معلومات عامة

تعرف على التمثال المخصص لتكريم بائعات الهوى في أمستردام

تمثال belle

في ساحة الكنيسة القديمة أو Oudekerksplein في منطقة (دي فالين) الحمراء في العاصمة الهولندية (أمستردام)، ينتصب تمثال برونزي لامرأة بارزة الملامح مرتدية ملابس قصيرة وحذاء ذا كعب عالٍ وواقفة على مجموعة من الدرجات الصغيرة، وهو التمثال الذي يعتبر النصب الأول والوحيد في العالم المخصص للنساء الممتهنات لحرفة الدعارة، والذي يحمل اسم Belle أو (بيل).

تم وضع هذا التمثال البروزني الوحيد في العالم تكريماً للعاملات في مجال الجنس في جميع أنحاء العالم عام 2007 بالقرب من الكنيسة القديمة في المنطقة الحمراء أو ”حي الدعارة“ في أمستردام.

تم وضع هذا التمثال البروزني الوحيد في العالم تكريماً للعاملات في مجال الجنس في جميع أنحاء العالم عام 2007 بالقرب من الكنيسة القديمة في المنطقة الحمراء أو ”حي الدعارة“ في أمستردام – صورة: Shubert Ciencia/Flickr

تمثال Belle يقف منتصبا في ”حي الدعارة“ في أمستردام تكريما للعاملات في هذه الحرفة.

تمثال Belle يقف منتصبا في ”حي الدعارة“ في أمستردام تكريما للعاملات في هذه الحرفة – صورة: helena.40proof/Flickr

هولندا هي واحدة من البلدان القليلة في العالم التي تنظم وتشرع الدعارة، حيث يطلب من العاملات في هذا المجال الخضوع لفحوصات صحية بانتظام وعلى نفقة الحكومة، كما يطلب من أصحاب هذه البيوت الحصول على شهادات صحية قبل أن يتمكنوا من توظيف الفتيات أو تأجير الغرف.

تعتبر ساحة (دي فالين) أكبر وأفضل منطقة مختصة بهذا المجال في مدينة (أمستردام)، حيث تنتشر في شبكة من الأزقة وتحتوي على ما يقارب الثلاثمئة غرفة مستأجرة من قبل العاملات في هذا المجال، واللواتي يعرضن خدماتهن الجنسية من وراء نافذة أو باب زجاجي، وعادة ما يطلق اسم Kamers على هذه الغرف المضاءة بالأحمر، وهي النوع الأكثر انتشاراً في هذه المنطقة من (أمستردام) التي تعد عامل جذبٍ سياحي كبير.

صممت فكرة المنحوتة Belle من قبل Mariska Majoor، وهي مؤسسة مركز المعلومات للدعارة وعاملة سابقة في مجال الجنس، حيث كانت في السادسة عشرة من عمرها عندما انجذبت إلى عالم الدعارة ولم تعتبر في تلك الفترة أن العمل في هذا المجال هو أمر مهين بالنسبة لبعض الناس، حيث كان عملاً حقيقياً بالنسبة لها، كما حقق لها مكاسب مادية جيدة فلم تدرك أن بقية الناس لا ينظرون للجنس على أنه شيء ”طبيعي“ كما كانت تعتبره هي.

توقفت Mariska عن العمل في عام 1994، وافتتحت وقتها مركز المعلومات لتثقيف العامة حول العمل في مجال الجنس وذلك من أجل تقليل والحد من الوصمة التي تلاحق العاملات في هذا المجال. ينظم المركز اليوم جولات عديدة في المنطقة الحمراء، ويجري محاضرات وعروض حول الدعارة والقضايا المتعلقة بالعمل في مجال الجنس التي يحضرها ويشارك فيها الكثير من السياح والطلاب.

وقامت Mariska في عام 2007 بتكليف الفنانة Els Rijerse بصنع التمثال Belle، وذلك بهدف إظهار الاحترام لملايين النساء حول العالم اللواتي يعملن في هذا المجال لتأمين معيشتهن، وتم الكشف عن هذا التمثال، الذي تضمن عبارة: ”احترموا العاملات في مجال الجنس في كل أنحاء العالم“، ضمن فعاليات يوم الافتتاح السنوي للمنطقة الحمراء.

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام

تمثال Belle

تمثال Belle

منحوتة برونزية بارزة بالقرب من الكنيسة القديمة، تم إنشاؤها ووضعها من قبل فنان مجهول ترك العديد من التماثيل البرونزية الأخرى في جميع أنحاء أمستردام.

منحوتة برونزية بارزة بالقرب من الكنيسة القديمة، تم إنشاؤها ووضعها من قبل فنان مجهول ترك العديد من التماثيل البرونزية الأخرى في جميع أنحاء أمستردام – صورة: Stacey B/Wikimedia

في عام 1993، وُضعت منحوتة برونزية تمثل يداً ممسكة بثدي أنثى من قبل فنان مجهول في الشارع الذي يوجد به تمثال Belle.

ساحة De Wallen في أمستردام

ساحة De Wallen في أمستردام – صورة: Rungbachduong/Wikimedia

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام

المنطقة الحمراء أو ما يعرف بـ”حي الدعارة“ في أمستردام – صورة: Or Hiltch/Flickr

هل ستغير رأيك حول مهنة الدعارة إن علمت أن النساء اللواتي يعملن بها إنما يقمن بذلك لحاجتهن الماسة للمال ولسد رمقهن؟

المصادر

عدد القراءات: 36٬166