in

شركة يابانيّة تنتج مشروبات غير كحولية بنكهاتٍ مجنونة

طرحت شركة بيبسي منذ فترة قصيرة في الشرق الأوسط مشروبها الغازي المشهور بنكهاتٍ مختلفة عن الطعم الكلاسيكي المعتاد، وقد شملت النكهات الجديدة نكهة فاكهة توت العليق ونكهة الليمون الحامض، كما كانت قد طرحت الشركة المنافسة لها كوكاكولا مشروباً غازيّاً بنكهة الفانيليا، لكن الحقيقة أنه وما إن تتم مقارنة الشركتين بشركة (كيمورا) اليابانيّة الواقعة في مقاطعة (شيزوكا)، والنكهات التي تصنعها، حتى يبهت بريق غرابة نكهات كلتا الشركتان.

اشتهرت شركة (كيمورا) للمشروبات غير الكحولية، والتي تختص بصناعات المشروبات بمنتجاتها الغريبة ذات النكهات المدهشة، إذ أن الشركة لم تتجه لتصنيع مشروباتها بنكهات اعتياديّة ومملة بل ذهبت أبعد من ذلك.

تتميز اليابان بالمجمل بإنتاجها الدائم لنكهات مميزة بكميات محدودة، وعادةً ما تكون كلٌّ من شركتي بيبسي وكوكاكولا هما المسؤولتان الرئيستان عن ذلك، إذ أن شركة بيبسي قد قامت سابقاً بطرح مشروبها الغازي بنكهة الساكورا (حيث تشتهر اليابان بزهور الساكورا وهي زهور شجر الكرز)، بينما قامت كوكاكولا بإضافة نكهة التفاح إلى مشروبها الغازي، لكنهما ومع ذلك لطالما بقيتا على الجانب الآمن، وهذا بالضبط ما اختلفت به شركة (كيمورا)، التي جعلت من مهمة ابتكار وتصنيع النكهات الغريبة إحدى أولوياتها.

كيمورا بنكهة الساكورا

تتنوع المشروبات التي قامت الشركة بطرحها ما بين نكهة البرقوق المخلل وبيض السمك ورقائق البطاطا، لكن ولعل أغرب النكهات التي أتت بها –حتى الآن– هي نكهة الكولا بالكاري، ونكهة الكولا بخبز البطيخ (هو نوع من الكعك المحلى)، ونكهة الكولا بالجريّث (أو سمك الأنقليس).

 

كيمورا بنكهة سمك الانقليس

طبقاً لشبكة تلفزيون (نيبون) اليابانية، فإن الشركة تمضي ما يقارب العام كلما رغبت في طرح نكهة جديدة، على سبيل المثال فقد أمضى خبير مشروبات الشركة عاماً كاملاً يتذوق ويقارن ويقصي ويضيف نكهات مختلفة، إلى أن ظهر أحدث منتجات الشركة بمذاقه النهائي، وقد كان هذا المشروب مشروباً غازيّاً دُعي Spicy Mentaiko، حيث أن (المينتايكو) هو عبارة عن بيض سمك مملح ومتبل.

كيمورا بنكهة بيض سمك مملح ومتبل

أنتجت شركة (كيمورا) ما يقارب المئة نكهة حتى الآن، وتعتبر أغلب هذه النكهات غريبة وغير معتادة، وتقوم سياسة الشركة على مبدأ إنتاج أكبر عددٍ ممكن من النكهات، من أجل إرضاء أكبر عدد ممكن من الأذواق.

وقد صرحت الشركة فيما يخص شعبيّة منتجاتها أن العديد من السياح يقومون بشراء النكهات الغريبة التي تنتجها كتذكار على زيارتهم إلى اليابان، كما أكدت أن الشعبية وكمية الاستهلاك ترتبطان بشدة بالمكان الذي تُطرح فيه النكهة، وهكذا تحرص الشركة دوماً على اختيار المكان المناسب، فمثلاً قامت الشركة مؤخراً باختيار مدينة (فوكوكا) جنوبي اليابان حتى تقوم بطرح منتجها الأخير، وهو شراب المينتاكو الغازي بالتوابل، حيث تشتهر هذه المدينة بطبق بيض السمك المتبل.

تصدّر الشركة منتجاتها لأكثر من 40 دولة حول العالم منها الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا.