري“

5. كان الهدف الاساسي للبرنامج هو التنوير والبحث في كتب التراث الاسلامي و محاولة تنقيحه.

إسلام بحيري

6. هاجم بشكل حاد كل الافكار والآراء و المذاهب المتطرفة، ليس فقط المعاصرين مثل الحركات الجهادية والسلفية وتنظيم الدولة الإسلامية والقاعدة ولا حتى المناهج الحديثة نسبياً مثل منهج محمد بن عبد الوهاب وابن تيمية؛ بل ذهب إلى المصادر التي يعتمد عليها كل هؤلاء وعلى رأسها المذاهب الفقهية الأربعة الكبرى، وكذلك شكك في العديد من الاحاديث في صحيحي البخاري ومسلم و من أهمها حديث ”من بدل دينه فأقتلوه“.

صحيحي البخاري ومسلم

صحيحي البخاري ومسلم

7. رأى أن كل ما تقوم به داعش بما فيها حرق الطيار الاردني، لها اصول في كتب التراث والمذاهب الأربعة.

حرق الطيار الاردني

الطيار الاردني

8. هاجم بشدة ابن تيمية و اعتبره رأس الارهاب.

ابن تيمية

ابن تيمية – صورة تخيلية

9. اثار ذلك النقد حفيظة العديد من رجال الدين المسلمين والمؤسسات الدينية وعلى رأسهم الأزهر، الذي أقام دعوى قضائية على إسلام البحيري انتهت بالحكم بالحبس لخمس سنوات ثم خُفضت الى سنة واحدة، قضى منها أحد عشر شهراً ثم حصل على عفو رئاسي وخرج في ديسمبر 2016.

سجن إسلام بحيري

10. رغم العدد الكبير من حلقات برنامجه التي تتخطى الـ130 حلقة في ثلاثة أجزاء، يقول البحيري أنه لا يزال لديه الكثير ليقدمه وأن لديه مشروعا متكاملا، ليس فقط لتفنيد الآراء المتطرفة والدموية في كتب التراث الاسلامي بل أيضاً لتحرير فكر الإنسان المسلم وضمان عدم تبعيته لرجل الدين، وتنقيح كتب التراث الاسلامي من بعض الأفكار القديمة البدائية التي تقوض فكر المسلم المعاصر.

إسلام بحيري

عدد القراءات: 6٬263