in

أمور خطيرة قام بها هؤلاء الناس من أجل التقاط صور سيلفي

سواء كنت تحب موضة صور السيلفي أم لا، فهي منتشرة بكثرة في جميع أنحاء العالم. ربما هذا السبب الذي دفع بعض الناس إلى تجاوز الخطوط الحمراء والقيام بأفعال مجنونة لالتقاط صور سيلفي فريدة ومميزة عن صور الآخرين.

بعضهم التقط صوراً في أعالي ناطحات السحاب، وبعضهم التقط أخرى أثناء كوارث طبيعية مرعبة، إليكم أخطر صور السيلفي في العالم!

1. سيلفي أمام صاروخ

سيلفي أمام صاروخ

قام طيار دنماركي بالتقاط صورة سيلفي له تزامناً مع إطلاق صاروخ AIM 9 من الطائرة النفاثة. لحسن حظ الطيار، حدث ذلك أثناء عملية تدريب، لذا لا تقلقوا من ذلك الصاروخ وماذا أصاب. إنها سيلفي رائعة بحق، لكنها خطيرة جداً.

2. سيلفي مع الغوريلا

سيلفي مع الغوريلا
صورة: Mathieu Shamavu/Virunga National Park/AP

قام أحد الموظفين في أحد متنزهات الكونغو الطبيعية بالتقاط صورة سيلفي له بجانب اثنين من الغوريلا، حيث اتخذ الحيوانان وضعية تصوير تماماً مثل البشر. يُقال أن حيواني الغوريلا ترعرعا هناك بعدما قام الصيادون بقتل والديهما.

قال مسؤول المتنزه لـ BBC أن حيوانات الغوريلا تعلمت تقليد حركات وأفعال الأشخاص المسؤولين عن عنايتها، وأوضح أن الغوريلا تعتبر الموظفين بمثابة آباء لها. برأينا، حتى لو كان الحيوانان صغيرين، لا يجب الاقتراب منهما بهذا الشكل.

3. سيلفي المذيعة كيلي ناش

سيلفي المذيعة كيلي ناش
صورة: kellynash

كيلي ناش هي مراسلة صحفية رياضية كانت تلقط لنفسها بعض صور السيلفي قبل مباراة فريق «تامبا باي رايز» لكرة البيسبول. المثير للسخرية أنها التقطت إحدى أجمل صور «لحظات قبل الكارثة»، ففي صورة السيلفي تلك، ظهرت وراءها كرة البيسبول مندفعة من الملعب، ولم تكن (ناش) مدركة لما وراءها على الإطلاق.

لكن لحسن حظها، لم تصطدم الكرة برأسها بل مرت بجانبه، ولم تعلم المذيعة ما حصل حتى شاهدت صورتها مجدداً، واكتشفت أن «الكارثة» كانت على بعد سنتمترات.

4. صور مع قناديل البحر

صور مع قناديل البحر
صورة: Cinzia Osele Bismarck

التقطت (سينيزا بسمارك أوسيلي) صور السيلفي المذهلة هذه مع مجموعة من قناديل البحر البنفسجية، والتي تُعتبر سامة وخطرة. صحيح أن (أوسيلي) من محترفي الغوص باستخدام جهاز التنفس الصناعي، لكن تواجدها قرب هذه القناديل خطر جداً.

صور مع قناديل البحر
صورة: Nadia Aly

في المقابل، التقطت (ناديا آلي) هذه الصور الرائعة أيضاً مع مجموعة من قناديل البحر الذهبية، لكن هذه القناديل أقل سمية.

5. صورة سيلفي مع تمساح

صورة: Andy Murch

قام (آندي مرش) مؤسس موقع «بيغ فيش إكسبيديشن» بالتقاط صورة السيلفي تلك في المكسيك، وظهر التمساح وراءه في الصورة. ليس غريباً على (آندي) التقاط صور مع كائنات المياه المفترسة، لكن مع الأخذ بعين الاعتبار أن سرعة التمساح قد تصل إلى 29 كيلومتر في الساعة، لا ننصح أحداً بالتقاط صورة قربه.

6. قضمة جمل

هناك امرأة تُدعى (جستين) سافر في رحلة مع صديقها إلى مدينة بيرث في أستراليا، لكنها صادفت حديقة للجمال، وقررت التقاط صورة سيلفي مع تلك المخلوقات الوديعة، لكن عندما فعلت ذلك، فاجأها الجمل بوضع فكه على رأسها.

