معلومات عامة

هل فعلاً يستطيع الحاسوب خلق قيمة عشوائية؟ وهل يستطيع جهاز الآيبود تشغيل أغنية بطريقة عشوائية؟

عشوائية
mm
إعداد: مه

تتضمن أغلب البرامج نوعاً من العشوائية لعدة استعمالات، لكن هل هذه عشوائية حقيقية؟ هل فعلاً يستطيع الكمبيوتر محاكاة عشوائية رمي قطعة نقودٍ في الهواء؟

في عالم الكمبيوتر لا يوجد عشوائيةٌ حقيقية، أي استحالة توقع القيمة المستقبلية كرمي الزهر. فالبرنامج دائماً مقيدٌ بنص البرمجة، ما يقوم به المبرمجون هو إضافة عمليات حسابية للرقم الأصلي للتوصل لرقم جديد كل مرة لما يشبه الرقم العشوائي. وبهذا يمكن لمهندس البرمجة تتبّع الأرقام وباستخدام البرمجة العكسية ليصل إلى المعادلات البرمجية المستخدمة، وبهذا سيستطيع التنبؤ بكل الأرقام المستقبلية. وهذا ما يسمى بـ”العشوائية الوهمية“.

طبعاً هذه العشوائية الوهمية ليست شيئاً سيئاً بأغلب الأحيان، فمثلاً كثيرٌ من الإحصاءات تتطلب أرقاماً عشوائية وهذه البرامج تفي بالطلب، أو مثلاً عشوائية تشغيل الأغاني على الآيبود ”Shuffle“ فهي قد تظهر وكأنها فعلاً تختار الأغاني من دون تحيّز، ولكن من لا يضيف أغنياتٍ جديدة إلى لائحة الأغاني لديه سيبدأ بملاحظة تكرّر بعض تسلسلات الأغاني، ولا شعورياً سيبدأ بتنبّؤ الأغنية القادمة.

كمستخدمٍ للآيبود لن تهتم لهذه العشوائية الوهمية، لكن ماذا لو كنت مدير بنكٍ يعطي أرقاماً عشوائية للحسابات الجديدة، أو مسؤولاً عن التحويل الإلكتروني في ويسترن يونيون، والأخطر من هذا كله أن تكون تقنياً في ألعاب البوكر أونلاين؟

لعبة roulette

تخيل أن يتوصل أحد الرياضيين للمعادلات البرمجية التي تطرح الأرقام العشوائية وبالتالي يصبح بمقدوره توقع الورقة التي ستلعب قبل لعبها؟ هل تدرك خطر العشوائية الوهمية الآن؟

إذاً، كيف قاموا بحل هذه المشكلة؟

الحل هو نوعٌ أكثر تعقيداً من العشوائية الوهمية مع إضافة متغيرات طبيعية عشوائية.

فمثلاً تقوم بعض الشركات بإضافة عامل حرارة الغرفة لتحديد الرقم العشوائي القادم، أو حتى الرطوبة أو مستوى الضوء أو مستوى الضجيج أو كلها مجتمعةً.

طالما حساسات هذه العوامل موجودةٌ بمكان سري لا يمكن الوصول إليه، فإنه من المستحيل توقع القيمة المقبلة لأنها خارج نطاق من يسعى لذلك.

على الرغم من تعقيد المعادلات بالطريقة الجديدة فإنها لا تزال تخضع لقوانين فيزيائية يمكن حسابها (لو تمكنّا من الوصول إلى الحساسات) وبذلك إمكانية برمجتها عكسياً. وهذه المشكلة لن نستطيع أن نتخطاها قبل صنع ذكاءٍ اصطناعي، ونظرياً أيضاً من الممكن للحواسيب الكمومية صنع قيمٍ عشوائية حقيقية.

مقال من إعداد

mm

مه

المصادر

عدد القراءات: 2٬711

تدقيق لغوي: كارمن.