ميديا

أغرب 10 حقائق مذهلة حول لعبة ”Grand Theft Auto“ أو ”GTA“

لعبة ”Grand Theft Auto“ أو ”GTA“

بدأت كلعبة بسيطة بمنظور عمودي لمدينة تتمحور حول المطاردات بين اللصوص والشرطة باسم ”Race ‘n’ Chase“ في بداياتها الأولى، أما الآن فتعتبر لعبة ”Grand Theft Auto“ أو ”GTA“ من أكثر الألعاب شهرة، وسنتحدث في مقالنا هذا عن أغرب 10 حقائق عن هذه اللعبة المحبوبة حول العالم:

10. كان من المفروض أن تكون بيئة ”GTA 4“ هي ولاية ”Liberty State“ وليس فقط مدينة ”Liberty City“، بحيث كان يجب أن تتضمن الخريطة منطقة ريفية بجبال وغابات تحيط بالمدينة، وهذا ما تضمنته ”GTA 5“ لاحقاً، ولكن نظراً لضيق المدة المخصصة من أجل تصميمها قرر الفريق المطور أن يركز اهتمامه على بناء المدينة فقط.

9. الخط المستخدم في كتابة اسم اللعبة في جميع النسخ اسمه ”Pricedown“، وهو نفس الخط المستخدم في برنامج المسابقات التلفزيوني المشهور ”The Price is Right“.

خط Pricedown

خط Pricedown

8. هناك مؤشر على إمكانية وجود ألعاب أخرى لنفس الشركة المصممة ”Rockstar Games“ في نفس بيئة ”GTA“، وكمثال على ذلك، يوجد كتاب في المكتبة في شقة فرانكلين في ”GTA 5“ بعنوان ”Red Dead“، وبالنسبة للذين لا يعلمون فهذا يشير إلى بطل قصة لعبة ”Red Dead Redemption“، والتي تجري أحداثها في مدينة رقمية اسمها ”Carser City“.

كتاب في المكتبة في شقة فرانكلين في ”GTA 5“ بعنوان ”Red Dead“

كتاب في المكتبة في شقة فرانكلين في ”GTA 5“ بعنوان ”Red Dead“

بالإضافة إلى أن تلك المدينة قد ذُكِرت في العديد من إصدارات ”GTA“ في كل من المحادثات ومحطات الراديو، عُرضت مدرسة ”Bullworth Academy“ من لعبة ”Bully“ الموجودة في ”GTA 4“ في أحد العروض التلفزيونية للعبة بعنوان: ”I’m Rich“.

7. قبل إصدار ”GTA 5“ بعدة أشهر، استطاع بعض المشجعين المحبين للعبة والناشطين على منتديات ”GTA“ بأن يتنبؤا بخريطة ”GTA 5“ بدقة كبيرة جدا، بحيث اعتمدوا على التحليل الدقيق لكل معلومة في العروض الدعائية، والإعلانات، والصور، والأخبار وحتى التصريحات التي سبقت صدور اللعبة.

خريطة ”GTA 5“

خريطة ”GTA 5“

6. استُوحِيَ بطل اللعبة في إصدار ”GTA 4“ الذي يدعى ”Nico Bellic“ من شخصية الممثل الروسي ”Vladimir Mashkov“ في فيلم ”Behind Enemy Lines“، ويتضح هذا جلياً إذا ما تمت مقارنة الشخصيتين جنباً إلى جنب، واللتان تبدوان متشابهتان للغاية.

الممثل الروسي ”Vladimir Mashkov“

الممثل الروسي ”Vladimir Mashkov“

كما أن الروسي كان قد تلقى عرضا لتسجيل صوت الشخصية في اللعبة لكنه رفض ذلك، وقامت شركة ”Rockstar“ بنفس الأمر في إصدار ”GTA 5“، أي أنها استلهمت الأبطال الثلاث في اللعبة من شخصيات حقيقية، بالإضافة إلى أنهم قاموا بتسجيل أصواتهم أيضاً وهم: ”Steven Ogg“ بدور ”Trevor“، و”Shawn Fonteno“ بدور ”Franklin“، و”Ned Luke“ بدور ”Michael“.

5. في ”GTA 4“، وفي المهمة التي تحمل عنوان ”Three Leaf Clover“، بامكانك قتل البطل الأساسي لنسخة أخرى من اللعبة وهي ”Grand Auto Theft: The Ballad of Gay Tony“، الذي يظهر في أحد الفيديوهات وهو مستلق على الأرض مع رهائن آخرين خلال المهمة، هذا ولن يؤثر قتله على سير القصة الأساسية للّعبة.

Three Leaf Clover

Three Leaf Clover

4. في ”GTA 5“، قامت شركة ”Rockstar“ بتوظيف مجرمين حقيقيين من أجل أداء أصوات المجرمين في اللعبة، وكان الغرض من ذاك هو فقط إعطاء لمحة أكثر واقعية للّعبة، بالإضافة إلى أنهم قاموا في كثير من الأحيان بارتجال كلماتهم الخاصة بدلاً من الإلتزام بالنَّص وذلك لجعل اللعبة تبدو أقرب إلى الواقع. كما أن أحد هؤلاء الممثلين تم إخلاء سبيله من السجن قبل مشاركته في التسجيل بيوم واحد فقط.

