ميديا

تأتي خزانة الأدراج هذه في الوقت المناسب لتربك الإنترنيت مرة أخرى

صورة خزانة أدراج في غرفة النوم باللونين الزهري والأبيض

إنها خزانة الأدراج (نسخة سنة 2017 من ذلك الفستان الذي يراه كل شخص بلون مغاير)، والتي هي هنا لتشويش وإرباك الإنترنيت، بالتزامن مع أعياد الميلاد ورأس السنة.

الفستان الذي تجادل الكثيرون حول ماهية ألوانه الحقيقية

الفستان الذي تجادل الكثيرون حول ماهية ألوانه الحقيقية.

إليك النسخة الحديثة من ”ذلك الفستان“ السابق ذكرها، إنها خزانة أدراج، والتي جاءت فقط في الوقت المناسب بالتزامن مع أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية، لكن، وبعد كل شيء، الجدال حولها أفضل من النقاشات السياسية العقيمة.

بدلا من التناقش حول رداءة الرعاية الصحية، أو ارتفاع حجم الضرائب، بإمكانك إقحام أقاربك في جدل حول لون قطعة أثاث غرفة النوم هذه، بينما تستمتعون بتناول العشاء حول المائدة.

ألونها أبيض وزهري؟ أم أزرق ورمادي؟

يعتبر الشخص المسؤول عن إطلاق قطعة الأثاث هذه في عالم الإنترنيت، والتي حظيت باهتمام كبير، هو أحد مستعملي موقع (ريديت) Reddit يدعى (آغاميغايمر) Agamigamer، حيث كان قد نشر هذه الصورة المحيرة على ذات الموقع في يوم الإثنين الفارط تحت عنوان: ”أي لون تراه؟ أهو أبيض وزهري؟ أم أزرق ورمادي؟“

بينما يبدو على الكثير من الناس كونهم متأكدين من كون لونها أبيضا وزهريا..

فمستخدمة تويتر K@T ترى الدرج باللونين الأبيض والزهري، فيم يرى فيها البعض الآخر اللونين الأزرق والرمادي..

يقول هذا المعلق على موقع Reddit بأنه يراها باللونين الأزرق والرمادي في ضوء زهري خافت، ويناقضهم البعض الآخر تماما ويرى الأدراج باللونين البرتقالي والبنفسجي..

حيث يرى هذا المعلق المدعو (أندي وودس) أن لون الأدراج برتقالي وبنفسجي.

كما يوجد هناك أولئك الذين يرغبون في أن تختفي هذه القصة برمتها وتتركهم وشأنهم، فهذا المعلق سئم من هذه المواضيع والصور المربكة:

ثم هناك أولئك الذين تحمسوا لها كثيرا، ولم يتوقفوا عن ذكرها في كل حديث يخوضونه، وفي كل مرة تسنح لهم فيها الفرصة.

إن هذا النوع من الجدل لا ينفك يظهر بين الفينة والأخرى، وتتعدد أشكاله من شكل إلى آخر، ففي سنة 2015، عجّ عالم الإنترنيت بـ”ذلك الفستان“ الذي تجادل الكثيرون حول ماهية ألوانه الحقيقية، أهي ذهبي وأبيض، أم أزرق وأسود، وفي سنة 2016 تغير شكل الجدل ليتناول زوجا من الشباشب، وفي وقت سابق من هذه السنة تعلق الأمر بلون بذلة (نايكي) رياضية، والآن نحن أمام مجموعة الأدراج الغريبة هذه.

زوجا الشباشب، وبذلة (نايكي) الرياضية

زوجا الشباشب، وبذلة (نايكي) الرياضية كانا أيضا موضع نقاش حول ألوانهما.

ما الذي يحدث هنا فعلا؟

حسنا، وفقا لـ(باسكال واليش)، وهو بروفيسور وطبيب نفسي إكلينيكي مساعد في جامعة (نيويورك) والذي تم نشر أبحاثه حول الموضوع في مجلة (فيجيون) Vision في وقت سابق من هذه السنة، قد يكون للأمر علاقة بتفضيلات النوم الخاصة بكل شخص على حدى.

عندما يتم تقديم صورة لنا، تسارع أدمغتنا إلى تكوين خلاصة وفكرة سريعة حول سياق، وكذا محيط الغرض المصور فيها (ما إذا كان الوقت نهارا أم ليلا على سبيل المثال)، وفي كل صورة من تلك الصور السابقة ذكرها يتم تقديم قدر ضئيل جدا من ”السياق“، ومنه يجد الدماغ نفسه مجبرا على تقديم أفضل ما لديه في سبيل تكوين فكرة عن السياق الذي يتوفر لديه حوله أقل قدر من المعلومات -ومنه يحدث التشويش والارتباك.

بناء على نتائج دراسة تناولت عينة من 8000 شخص، وجد (واليش) بأن الـEarly Risers أو الأشخاص الذين يستيقضون من النوم في الصباح الباكر كانوا يرون ذلك الفستان باللونين الأبيض والذهبي بنسبة 11 بالمائة أكثر من الـNight Owls أو الأشخاص الذين يميلون إلى البقاء مستيقظين لوقت متأخر من الليل، والذين رأوا بأن لونه كان أسودا وأزرقا.

كما ارتفعت ذات النسبة لتصل إلى 40 في المائة في الاستبيان الثاني الذي أجراه، والذي تضمن 5333 مشاركا.

اقترح (واليش) بأن ذلك قد يكون راجعا لكون الأشخاص الذين يستيقظون باكرا -الذين يرون الكثير من ضوء النهار الطبيعي- سيرون الفستان تحت الضوء الطبيعي، أي ضوء الشمس، ومنه، وكنتيجة حتمية ستعمل أدمغتهم على ترجمة لونه إلى الأبيض والذهبي، بينما الأشخاص الذين يميلون إلى السهر والبقاء مستيقظين لأوقات متأخرة من الليل -الذين يرون الكثير من الأضواء الاصطناعية- سيرون ذلك الفستان تحت الضوء الاصطناعي، أي ضوء المصباح في الغرفة مثلا، ومنه تترجم أدمغتهم لونه إلى اللونين الأسود والأزرق.

إلا أن العلم لم يحسم القضية بشكل قاطع بعد، لذا، أي لون تراه في هذه الأدراج يا ترى؟ دعنا نعلم بذلك في التعليقات.

المصادر

عدد القراءات: 5٬432