in

هل حقاً يبلغ عمر الطفل كوادين بايلز 18 سنة وقام بخداع الجميع بقصة التنمر لكسب المال؟

اُتهم الصبي المضطرب الذي يعاني من التقزم بالاحتيال والكذب بشأن عمره بعد تلقيه للدعم المالي من مجموعة واسعة من المشاهير.

في الـ21 من فبراير عام 2020، انتشرت قصة التنمر التي تعرض لها صبي مصاب بالتقزم يبلغ من العمر تسعة أعوام يدعى (كوادن بايلز). بعد الحادثة، تلقى (كوادن) دعماً عاطفياً ومالياً كبيراً من عدد كبير من المشاهير، حيث قام الممثل الكوميدي المشهور (براد ويليامز) بإنشاء حساب لـ(كوين) على برنامج GoFundMe لجمع التبرعات له وسرعان ما وصلت قيمة التبرعات إلى أكثر من 300 ألف دولار.

ولكن ظهرت بعض النظريات التي أطلقها بعض المشككين بقصة هذا الصبي مدعين أنه في الواقع في الـ18 من عمره، وأنه نجح في خداع الجميع بهذه القصة لكسب المال، ولكن لم يقدم أصحاب هذه النظرية دليلاً يثبت لنا مدى صحة اعتقادهم، حيث تعتمد نظريتهم هذه بشكل كبير على صورة لصبي يبلغ من العمر 9 سنوات يقف بجانب الرقم 18، كما انتشرت صور أخرى على الإنترنت لـ(كوادين) بوضعيات تشبه وضعيات البالغين.

كوايدن بايلز

لكن الوقوف بجانب الرقم 18 لا يعني أنه يبلغ الثامنة عشر من عمره، ولكن ارتداء قميص غوتشي والوقوف بجانب امرأة بالغة والتقاط الصور معها ليس أمراً يفعله الأطفال في سنه أيضا!

جميع الصور المعروضة أعلاه مأخوذة من حساب (كوادين) على الإنستغرام، وكانت الصورة التي التقطها بجانب رقم 18 هي واحدة من بين مجموعة من الصور التي نشرها بعد حفل عيد ميلاد صديقه (جارلين) الثامن عشر، وفي إحدى هذه الصور يمكننا بوضوح رؤية رسالة موجهة إلى (جارلين) وليست إلى (كوادين) لتهنئته بعيد ميلاده.

كوايدن بايلز ووالدته
كوايدن بايلز ووالدته

من الجدير بالذكر أن هذه هي ليست المرة الأولى التي يتصدر فيها (كوادين) نشرات الأخبار، ففي عام 2015 انتشر خبر تعرضه عندما كان يبلغ من العمر 4 سنوات للتنمر في وسائل الإعلام، شاهد معنا هذا الفيديو الذي تم بثه على محطة الأخبار الأسترالية Station 10 للطفل (كوادين) البالغ من العمر 4 سنوات:

يمكن للمرء الاعتقاد أن الطفل الذي يظهر في الفيديو الذي انتشر مؤخراً في الواقع هو ليس طفلاً بل إنه مراهق يبلغ الـ18 من عمره، ولكن من الصعب جداً التصديق أن الطفل الذي يظهر في الفيديو أعلاه هو في الـ13 من عمره!

نشرت (ياراكا بايلز) والدة (كوادين) عشرات الصور له على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي على مر السنين، ففي عام 2012 شاركت مجموعة من الصور لابنها الرضيع على الشاطئ معلقة أن طفلها في هذه الصور يبلغ من العمر 15 شهراً.

إن كان صحيحاً ما يدعيه البعض أن العمر الحقيقي لـ(كوادين) هو 18 عاماً في شهر فبراير عام 2020، فهذا يعني أنه في هذه الصور التي نشرتها والدته عام 2012 يبلغ الـ11 من عمره! وهو أمر يستحيل تصديقه!