in

11 علامة تدل على إصابتك بتسمم غذائي

امرأة تشعر بالغثيان

يُصاب واحد من كل 6 أمريكيين بالتسمم الغذائي كل سنة، وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أو CDC، يصيبنا وينتقل إلينا أكثر من 250 مرضاً عن طريق الأغذية الحاوية على البكتيريا والمواد الكيميائية والطفيليات والفيروسات، ولذلك قمنا في مقالنا هذا بتوفير مجموعة من الأعراض التي تشير إلى حدوث تسمم غذائي، تعرّف عليها كي تستطيع معرفة سبب شعورك بالغثيان أو ألم المعدة بعد تناول طعام ما.

1. تشعر بالغثيان بعد تناول الطعام مباشرة:

تشعر بالغثيان
يحدث التسمم الغذائي مباشرة بعد تناول الطعام. صورة: NBC Universal Television

إن بدأت تشعر بالغثيان بعد تناول الطعام مباشرة، فهذا دليل على حدوث تسمم غذائي. تتراوح فترة حضانة معظم أنواع البكتيريا المسببة للتسمم الغذائي والفيروسات والطفيليات الشائعة من ساعتين إلى ستة ساعات، بينما تتراوح فترة حضانة فيروس المعدة من 24 إلى 48 ساعة.

2. البراز الدموي:

في المرحاض
يعد وجود الدم في البراز إشارة قوية على الإصابة بتسمم غذائي. صورة: gmstockstudio/Shutterstock

قد يصعب التفريق بين التسمم الغذائي وآلام المعدة، غير أن الإسهال الدموي مؤشر واضح على إصابتك بأكثر من مجرد فيروس مَعِدّي. أوضح مركز التحكم في الأمراض CDC أن البراز أو الإسهال الدموي هو أحد أعراض البكتيريا القولونية والتسمم الغذائي، ولن يسبب فيروس المعدة حدوث براز دموي، بل تلك علامة على وجود حالة طبية أكثر خطورة.

يعاني نحو 5 إلى 10٪ من المصابين بالبكتيريا القولونية بمضاعفات خطيرة للغاية تهدد حياتهم، لذا قم بمراجعة طبيب إن لاحظت وجود دم مصاحب للبراز.

3. تيبس الرقبة:

تيبس الرقبة
قد يؤدي التسمم الغذائي إلى الإصابة بداء الليستيريات. إن تيبس الرقبة أهم الأعراض الدالة على ذلك. صورة: Aidan Jones/Flickr

يعد داء الليستيريات –أو Listeriosis بالإنجليزية – الناتج عن بكتيريا الليستيرية السبب الرئيسي الثالث للوفاة الناتجة عن التسمم الغذائي في الولايات المتحدة (يتوفى نحو 260 شخصٍ جراء هذه العدوى كل عام)، وذلك وفقاً لبيانات CDC.

تيبس الرقبة هو أحد الأعراض المميزة لعدوى الليستريات، ولا يظهر عادة عند الإصابة بفيروس المعدة، والتصلب شائع أكثر عند كبار السن وذوي الجهاز المناعي الضعيف، كما تزداد نسبة الإصابة بالعدوى عند النساء الحوامل أيضاً.

4. صداع قوي:

شابة تعاني من صداع الرأس
الصداع المترافق مع ضعف الرؤية عرض رئيسي من أعراض الليستريات الناتج عن التسمم الغذائي. صورة: Sarah Schmalbruch/Insider

قد يكون الصداع المسبب لتشوش الرؤية علامة على داء الليستريات، وهو شائع أيضاً لدى كبار السن والمصابين بحالات طبية أخرى كمرض السكري، أو فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)، أو أمراض الكبد وأمراض الكلى.

من المثير للاهتمام أن النساء الحوامل، والمصابات بعدوى الليستريات، لا يعانين عادة من الأعراض الشائعة للمرض مثل الصداع وتصلب الرقبة وفقدان التوازن.

5. عدم وضوح الرؤية:

صورة مضببة
إن الرؤية المشوشة عرض شائع من أعراض الإصابة ببكتيريا المطثية الوشيقية، وهي نوع نادر من أنواع التسمم الغذائي. صورة: Kichigin/Shutterstock

من الأعراض الشائعة للتسمم الغذائي الناتج عن أكل اللحوم، الذي تسببه بكتيريا المطثية الوشيقية Clostridium Botulinum، عدم وضوح الرؤية وتدني الجفن. إنه نوع نادر من التسمم الغذائي قد يتسبب بضرر دائم للجسم وينتهي بالوفاة.

تصيب هذه البكتيريا الإنسان عن طريق استهلاك الأطعمة المعلبة والمخمرة الفاسدة، كما أن هذا النوع من التسمم نادرٌ جداً، لكنه مرض شديد الخطورة ولا تتهاون أبداً في علاجه.

6. التلعثم وصعوبة في الكلام:

امرأة تعاني صداعا
صعوبة الكلام هي أيضاً عرض شائع من أعراض الإصابة ببكتيريا المطثية الوشيقية. صورة: Milan Ilic Photographer/Shutterstock

وفقاً لهيئة الخدمات الصحية الوطنية الأمريكية، قد يكون الكلام المشوش وغير الواضح علامة على إصابة الشخص بالتسمم الغذائي، حيث تهاجم السموم التي تنتجها بكتيريا المطثية الوشيقية الجهاز العصبي وقد تشل العضلات، من ضمنها العضلات المسؤولة عن الكلام.

