in

كازخستان تقوم بنشر صور رئيسها الجديد بعد تعديلها على الفوتوشوب بشكل غير متقن

إن أمعنت النظر في الصور التي التقطها مصورون من كازاخستان، ستلاحظ التعديلات التي أُجريت على وجه الرئيس توكاييف.

الرئيس قاسم جومارت توكاييف في صورة طبيعية له وأخرى معدلة.
الرئيس قاسم جومارت توكاييف في صورة طبيعية له وأخرى معدلة.

تعرضت دولة كازخستان لـ”فضيحة“ عندما قامت بتعديل صور رسمية لرئيسها الجديد، والأدلة واضحة وضوح الشمس. حيث تم استخدام بعض تقنيات التنقيح والتحرير على صوره لدرجة أنها غيرت مظهره بشكل كبير.

اكتشفت إذاعة «أوروبا الحرة» هذا الأمر بعد قيامها بمقارنة الصور الصادرة عن الحكومة مع الصور التي تم التقاطها من قبل صحفيين عاديين في نفس المكان والزمان.

الرئيس قاسم جومارت توكاييف
الرئيس قاسم جومارت توكاييف في صورة معدلة له.

في شهر مارس/آذار من هذا العام، شغل (قاسم جومارت توكاييف) منصب الرئيس المؤقت لدولة كازخستان بعد استقالة الرئيس (نور سلطان نزارباييف) من منصب الرئاسة بشكل مفاجئ بعد فترة حكم طويلة. يُعرف (نزارباييف) بين الكثير من الكازاخستانيين باسم ”بابا“، حيث عمل الرئيس السابق (نزارباييف) البالغ من العمر 78 عاماً في صناعة الصلب قبل دخوله مجال السياسة، كما كان عضواً في الحزب الشيوعي. وحكم (نزارباييف) دولة كازخستان الغنية بالنفط والغاز منذ عام 1989 في وقت كانت لا تزال جزءاً من الاتحاد السوفياتي.

الرئيس (قاسم جومارت توكاييف) وهو يستلم أوراق اعتماد السفير الأمريكي (ويليام إتش موسر) في شهر مارس/آذار.

الرئيس توكاييف والسفير الأميركي موسر
صورة حقيقية بلا تعديل تجمع بين الرئيس توكاييف والسفير الأميركي.
الرئيس توكاييف والسفير الأميركي موسر
إن هذه الصورة معدلة، ويمكنك مقارنتها ببساطة مع الصورة الحقيقية في الأعلى.
مقارنة بين وجه الرئيس توكاييف في الصور الحقيقية والمعدلة
مقارنة بين وجه الرئيس توكاييف في الصور الحقيقية والمعدلة.

قد يكون الهدف من حملة الفوتوشوب هذه هو إجراء بعض التغييرات التجميلية وتنعيم مظهر رئيس الوزراء السابق (قاسم جومارت توكاييف) البالغ من العمر 65 عاماً، وذلك كنوع من الاستعداد للانتخابات الرئيسية المفاجئة التي ستجريها البلاد في شهر يونيو/حزيران.

الرئيس قاسم جومارت توكاييف
يبدو وجه توكاييف في الصورة على اليمين معدلاً، حيث يظهر أصغر في السن، ولا يحتوي وجهه على تجاعيد أو علامات الكبر.

أخبر أحد المختصين إذاعة «أوروبا الحرة» أنه متأكد 100٪ تقريباً من التعديلات التي خضعت لها صور (توكاييف) على برنامج الفوتوشوب كمحاولة لتغيير مظهره، وقال واحد من أفضل منقحي الصور –والذي طلب إبقاء هويته سرية– بأنه واثقٌ من تعديل وتغيير الصور باستخدام فلاتر التمويه والتصفية لتنعيم الوجهه وإزالة التجاعيد.

لقاء مع الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) في موسكو في شهر أبريل/نيسان.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الكازاخستاني توكاييف
الصورة على اليسار طبيعية، أما الصورة على اليمين فهي معدلة على برنامج الفوتوشوب.
الرئيس توكاييف في لقاء له مع الرئيس بوتين
إن الصورة على اليمين معدلة بشكل واضح.

وأضاف: ”إن نظرت للوجه عن كثب، يمكنك أن ترى مدى تفاوت التعديل. حيث تحتوي بعض الأجزاء على الآثار الغير مرغوب بها، بينما تم تعديل البعض الآخر. أنا أقوم بهذا العمل كل يوم، ومن المؤكد أن هذه الصورة قد تم تحريرها“.

جاري التحميل…

0