3. في عام 1999؛ وفي إصدار ”GTA 2“، قامت شركة ”Rockstar“؛ التي كان اسمها آنذاك ”DMA Design“، بإنتاج فيلم قصير للّعبة تم إصداره لأغراض دعائية، وتمت إضافة عدة مقاطع منه في بداية اللّعبة نفسها. يُظهر المقطع البطل الأساسي للّعبة الذي يدعى ”Claude Speed“ وهو يلاحَق من قبل أفراد عصابة مسلحة حول المدينة، ولأن الفيلم؛ البالغ طوله 8 دقائق، كان لغرض الدعاية البحتة، لم يمنح له أي عنوان رسمي، ولهذا كان يشار له بـ”فيلم GTA 2“ أو (GTA 2: The Movie).

لم يعد هذا الفيلم موجوداً على الموقع الرسمي للّعبة، ولكن من الممكن مشاهدته على يوتيوب:

2. عندما تم إصدار ”GTA 3“ عام 2001، تم حذف وتغيير العديد من الأشياء في اللعبة مراعاةً لأحداث 11 سبتمبر التي حصلت في الولايات المتحدة في نفس العام.

على سبيل المثال، تم تغيير تصميم سيارات الشرطة ذات اللون الأزرق والخطوط البيضاء المستوحى من سيارات ”NYPD“ قسم شرطة نيويورك، وتم تغيير صورة الغلاف أيضاً لنفس السبب، فالغلاف الأساسي للنسخة التي طرحت في أوروبا تم تغييره في الدقائق الأخيرة قبل إصدار نسخة شمال أميركا.

كما أنه تم حذف الشخصية التي تحمل اسم ”Door Kill“ أيضاً، ولكنها ما تزال موجودة في ملفات اللعبة، وهناك أيضاً مهمة في اللعبة (كان من المفترض أن تحتوي على طائرة من الطراز القديم ذات أجنحة غير مكتملة) تم حذفها أيضاً من اللعبة، ولكن الطائرة لا تزال موجودة في اللعبة نفسها وهي أيضاً قابلة للطيران ولكن التحكم فيها صعب.

عندما سئلت شركة ”Rockstar“ عن مقدار الأمور التي تم حذفها من اللعبة لنفس السبب كانت الإجابة أن الجزء المحذوف يمثل فقط 1%، وأنهم قاموا بحذف المهمة الوحيدة التي تتضمن أحداث إرهابية بالإضافة إلى تفاصيل طفيفة أخرى، كمواصفات سيارات الشرطة المذكورة سابقاً، وبعض تعليقات المشاة، وبعض المحادثات اللاسلكية.

1. جميعنا يعلم أن لعبة ”GTA“ هي واحدة من أكبر ألعاب الفيديو انتشاراً وشعبيةً، ولكن إصدار ”GTA 5“ نقلها إلى مستوى آخر تماماً.

لعبة ”Grand Theft Auto“ أو ”GTA“

أصدرت هذه النسخة في 17 من سبتمبر 2013، وبعد مرور سنة واحدة فقط، إحتلت اللعبة المرتبة السادسة في قائمة الألعاب الأكثر مبيعاً على الإطلاق، مع أنها أُصدرت في بادئ الأمر على منصتين فقط وهما ”PlayStation 3“، و”Xbox 360“، أما الآن فهي تحتل المرتبة السابعة في نفس القائمة.

بعض الأرقام التي حققها إصدار ”GTA 5“:

في غضون 24 ساعة من طرحها، حققت اللعبة إيرادات قدرت بـ800 مليون دولار أميريكي، حيث تم بيع 11.21 مليون نسخة منها، وهذه الأرقام فاقت ضِعف التوقعات.

وفي اليوم الثالث بعد إصدارها كسرت اللعبة حاجر المليار دولار أمريكي، الأمر الذي جعلها أسرع لعبة فيديو مبيعاً في التاريخ. وحتى شهر أيار عام 2017 باعت شركة ”Rockstar“ أكثر من 80 مليون نسخة من اللعبة لجميع المنصات.

وفقا لموسوعة غينيس، حطمت ”GTA 5“ سبعة أرقام قياسية وهي:

– أفضل لعبة فيديو من نوع ”إثارة/مغامرة“ مبيعاً في 24 ساعة.

– أفضل لعبة فيديو مبيعاً في 24 ساعة.

– أسرع إنتاج ترفيهي يجمع مليون دولار.

– أسرع لعبة فيديو تحقيقاً للأرباح خلال 24 ساعة.

– أعلى إيرادات تُجمع من خلال منتج ترفيهي خلال 24 ساعة.

– الفيديو الإعلاني الأكثر مشاهدةً للعبة من نوع ”إثارة/مغامرة“.