in

9 تطبيقات ضرورية لهواتف أندرويد ذات صلاحيات الـ(روت) Root

هواتف أندرويد

بعد عشرة أعوام على صدور نظام تشغيل الهواتف الذكية (أندرويد) وتغييره لوجه العالم، بات الجميع تقريباً يعرفون، أو قد سمعوا على الأقل، بمفهوم الـ(روت)، والعديد من الناس قد جربوه بالفعل واستخدموا العديد من مزاياه وتطبيقاته المخصصة، وهنا سنتكلم عن هذه التطبيقات وعن مفهوم الـ(روت) بشكل عام لمن لم يستخدمه بعد.

في السنوات الأولى؛ كان هذا الإجراء بسيطاً على معظم الأجهزة، بل ربما ضرورياً لضعف إمكانياتها بشكل عام، فكان هناك العديد من التطبيقات والأدوات التي يمكن أن تمنحك تلك الصلاحيات على كل الأجهزة في دقائق معدودة، لكن كلما أصبح نظام أندرويد أكثر قدرة وتطور تلاشى إغراء الـ(روت) وضرورته، كما أصبح أيضاً أكثر صعوبة وأشد خطورة مما كان عليه من قبل.

ما هو الـ(روت)؟

نظراً لأن نظام (أندرويد) يعتمد على نظام (لينكس) Linux ويستخدم نواته، فإن الـ(روت) يعني السماح بالوصول إلى أذونات النظام الأساسية أو ”الجذر“ في (لينكس)، والتي لا يتم منحها للمستخدمين العاديين والتطبيقات الأخرى، لذلك يجب عليك القيام ببعض الإجراءات الخاصة لامتلاك تلك الصلاحيات.

ما هي مزايا ومخاطر الروت هذه الأيام؟

مزاياه:

يشبه الوصول إلى الـ(روت) «الجذر» على (أندرويد) تشغيل نظام (ويندوز) بصلاحيات المسؤول (أدمن) Administrator، فلديك حق في الولوج الكامل إلى ملفات النظام الأساسية، ويمكنك القيام بتغييرات على طريقة عمل وشكل نظام التشغيل.

بعد الانتهاء من عملية تثبيت الـ(روت)، سيتم تثبيت برنامج يعمل كمدير الاستخدام الذي يعد في الأساس البوابة للوصول إلى الـ(روت) على هاتفك، وعندما يطلب أحد التطبيقات صلاحيات الـ(روت) يجب عليك الموافقة عليه باستخدام ذلك البرنامج.

إذا كان لديك تطبيق زائد في النظام لا ترغب في رؤيته أو غير مرتاح باستغلاله لمساحة هاتفك، ولكن لا يمكنك تعطيله أو حذفه باتباع الطريقة العادية، هنا يأتي أحد أدوار الـ(روت) الأكثر شيوعاً، فمعه يمكنك تشغيل تطبيق مثل Titanium Backup لحذف ما تريد أو إخفائه نهائياً، وإذا احتجت لبرنامج يقوم بحظر الإعلانات على هاتفك سيقوم الـ(روت) بتعديل بعض الملفات على النظام لمنع خوادم الإعلانات المعروفة.

يضمن لك كذلك الوصول إلى صلاحيات الـ(روت) أنك لن تفقد أي شيء، حيث لا يمكنك استعادة الملفات ”المحذوفة“ فقط، بل يمكنك القيام بنسخ احتياطية كاملة لتطبيقاتك ونظام التشغيل، وهنالك الكثير والكثير من الإمكانيات التي لا حصر لها.

مخاطره:

لا يسمح (أندرويد) للمستخدم العادي بكسر القيود والحدود التي وضعها، وهو ربما ما يكون ضرورياً، إذ يمكن لمستخدم الـ(روت) الوقوع في بعض المشاكل عن طريق تثبيت التطبيق الخاطئ، أو إجراء تغييرات على ملفات النظام، كما يمكن للبرمجيات الضارة الوصول إلى هاتفك وبياناتك بشكل أسهل بكثير، لهذا السبب لا تدعم شركة (غوغل) بشكل رسمي الأجهزة ”المروّتة“، ولا ترسل لها التحديثات أو تسمح باستخدام تطبيقات مثل Android Pay.

