in

تعرف على فاطمة، الفنانة التي تحدت الشلل بنسبة 85٪ لترسم بورتريهات جميلة بقدمها!

فاطمة حمامي نصر آبادي

يعاني حوالي مليار شخص حول العالم من شكل من أشكال الإعاقة والعجز، لكن هذا لا يجب في أي حال من الأحوال أن يكون الأمر الذي يحدد هوياتهم وطموحاتهم وما يريدون أن يكونوا عليه، والفنانة فاطمة حمامي نصر آبادي هي هنا لتحمل مشعل هذه الرسالة ولتكون من أشد داعمي هذه القضية.

تعاني فاطمة من شلل في جسدها بنسبة 85 في المائة، لكن هذا لم يمنعها من البحث عن القوة في داخلها للسعي وراء شغفها وحلمها في أن تصبح فنانة، فهي ترسم بورتريهات مذهلة مستخدمة قدمها فقط.

لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami

إن هذه الفنانة الإيرانية البالغة من العمر 31 سنة مصدر إلهام كبير للعالم، فهي قادرة على تحقيق أمور رائعة على الرغم من إعاقتها وعجزها، وهي مثال حي على أن المرض أو أي عجز جسدي آخر ليس بالضرورة عائقا أو مانعا يقف في وجه صاحبه ليحول دون تحقيق أحلامه، أو أن يعيش حياته مثلما يريدها أن تكون عليه.

فاطمة من أشد المعجبين برياضة كرة القدم، وهو أمر جعلت العالم كله يعرفه بعدما رسمت بورتريه لكريستيانو رونالدو متصدرة عناوين الكثير من وسائل الإعلام العالمية. إلى جانب لاعبي كرة القدم ونجومها الذين تعشقهم كثيرًا، على شاكلة ليونيل ميسي والنجم الإيراني علي دائي، رسمت فاطمة كذلك الكثير من المشاهير الإيرانيين والعالميين، على شاكلة ممثلين إيرانيين، والكوميدي البريطاني الأيقوني تشارلي تشابلن، ونجمة البوب الأمريكية سيلينا غوميز.

لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami

كما ترسم في نفس الوقت لوحات مثيرة لحيوانات ومناظر طبيعية، مما جعلها تظفر بقلوب 96 ألف متابع على موقع إنستاغرام.

تعترف فاطمة أن أكثر ما يشد انتباهها ويثير اهتمامها هو رسم البورتريهات، فهي تتمتع بقدرة رهيبة في تصوير الشخصيات بشكل دقيق وجميل مستخدمة الأقلام الملونة فقط.

قامت فاطمة بتحسين مهاراتها في فن رسم البورتريهات على مر السنوات بمساعدة اثنين من مدرّسيها اللذان اكتشفا موهبتها عندما كانت تدرس في المدرسة المتوسطة. تقول فاطمة: ”أنا أحب رسم الوجوه. عندما أرغب في رسم بورتريه، أبدأ ذلك بقوس ثم دائرة لتحديد الوجه البشري في بداية التصميم. هذا هو قانون رسم الوجوه“.

لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami

ظلت فاطمة تشارك تقنياتها ومقتطفات لها وهي تمارس الرسم على حسابها على إنستاغرام ملهمة بذلك غيرها بموهبتها المذهلة، وصبرها، وكذا حزمها وإصرارها على الوصول إلى مرادها، ناهيك عن ابتسامتها الجميلة والساحرة.

تقول فاطمة: ”أكبر تحدي أواجهه هو أنني أعاني من شلل بنسبة 85 في المائة، وهو ما يجعل الرسم صعبا جدا وشاقًا عليّ. أنا لا أعمل إلا باستخدام ساق واحدة“.

لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami

عانت فاطمة بعد ولادتها من حرمان من الأكسجين وهو ما تسبب لها في إعاقة شديدة. على الرغم من العراقيل التي وقفت في دربها، تعلمت الفنانة فاطمة كيف تحلم أحلاما كبيرة وأن تعمل دون كلل من أجل تحقيقها.

أصبحت فاطمة نجمة مشرقة في الساحة الفنية الإيرانية وصارت أعمالها الفنية تعرض في مختلف أنحاء طهران، ومن المواهب الأخرى التي تتمتع بها فاطمة هي الكتابة، حيث قامت حتى الآن بتأليف ونشر ثلاثة كتب.

تقول فاطمة: ”لقد استحوذ فن الرسم على اهتمامي منذ أن كنت طفلة صغيرة، ولقد حاولت جاهدة الوصول إلى ما وصلت إليه الآن. أنا سعيدة وممتنة أن مجهوداتي لم تذهب أدراج الريح وأنا سعيدة بشكل خاص لأنني لم أخيّب ظن أحد“.

لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي
لوحات فنية من إبداع فاطمة حمامي نصر آبادي. صورة: fhammami