in

أحدث تقنية في زراعة الشعر – تقنية إف يو إى سوفت

تقنية إف يو إى سوفت هى تقنية التخدير الموضعي بالتهدئة.

تعتبر مرحلة التخدير التى تعد إحدى مراحل زراعة الشعر، من أكثر المراحل التي تسبب إزعاج للمريض أثناء عملية زراعة الشعر، والتي ربما بدورها يمكن أن تجعله يُعرض عن إتمام العملية.

مع تقدم التكنولوجيا فى مجال التجميل بشكل عام ومجال زراعة الشعر بشكل خاص، نشهد تطورات يوم بعد يوم، والتي بدورها تساهم فى إتمام تلك النوعية من العمليات بكل راحة وأمان.

تعد تقنية إف يو إى سوفت من أحدث التقنيات التي تم التوصل إليها فى الوقت الحالي. بفضل تقنية سوفت، يمكن إجراء عملية زراعة الشعر بشكل آمن وعلى أعلى مستوى من الراحة دون أن يشعر المريض بأى ألم أثناء مرحلة التخدير وكذلك طوال مدة العملية.

ما هى تقنية إف يو إى سوفت؟

تقنية إف يو إى تقنية آمنة للغاية، وكذلك تعتبر الأحدث فى عالم الطب، وتتم عن طريق حقن السائل المخدر بالوريد ليساعد على تخدير المريض ولكن دون أن يفقد وعيه، حيث لا يشعر المريض بأى ألم أثناء مرحلة التخدير وطوال مدة العملية. تعتبر التقنية من أكثر التقنيات أمانا، حيث يتم تطبيقها لحديثي الولادة والأطفال الرضع.

لابد من الأخذ بعين الأعتبار حالة المريض قبل تطبيق تلك التقنية. لذلك لابد من إجرائها على يد خبير تخدير.

مميزات تقنية إف يو إى سوفت

كما ذكرنا سابقا، تعتبر تقنية إف يو إى سوفت من أكثر التقنيات التى توفر الراحة للمريض طوال فترة العملية. إذا ما هي مميزات التقنية التى تميزها عن بقية التقنيات؟

  • عدم شعور المريض بأي ألم أثناء مرحلة التخدير.
  • لا يفقد المريض وعيه أثناء عملية زراعة الشعر.
  • تناول الطعام قبل وعقب العملية بشكل طبيعي.
  • العودة الى المنزل بشكل طبيعي عقب العملية.

دعونا نلقي نظرة على بقية تقنيات التخدير المختلفة والمستخدمة فى عمليات زراعة الشعر:

1. التخدير عن طريق الإبر (التخدير المباشر):

وتتم عن طريق حقن المادة المخدرة مباشرة بالمنطقة المراد تخديرها عن طريق إبر خاصة رفيعة. تتسبب هذه الطريقة فى ألم للشخص، على الرغم من هذا إلا أنها تعتبر أكثر الطرق المستخدمة نظرا لتكلفتها المنخفضة.

2. التخدير عن طريق جهاز الضخ:

ويتم عن طريق جهاز خاص يضخ المادة المخدرة الى فروة الرأس مباشرة دون إبر. يتم تخدير نحو 50٪ من المنطقة، عقب ذلك يتم تخدير المنطقة كاملة عن طريق الإبر على الطريقة القديمة.

3. تقنية التخدير العام:

وهى نادرة ما تُستخدم، وتتم عن طريق تخدير المريض بالكامل على النحو الذي يفقد فيه وعيه كاملا.

جاري التحميل…

0