وقد تكون طرق الوصول لصلاحيات الـ(روت) في بعض الأحيان فوضوية وخطيرة في حد ذاتها، إذ قد تؤدي لموت جهازك ببساطة وأنت تحاول ترويته، وبالتأكيد ستبطل الضمان الخاص به.

لم صار الوصول للـ(روت) أصعب بكثير مما كان عليه من قبل؟

أصبح الوصول إلى الـ(روت) على معظم الأجهزة أصعب بكثير مما كان عليه في السابق، حيث كانت هناك برمجيات قادرة على منح تلك الصلاحيات لأي جهاز عن طريق ثغرات في نظام (أندرويد) في غضون بضع دقائق تقريباً وبكبسة زر، ولكن ذلك أصبح أقل شيوعاً الآن.

السبب في كون هذه الثغرات تصحَّح بسرعة هو أن وجودها في نظام التشغيل خطر لمعظم المستخدمين، فهي ثغرات أمنية يمكن استخدامها بواسطة برامج ضارة للسيطرة على الجهاز عن بُعد وسرقة بياناته، لكن إن كنت مستخدماً عادياً وترغب فقط بألا تحدك قيود غوغل الشكلية والبرمجية لن تترد في منح جهازك الحرية.

إن التعليمات الخاصة بتفعيل صلاحيات الـ(روت) في الهاتف الذي يعمل بنظام (أندرويد) موجودة في جميع أنحاء الويب، ولكن يُفضل أن تكون خبيراً أو تستعين بخبير بعد أن تعقدت الأمور قليلاً في الفترة الأخيرة، وعلى كل حال إليك هنا 9 من التطبيقات المفضلة والأكثر إفادة لمستخدمي الروت مشروحة:

1. برنامج CyanogenMod

CyanogenMod

برنامج CyanogenMod هو واحد من الطرق الأكثر شعبية لتغيير الواجهة الرسومية للهاتف الذكي، وهي ليست جميلة فحسب، ولكنها أيضاً مليئة بالميزات الجديدة.

ليس تطبيقاً بقدر ما هو برنامج أو نظام كامل، يعتبر CyanogenMod واحداً من الأدوات الأكثر شعبية في تاريخ الـ(روت)، إذ يقوم باستبدال البرامج الثابتة، أو ROM، في ذاكرة الهاتف مما يوفر أساساً جديداً يزيل الـBloatware –التطبيقات البليدة المثبتة مسبقاً والتي لا تستخدمها مطلقاً ولا يمكن إزالتها–، كما يضيف العديد من المزايا الجديدة، وباختصار هو نظام تشغيل خام مع بعض أكثر التطبيقات المرغوبة للمستخدمين.

يقدم CyanogenMod واجهة رسومية أنيقة قابلة للتخصيص بدرجة كبيرة، يمكنك الاختيار من بين العديد من القوالب التي تمنح هاتفك مظهراً رائعاً، معه سيكون لديك خيارات متكاملة لرفع تردد التشغيل للمعالج، وهذا يعني الحصول على أسرع أداء لجهازك، بالإضافة إلى ذلك يوفر متصفح ويب متخفي مدمجاً، وقفل شاشة بالإيماء ومعدّل صوت ورسوميات.

وككل، يوفر CyanogenMod برنامج تشغيل متيناً لأي هاتف (أندرويد) بصلاحيات الـ(روت)، وبعد ذلك يمكنك إضافة وتوليف مجموعات مختلفة من التطبيقات كما تراه مناسباً.

2. تطبيق SetCPU

SetCPU

تطبيق SetCPU هو أحد التطبيقات التي يمكنك استخدامها لتحقيق أقصى استفادة من وحدة المعالجة المركزية للحصول على أداء فائق القوة، أو تخفيضه لأقل حد بغية الحفاظ على شحن البطارية.

تماماً كما هو الحال مع أي جهاز كمبيوتر، فإن وحدة المعالجة المركزية CPU هي قلب الهاتف الذكي، قم بتثبيت SetCPU وستكون المتحكم في القلب النابض لهاتفك، والقادر على تعديل وحدة المعالجة المركزية بطرق لا تعد ولا تحصى، فهو أحد أقوى التطبيقات التي ستجدها، وباستخدامه يمكنك التحكم بالفعل في إعدادات وحدة المعالجة المركزية الخاصة بك لتعظيم الكفاءة والسرعة اعتماداً على الاستخدام الحالي الخاص بك.