تبدأ أعراض هذا النوع من التسمم في الرأس، وتصيب الأعضاء الأخرى مع ازدياد شدة المرض، وفقاً لتحذيرات مراكز السيطرة على الأمراض، فعند إصابتك بتسمم غذائي، من المرجح أن تواجه مشاكل في الرؤية قبل حدوث شلل في عضلات الوجه السفلية، وبطبيعة الحال، إن شعرت بهذه الأعراض بعد تناول مشروبات كحولية مثلاً، فلا تقلق قد يكون الكحول السبب وراء ذلك.

7. صعوبة في التنفس:

شابة ترتدي قلنسوة
تعد صعوبة التنفس من أعراض الإصابة ببكتيريا المطثية الوشيقية. صورة: Steven Leonti/Flickr

إن صعوبة التنفس علامة خطيرة على حدوث التسمم الغذائي، حيث ذكرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية الأمريكية أن التسمم ببكتيريا المطثية الوشيقية قد يسبب صعوبة في التنفس، باعتبار أن الشلل الناجم عن التسمم يبدأ من الأعلى إلى الأسفل، وبالتالي قد تكون صعوبة التنفس ناتجة عن شلل في عضلات الجهاز التنفسي.

يجب على الفرد الذي يعاني من صعوبة في التنفس –وبصرف النظر عن السبب– الحصول على مساعدة طبية على الفور.

8. عطش شديد خاصة أثناء الوقوف:

عجوز تشرب الماء من القنينة
العطش الشديد واحدٌ من الأعراض الشائعة التي تصيب الإنسان عند حدوث تسمم غذائي. صورة: Emilian Robert Vicol/Flickr

إن أحد الأعراض الشائعة للتسمم الغذائي هو العطش الشديد، وينتج ذلك عن الجفاف الحاصل بعد نوبات طويلة من القيء أو التعرق، كما يميل إلى التفاقم عند الوقوف. قد تسبب أمراض المعدة حدوث جفاف، لكن القيء أو الإسهال الشديدين، والناتجين عن التسمم الغذائي، سيسببان جفافاً شديداً وسريعاً.

إن لم يستطع جسدك الاحتفاظ بالسوائل وبدأت تشعر بالعطش الشديد، فعليك الاتصال بالطبيب للحصول على إرشادات أو علاج.

9. حدوث التسمم بعد تناول الجبن غير المبستر والبيض والأرز غير المطهي جيداً أو الأسماك النيئة:

لحم السلمون
توفر اللحوم النيئة والأجبان غير المبسترة بيئة خصبة لنمو البكتيريا. صورة: Ernesto Andrade/Flickr

قد يؤدي التخزين السيئ للأغذية إلى نمو البكتيريا وانتقال التلوث، مما يحوّل الأطعمة الآمنة إلى سموم خطيرة. قد تسبب بعض الأطعمة التسمم الغذائي، فوفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض، تشمل هذه الأطعمة الدواجن النيئة أو غير المطهوة جيداً، والحليب، وأنواع معينة من الجبنة، والبيض، والمأكولات البحرية المدخنة، وعصائر الفاكهة الخام.

إن بدأت تشعر بالمرض بعد تناول أي من هذه الأطعمة الخطيرة، فعلى الأرجح أن يكون التسمم الغذائي السبب وراء ذلك.

10. تشعر بالتحسن خلال يوم واحد:

شابة نائمة
تتحسن صحة المصاب بالتسمم خلال يوم واحد. صورة: Kinga Cichewicz/Unsplash

تتسبب أمراض المعدة –الناتجة عن فيروسات شائعة– بظهور أعراض قد تستمر لأيام، أما في حالة التسمم الغذائي، ستزول الأعراض خلال يوم واحد، وقد تستمر بعض النوبات لبضع ساعات فقط.

إن شعرت بألم رهيب في الصباح وزالت كل الأعراض في المساء، فذلك دليلٌ على إصابتك بالتسمم الغذائي وليس أمراض المعدة.

11. ظهور علامات المرض على الأشخاص الذين تناولت معهم نفس الطعام:

تناول العشاء مع الأصدقاء
إن أصيب جميع من تناول الطعام معك بالمرض أيضاً، فتلك إشارة واضحة إلى حدوث تسمم غذائي. صورة: abrackin/Flickr

إن تناولت طعاماً ملوثاً بصحبة أصدقائك وشعرتم جميعاً بالألم، فمن الواضح أنكم أصبتم بتسمم غذائي. إن فترة حضانة الفيروسات المعِدّية الأكثر شيوعاً تتراوح بين 24 إلى 48 ساعة، وهذا يعني وجود فارق زمني في ظهور الأعراض عند انتقال الفيروس من شخص إلى آخر، أما إن شعرت وأصدقاؤك بالألم في غضون بضع ساعات من بدء الأعراض على أحدكم، فالتسمم الغذائي هو السبب وراء ذلك.

جاري التحميل…

0