in

شاب يستكشف منطقة تشيرنوبيل المحظورة ويصادف رجلًا ووالدته يعيشان هناك

شاب يسافر إلى منطقة تشيرنوبيل المحظورة ويلتقي بشيخ يعيش هناك منذ الحادثة

أثار مسلسل (تشيرنوبيل)، الذي أنتجته شركة HBO، قدراً كبيراً من الاهتمام بهذه الكارثة. غير أن هذا لا يعني أنها لم تكن نقطة اهتمام كبيرة قبل ذلك، فهناك عدد لا يُحصى من الأفلام الوثائقية والكتب والأفلام والمقالات وحتى ألعاب الفيديو التي سلطت الضوء على هذه الكارثة النووية.

لم يستغرق الأمر من البشر سوى ليلة واحدة لتحويل هذه المنطقة إلى أخطر موقع على هذا الكوكب. حتى الآن وبعد مرور 34 عاماً على الكارثة، لا تزال هذه المنطقة خطرة، ولكن هذا لم يمنع الناس من الذهاب إلى هناك، حتى أن بعضهم قرر العيش هناك!

تعرّف على (بنجامين ريتش)، صاحب مدونة فيديو Vlog باللغة الإنجليزية، والذي قرر زيارة منطقة تشيرنوبيل المحظورة الحقيقية

بينجامين ريتش
صورة: bald and bankrupt

اشتهر (ريتش) بعد إنشائه قناته الخاصة بالسفر على يوتيوب، وهي القناة التي تحمل اسم Bald and Bankrupt في عام 2018، وقد كان ينشر فيها مقاطع فيديو صورها داخل مناطق في شبه القارة الهندية ودول ما بعد الاتحاد السوفييتي.

قرر (ريتش) زيارة منطقة (تشيرنوبيل) المحظورة، وهي منطقة خطيرة للغاية على شكل دائرة يبلغ نصف قطرها حوالي 30 كلم حول محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية، على الأقل كانت كذلك قبل عدة عقود.

ماتزال المنطقة المحظورة اليوم مكاناً خطيراً، غير أن مستويات الإشعاع انخفضت بدرجة كافية ليصبح من الآمن الآن زيارتها، وأغلب زوار هذه المنطقة هم من الصحفيين والعلماء والسياح.

تقع منطقة تشيرنوبيل على الحدود بين أوكرانيا وبيلاروسيا، ولذلك قرر (ريتش) اجتياز الجانب البيلاروسي من منطقة الحظر.

على الرغم من أن المنطقة ليست خطيرة كما كانت قبل 30 عاماً، فإنه لا يُنصح بتجاوز لافتة الترحيب والدخول إلى هناك

منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
صورة: bald and bankrupt

تجاوز (ريتش) لافتة الترحيب ودخل لاستكشاف منطقة الاستبعاد، وصُدم عندما التقى بأحد سكان المنطقة الذي يبدو أنه قضى حياته كلها هنا!

شيخ يعيش في تشيرنوبيل
صورة: bald and bankrupt

بعد ذلك أكمل توغله في المنطقة التي تحولت أغلب أراضيها إلى مناطق قاحلة، حيث تسبب الغبار المشع بتسميم التربة وكل شيء آخر على مدى ثلاثة عقود، كما قال (ريتش) أنه شعر بعدم الارتياح عند لمسه بعض الأشياء لأن بعضها كان يسقط بمجرد لمسه.

كانت معظم المناظر الطبيعية هناك عبارة عن أراضي قاحلة ومنازل ومقابر مهجورة، كما أشار إلى أن الحيوانات البرية كالدببة والذئاب استوطنت في منطقة الاستبعاد بعد خروج سكانها وغزو منازلهم أيضاً.

قدم (ريتش) للرجل الذي التقى به هناك مشروباً، والذي بدوره دعاه للدخول إلى منزله للحصول على قسطٍ من الراحة

شيخ يعيش رفقة والدته في منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
صورة: bald and bankrupt

(إيغور) هو اسم الرجل الذي التقى به (ريتش)، وهو يعيش حقاً في المنطقة المحظورة برفقة والدته التي تبلغ من العمر 92 عاماً

شيخ يعيش رفقة والدته في منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
صورة: bald and bankrupt

من الغريب التفكير في أن هذه المنطقة ستكون صالحة للسكن، ولكنها كذلك بالفعل! و(إيغور) ووالدته ليسا الشخصان الوحيدان اللذان يعيشا هنا، حيث يعيش في هذه المنطقة حوالي 200 شخص، ومعظمهم من كبار السن ومتوسط أعمارهم 63 عاماً.

في عام 1986، كان هناك حوالي 1200 شخص يعيشون هنا بشكل غير قانوني. حاولت السلطات مطالبتهم بمغادرة المنطقة، ولكن مع مرور الوقت توقفوا عن المحاولة وتقبلوا وجودهم في المنطقة وقدموا لهم خدمات دعم محدودة.

ولدت والدة (إيغور)، وهي أم لـ10 أطفال، هنا في عام 1927 ويبدو أنها عاشت في هذه المنطقة معظم حياتها

شيخ يعيش رفقة والدته في منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
صورة: bald and bankrupt

لنعد إلى (ريتش) وتجربته مع سكان المنطقة، حيث وضّح (إيغور) كيف اعتاد المسؤولون الحكوميون القدوم وقياس مستويات الإشعاع لتحديد ما إذا كانوا مؤهلين للحصول على أجر إضافي، إلا أن هذه الفوائد توقفت بعد انخفاض نسبة الإشعاع بعد مرور الوقت، ولكن الغريب أن الإشعاع لا يزعج سكان المنطقة على الإطلاق.

هذه المرأة العجوز هي واحدة من بين 200 شخص عادوا إلى المنطقة بعد الإخلاء في أعقاب انفجار مفاعل (تشيرنوبيل)

ريتش في تشيرنوبيل
صورة: bald and bankrupt

على الرغم من وجود سكان يعيشون هنا على المدى الطويل، إلا أن الكثير من الأراضي والمنازل هنا مهجورة، كما هناك عدد من المقابر أيضاً

منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
صورة: bald and bankrupt
مقبرة في منطقة تشيرنوبيل المحظورة.
مقبرة في منطقة تشيرنوبيل المحظورة. صورة: bald and bankrupt

يمكنك مشاهدة الفيديو الكامل لمغامرة (ريتش) في منطقة (تشيرنوبيل) المحظورة أدناه

 

مقالات إعلانية