إذا كنت ممن يميلون لتعدد المهام وكنت بحاجة إلى أقصى سرعة معالجة ممكنة، فإن SetCPU يساعدك على زيادة سرعته أو تخفيضها بحسب ملفات التعريف لأنماط الاستخدام المختلفة التي تم إعدادها من قبلك مسبقاً، ثم النقر لتنشيطها عند الضرورة.

3. تطبيق Root Explorer

Root Explorer

تعمل إعدادات الهاتف المصنعية على حجب ملفات نظام الهاتف الذكي، فلا يمكن الوصول إلى مجلدات كاملة، وهذا يعني أنه لا توجد طريقة لتغييرها أو نقلها أو التعديل عليها، من خلال الـ(روت) سيكون لديك إمكانية الوصول لها جميعاً، وربما أفضل طريقة للقيام بذلك هي بواسطة تطبيق Root Explorer.

بواجهة رسومية سهلة الاستخدام؛ يمكنك من خلالها التنقل في أعمق المسارات في نظام ملفات هاتفك بالإضافة لنسخ أو لصق أو حذف ملفات مفردة أو عديدة بيسر تام، أو حتى استخراج الملفات المضغوطة وإنشائها عندما تحتاج لذلك.

ويتيح لك ”مستكشف الجذر“ هذا إرسال الملفات عبر البريد الإلكتروني أو البلوتوث والبحث عنها، أو إنشاء إشارات مرجعية إليها والمزيد، فهو كل ما تحتاجه لإدارة الملفات بدقة وبسرعة.

4. تطبيق Titanium Backup

Titanium Backup

الروت لا يخلو من المخاطر، ولكن مع النسخ الاحتياطي الشامل يمكنك الحفاظ على إعدادات النظام والبيانات الهامة في حال قمت بخطأ ما. قد يكون تطبيق Titanium Backup هو أحد التطبيقات الأكثر أهمية على الهاتف ذو صلاحيات الـ(روت)، فهو يوفر راحة بال لا تقدر بثمن، حتى عند تعطل الهاتف في حادث مأساوي، كغرقه أو تحطمه، يمكنك بسهولة استعادة جميع البيانات الخاصة بك إلى جهاز جديد.

في وضعه الافتراضي، يحتفظ التطبيق بنسخة احتياطية من جميع بياناتك على شريحة ذاكرة SD في هاتفك، ولكن عند ربطه بحساب (دروببوكس)؛ ستتمكن من رفع جميع البيانات والتطبيقات وحتى إعدادات النظام عبر الإنترنت إلى مكان آمن، حينها حتى في حالة حدوث كارثة لبياناتك، ستكون إعدادات النظام والمعلومات الهامة آمنة وجاهزة للتثبيت على هاتف جديد.

لا تفكر في هذا التطبيق كخيار بل كضرورة، لأنه في المقام الأول عندما تقوم بالتغيير والتجريب على هاتفك المروّت هناك فرصة متزايدة للتسبب في حدوث نقص أو خطأ في البيانات يؤدي إلى فقدانها، لكن بالاحتفاظ بنسخة احتياطية ستضيف طبقة أمان لبياناتك.

5. تطبيق Adfree

الإعلانات لعنة تصيب جميع مستخدمي الهواتف الذكية، دائماً ما تشوشك وتملأ شاشتك وتعيقك في كثير من الأحيان، لا بل تجعل بعض التطبيقات مثيرة للاشمئزاز عند استخدامها، لكن مع Adfree ستريح رأسك وجهازك من الكثير من الإزعاج.

لا يمنع Adfree العديد من الإعلانات من المتصفح فحسب، بل يقضي أيضاً على الإعلانات التي يتم دمجها مباشرة في التطبيقات، ويعمل مطورو هذا السحر على تحديث قاعدة بياناته باستمرار لمنع كل الإعلانات المعروفة، وبالتالي فإن Adfree يوقف الإعلانات المزعجة ويريحك منها نهائياً.

6. تطبيق Metamorph

Metamorph

الكثير من قوالب وثيمات الهاتف الذكي، خاصة القديم منها، باهتة ومملة، هنا يأتي دور Metamorph الذي يمنحك إمكانيات لتغيير مظهر هاتفك بأصغر تفاصيله وكما يحلو لك.

تعد ثيمات الهاتف الذكي واحدة من أسهل الطرق لجعل هاتفك الذكي فريداً بصرياً، ومع Metamorph ستتسلح بالقدرة على تخصيص كل جانب من جوانب الواجهة الرسومية لهاتفك، فيمكنك تحميل الكثير والكثير من العجائب البصرية التي تناسب جميع الأذواق والأوقات، وتتنوع من مؤشر البطارية حتى الواجهة الكاملة للهاتف، لتتجنب الملل والرتابة على الدوام.

7. تطبيق CacheMate for Root Users

 CacheMate for Root Users

يعمل هذا التطبيق على التخلص من كل المحتوى الرقمي الذي يتراكم في هاتفك مع مرور الوقت، والنتيجة هي جهاز أسرع وأكثر كفاءة.

تماماً مثل الكمبيوتر المحمول أو الكمبيوتر المكتبي كامل الحجم؛ تولّد برامج هاتفك الذكي الكثير من الملفات المؤقتة، بعد مرور أيام وأسابيع وشهور تبدأ هذه الملفات المؤقتة بالتراكم مما يؤدي إلى عدم الكفاءة وبطء في استجابة النظام لدرجة سيئة جداً.

باستخدام تطبيق CacheMate for Root Users؛ ستقوم بمسح كل ما هو غير مفيد أو ضروري على هاتفك من تلك الملفات المؤقتة وغيرها، وسيكون لديك بلا شك المزيد من مساحة التخزين نتيجة لذلك، وستلاحظ زيادة كبيرة في الاستجابة والسرعة بشكل عام أيضاً، والأفضل من ذلك ليس عليك أن تتذكر تشغيل CacheMate، يمكنك ببساطة جدولته لأداء مهام تنظيفه تلقائياً.

8. تطبيق SSH Tunnel

SSH Tunnel

إنه أشبه بثقب دودي لبيانات هاتفك، يرسلها كمعلومات حساسة كاملة وغير قابلة للاختراق.

في كثير من الأحيان تكون نقاط اتصال (الوايفاي) غير آمنة خاصة إذا كانت عامة، لذلك يمكن لاتصال هاتفك الذكي بها أن يكشف معلوماتك لأي متسللين قد يكونون مختبئين في المكان أو على الشبكة، إلا أنه مع تثبيت هذا التطبيق ستكون أكثر أماناً.

باستخدام SSH Tunnel، ستتمكن من الاستفادة من SSH (بروتوكول النقل الآمن) الذي يُنشئ ما يسمى بالنفق أثناء إرسال واستقبال البيانات. على الرغم من أن البيانات الخاصة بك لن تكون مشفرة بحد ذاتها إلا أن النفق التي تمر عبره مشفر، وهذا يعني أن كلمات المرور وبيانات تسجيل الدخول إلى بريدك الإلكتروني وغيرها آمنة من أعين المتربصين، ولن يتمكن أي شخص من الاحتفاظ برقم بطاقة الائتمان التي استخدمتها في عملية شراء عبر الإنترنت.

9. تطبيق SuperSU

SuperSU

التطبيق الرئيسي والأساسي الذي يلعب دور الوصي لجميع هذه التطبيقات القوية، يحتفظ SuperSU بتبويب للتطبيقات التي تحتاج الوصول إلى الجذر وتسمح لك بالسماح أو عدم تنفيذ كل محاولة وصول.

مع القوة العظيمة تأتي المسؤولية العظيمة، يعني منح هاتفك صلاحيات الـ(روت) تحمل مسؤولية التطبيقات التي تثبتها والتأكد من عدم وصول البرامج الضارة إلى هاتفك على مستوى المسؤول، وتحقيقاً لهذه الغاية سوف يلعب SuperSU دور المراقب على كل تلك البرامج.

قم بتثبيت SuperSU، وفي كل مرة يقوم أحد تطبيقاتك بتقديم طلب للوصول إلى الصلاحيات المتاحة له سترى إشعاراً منبثقاً يخبرك بذلك، ستتمكن بعدها من السماح أو رفض وصوله للروت الخاص بالتطبيق.

عملية إدارة الأذونات سهلة، يمكنك حفظ الخيارات التي تقوم بها حتى لا تضطر إلى تكرار اختياراتك في كل مرة ينطلق فيها التطبيق لعمله، والنتيجة النهائية هي الهاتف الذكي الأكثر أماناً وراحة وإمكانية.

جاري التحميل…

0