ميديا

محمد نوفل عالـ”بسكليته“ يلاحق الفراعنة لتشجيعهم في روسيا

محمد نوفل في رحلته على الدراجة الهوائية إلى روسيا

انطلق المغامر المصري الشاب محمد نوفل يوم السبت 7 أبريل في تمام الساعة التاسعة صباحاً من القاهرة عاصمة الفراعنة متجهاً إلى روسيا لتشجعيهم في مونديال 2018.

وانطلق محمد على دراجته الهوائية مرتدياً قميص المنتخب المصري بعد أن قص شريط الانطلاق بحضور المستشار الروسى للسفارة (ألكسي تيفانيان) مدير المركز الثقافي الروسي، والدكتور أيمن علي حسن عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري للدراجات والمشرف على المنتخبات المصرية للدراجات، وتعد هذه المبادرة هي الأولى من نوعها على المستويين العربي والإفريقي وذلك برعاية وزارة الشباب والرياضة المصرية والمركز الثقافي الروسي والاتحاد المصري للدراجات.

بدأ نوفل مشواره من المركز الثقافي الروسي في حي الدُّقي بحضور الإعلام الروسي والمصري، وقال الشاب المصري لوكالة (ريا) الروسية: ”إن فكرة الرحلة جاءت عقب تأهل المنتخب المصري إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 28 عاما“، وأوضح أنها ليست المرة الأولى التي يقوم فيها برحلة طويلة: ”هذه الرحلات تسمح لنا باكتساب خبرات جديدة، وإثراء أنفسنا ثقافياً“.

محمد نوفل مع الصحافة وممثلين حكوميين قبل انطلاقه رسميا في رحلته إلى روسيا على الدراجة الهوائية.

محمد نوفل مع الصحافة وممثلين حكوميين قبل انطلاقه رسميا في رحلته إلى روسيا على الدراجة الهوائية.

ستستغرق رحلة نوفل في الأراضي المصرية 10 أيام قبل وصوله إلى العاصمة الأردنية عمان، ومن هناك لن يغامر الشاب المصري بدخول الأراضي السورية بسبب الحرب الدائرة فيها لذا سيسافر من عمان بالطائرة إلى العاصمة البلغارية صوفيا، ومن هناك سيتابع بدراجته من بلغاريا إلى رومانيا ثم مولدوفيا فأوكرانيا، وسيحاول نوفل الوصول إلى الحدود الروسية في 31 مايو، وإلى موسكو في 7 يونيو أي قبل بدء المونديال بـ7 أيام آملاً العودة إلى مصر مع بعثة منتخب بلاده.

يتوقع أن يمضي محمد نوفل نوفل رحلة الـ5000 كم هذه خلال 65 يوما، وقد حزم لأجلها على دراجته قطع غيار وهاتفاً محمولاً إضافياً وبطاريات ومعدات تخييم، وسوف يتم التنسيق بين السفارة المصرية في موسكو والحكومة الروسية للاحتفال بالذكرى الـ75 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وسيلتقي محمد نوفل بممثلي الشباب الروسي حرصاً منه على حمل رسالة سلام إلى شباب العالم.

بدأ الدراج المصري محمد نوفل رحلة إلى روسيا لمشاهدة مباريات مصر في كأس العالم مستخدما دراجته.

بدأ الدراج المصري محمد نوفل رحلة إلى روسيا لمشاهدة مباريات مصر في كأس العالم مستخدما دراجته.

وقد تأهل المنتخب المصري إلى كأس العالم للمرة الأولى منذ 28 عاماً، وهي المرة الثالثة في تاريخه، وأوقعت القرعة المنتخب المصري في المجموعة الأولى إلى جانب كل من روسيا -البلد المضيف- والأوروغواي والسعودية وستقام مباريات المونديال بين 14 يونيو و15 يوليو المُقبلين.

وقد أحدثت رحلة نوفل ضجيجاً عبر منصات التواصل الإجتماعي:

من تعليقات البعض:

  • ”سيصل في مونديال 2022 ولن يجد أحد.“
  • ”محمد نوفل هيسافر من مصر لروسيا بالبسكلتة عشان يشجع مصر في كاس العالم، دا هيوصل علي كاس عالم 2022 ومش هيلاقي مصر هناك.“
  • ”ليس أكثر من ”تمسيح جوخ“ مشجع غير متوازن فكرياً.“
  • ”ستقوم بعمل ليس له لزوم يا محمد.“
  • ”توصل بالسلامة يا نوفل“

عدد القراءات: 221