لحسن حظها، لم تصب الفتاة إلا ببضع كدمات، لكنها شاركت العالم هذه السيلفي المثيرة للاهتمام، لذا يجب عليك أخذ العبرة هنا، وعدم الاقتراب من الحيوانات إلى هذا الحد.

7. سيلفي خطيرة في غراند كانيون

سيلفي خطيرة في غراند كانيون
صورة: Wholesale_Grapefruit

وصلت هذه السيلفي في التشكل الصخري المعروف باسم «غراند كانيون» إلى موقع «ريدديت» من طرف السائح الذي التقطها.

إن هذه التشكيلات الصخرية مرتفعة جداً، والوقوع منها أشبه بالوقوع من طائرة ركاب. والمصيبة أن الصورة التي التقطتها السائح تظهر الصخرة التي جالس عليها وهي على وشك الانهيار!

8. سيلفي مع المسيح

سيلفي مع المسيح
صورة: Lee Thompson

التقط الشاب (لي تومسون) صورة السيلفي هذه من أعلى تمثال يسوع المخلص الموجود في ريو دي جانيرو، والبالغ ارتفاعه نحو 37 متراً، كما أن التمثال بأكمله يقع على جبل كوركوفادو البالغ ارتفاعه نحو 700 متر. يبدو أن الشاب لا يخشى المرتفعات أبداً.

إن الوقوف على ارتفاعات كتلك تسبب الدوار، لكن (تومسون) ليس كالهواة، حيث زوّد نفسه بمعدات ليضمن سلامته وعدم وقوعه. لكن هل تستحق صورة سيلفي كل هذه المخاطرة؟

9. الدببة أيضاً في صور السيلفي

صورة: Paul Souders/Getty Images

في هذه السيلفي للمصور (بول ساودرز)، يظهر فيها الرجل مرتبكاً والدب البني جالس خلفه. لكن في صورة أخرى مع الدب، بدا أكثر ارتياحاً.

صورة: Paul Souders/Getty Images

أصبح التقاط صور السيلفي مع الدببة أمراً رائجاً لسبب ما! لدرجة أن هيئة الحفاظ على الأحراج الأمريكية أصدرت عدة إنذارات بخصوص هذا الأمر.

10. أسخن صور السيلفي

صورة: Marlene Zorah

التقطت هذه السيدة التي تُدعى (مارلين زورا) صورة سيلفي لها أمام بركان في جمهورية فانواتو الواقعة في جنوب المحيط الهادئ. المثير للاستغراب أن هذه السيدة لم تحمِ نفسها أبداً، على الرغم من المخاطر المعروفة للحمم البركانية.

صورة: George Kourounis

هناك شاب آخر يُدعى (جورج كارانوس) التقط صورة له –وهو مرتدٍ بدلة مضادة للاحتراق– في جمهورية فانواتو أيضاً، حيث التقط صوراً توضح الوضع الخطير هناك.

صورة: Nik Halik

لكن جائزة «سيلفي الحمم البركانية» تذهب إلى (نيك هاليك)، وهو رجال أعمال ومستمثر ومعروف بالتقاطه صور سيلفي رائعة من حول العالم.

صورة: Nik Halik

لكن صورة السيلفي خاصته في فانواتو هي على الأرجح أغرب ما ستشاهدونه في هذه القائمة –وأكثرها حماقة في رأينا– حيث التقط الكثير من الصور بينما كان البركان يلفظ حممه النارية.

11. الركض من الثيران

صورة: Houston Press

في عام 2014، ظهر فيديو سيلفي لرجل يهرب من سباقٍ للثيران في مدينة هيوستن الأمريكية، وكان الرجل على وشك الموت إذ لحق به ثور هائج. ما يثير استغرابنا حقاً هو ما الهدف وراء التقاط صور كتلك؟

12. سيلفي حتى في أوقات الكوارث

صورة: Ferdinand Puentes

في عام 2014 أيضاً، تحطمت طائرة انطلقت سابقاً من هاواي الأمريكية، ورست في المحيط، ولحسن الحظ، نجا 8 أشخاص من أصل 9 وجرى إنقاذهم لاحقاً. لكن حتى في أوقات عصيبة كتلك، ستجد أولئك الناس الذين يمسكون هواتفهم ويسارعون إلى التقاط الصور.

كان (فرديناند بوينتيس) واحداً من الناجين، وهو الذي سارع إلى التقاط عدة صور سيلفي أثناء انتظار مجموعة الناجين لطواقم المروحيات من أجل إنقاذهم، بل استطاع الشاب التقاط فيديو لتحطم الطائرة في المحيط.

13. أفضل صورة سيلفي لمجموعة من الأصدقاء

قد تكون عملية التقاط صورة السيلفي لك ولمجموعة كبيرة من أصدقائك أمراً عادياً، لكن بالنسبة لهؤلاء الأصدقاء الـ 10، فالتقاط صورة عادية أصبح أمراً مملاً على ما يبدو، لذا قرروا التقاط «أخطر» صورة سيلفي على الإطلاق.

بالمناسبة، تُعد الهند في المرتبة الأولى عالمياً في عدد الوفيات المرتبطة بصور السيلفي، وهذه الصورة تؤكد الحقيقة السابقة! حيث قام مجموعة الأصدقاء بالتقاط سيلفي على جرف صخري مرتفع، وذلك عبر الاستلقاء على المنحدر وإمساك أيدي بعضهم، ما يزيد خطر وقوعهم جميعاً! لا نعرف الكثير عن هذه الصورة، لكن من الواضح أن وقوع أحدهم سيؤدي إلى وفاة الجميع.

14. متسلقو الأسطح

صورة: Daniel Lau

في الصورة أعلاه، الشاب (دانيل لاو) يلتقط صورة له فوق ناطحة سحاب تُدعى «المركز» في هونغ كونغ. وهذا النوع من الصور هو ما يُطلق عليه «متسلقو الأسطح». أصبح الأمر هواية بالنسبة لهؤلاء، فهم يتسلقون أعلى ناطحات السحاب والأبنية لالتقاط صور السيلفي.

في مقابلة لـ (لاو) مع CNN، أوضح أن تسلق المباني بمثابة الهروب من حياة المدينة الصاخبة. لكن زلة واحدة قد تؤدي إلى فقدان الإنسان حياته بالكامل.

15. سيلفي مدينة بأكملها

صورة: Vic Invades

يصف (فيكتور توماس) نفسه بـ «المستشكف الحضري»، حيث يختار مبنى ما ويتسلقه، ثم يلتقط صورة بانورامية للمدينة بأكملها، وهي صور رائعة بلا شك، لكنها لا تناسب أبداً الأشخاص الذين يخافون المرتفعات.

16. صورة على الجسور

صورة: Instagram/davidkarny

قام الطالب (ديفيد كارناتش) بالتقاط صورة أعلى جسر في مدينة بروكلين الأمريكية، لكنه لم يعلم أن تلك الصورة الجميلة ستوقعه في الكثير من المتاعب، حيث تم اعتقاله بسبب سلوكه المتهور والخطر. لكن على أي حال، تبدو تلك التهمة ألطف بكثير من الوقوع في النهر أو دهسه من طرف السيارات المسرعة على الجسر.

17. المتسلق Mustang Wanted

صورة: Mustang Wanted

يُعرف هذا الشاب بصوره السيلفي التي يتسلق فيها أعلى الأماكن والأبنية ويلتقط صوراً في غاية الخطورة، واسمه الحقيقي هو (بافلو غينيديوفيتش أوشيفتز)، وهو متسلق أوكراني «متهور»، أقل ما يمكن وصفه به.

في الكثير من المرات، تأتي الشرطة لتوقف الشاب، لكنه استطاع الهروب من العدالة في الكثير من الأحيان على الرغم من أنه يقوم بالتسلق بدون امتلاكه أي معدات للسلامة، بل قام في بعض الأحيان بتسلق أماكن مرتفعة وهو لا يرتدي سوى ملابسه الداخلية!

18. ناطحات سحاب الشرق الأوسط

صورة: Alexander Remnev

التُقطت هذه الصورة من طرف الروسي (ألكسندر ريمنيف) على سطح برج الأميرة في دبي، والذي يزيد طوله عن 410 متر، ويحوي 101 طابق. يهوى (ريمنيف) تسلق المرتفعات، وله الكثير من صور السيلفي فوق ناطحات السحاب.

19. المرأة الخارقة

صورة: angela_nikolau

هناك مستكشفة أخرى تُدعى (أنجيلا نيكولا) تعشق هي أيضاً التقاط صور السيلفي الخطيرة. تسوق (نيكولا) لنفسها على انستغرام باسم «العارضة المتطرفة»، وهي حقاً تختلف عن عارضات الانستغرام الأخريات اللواتي يلتقطن صوراً مكررة ومملة، فهي تتسلق عوارض البناء وناطحات السحاب، وغالباً ما تلتقط صورها بجانب صديقها الحميم، لذا قد يكون صديقها على نفس القدر من الشجاعة والجنون.

مقالات إعلانية