ميديا

حقيقة هذه الصورة المخيفة التي تعتبر من أفضل الصور الملتقطة في السنوات العشر الأخيرة

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي
صورة: Alison Buttigieg

تُعتبر هذه الصورة (صورة مجموعة فهود ”يداعبون“ ظبي) واحدة من أفضل الصور في السنوات العشر الأخيرة، وفي بعض الإشاعات يُقال أنّها أدّت لجعل المصوّر في حالة اكتئاب.

وفقاً للصورة المنتشرة فإنّ هذين الفهدين قد هاجما الغزالة في الوقت الذي كانت تلهو فيه مع صغارها، وإنّ هذه الغزالة كان أمامها فرصة للهروب والنجاة بحياتها لكنّها أبت، وقررت أن تترك نفسها للفهود بهدف إعطاء الفرصة لصغارها بالفرار، فحياة صغارها ونجاتهم كانت مرهونة بالتضحية بنفسها.

كما تبيّن هذه الصورة اللحظة الأخيرة للأم وهي تتأكّد من نجاة صغارها وفرارهم بسلام قبل أن يتمّ افتراسها. ”الأم هي الكائن الوحيد في العالم الذي يمكن أن يضحّي بحياته لأجلك بدون أيّ لحظة تردد.“

***

هذه النوعية من المنشورات (أي ما كُتب أعلاه)؛ التي تجعلني أتحسّس مسدّسي فور رؤيتها، مصمّمة تحديداً لجذب اللايكات (علامات الإعجاب) وبالفعل فإنّها حصّلت الآلاف منها. منشورات مليئة بالترهات والكلام الفارغ، والأهمّ أنّها كلّها كذب لدرجة أنّ صاحبة الصورة نفسها صرّحت أنها لم تقل أيّ من هذا الكلام ولم تصب بالاكتئاب!

بشكل عام فإنّه غالباً عندما ترى منشورات عن الحيوانات مقدّمة على شكل أبطال في مسلسل هنديّ أو تركيّ فاعلم أنّها كلاماً فراغاً، لأنّ الحيوانات؛ ببساطة، ليست كالبشر، ولا تتعامل وفقاً لحسابات البشر.

فالحيوانات مثلاً لا تقوم بالدفاع عن صغارها طوال الوقت، أحيانا تقوم بهجرها وأحياناً أخرى تقوم بقتلها بأنفسها، بل من الممكن أن تقوم بأكلها حتّى.

الحيوانات غالباً تقوم بالدفاع عن صغارها إلى حدّ معيّن في حال كانت حياتها هي مهددة بالخطر، ومن الصعب جداً أن تضحّي بحياتها مقابل حياة صغارها، لكن من الممكن أن تستميت في الدفاع عنها فيما لو كانت كبيرة في السن وغير قادرة على الإنجاب مجدداً.

أيضاً، فإن الغزالة بنظرتها هذه لم تكن تطمئنّ على صغارها إطلاقاً، على الأغلب أنّها كانت نتيجة إصابتها بحالة شلل من الخوف، فهي ببساطة لم يكن معها أطفال أصلاً. أمّا بالنسبة لحيوان الشيتا في الصورة فهي كانت تقوم بتعليم ابنها على الصيد وكيفية قتل الفريسة.

يبدو الموضوع هكذا مملاً قليلاً، لكنّ هذه هي حقيقة ما حدث، وتلك هي طبيعة الحيوانات وعالمهم الحقيقيّ، لا عالم المسلسلات التركية.

إنه يوم التمرين

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

لعبة مميتة

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

الأصدقاء المزيفون

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

يبدأ الخنق

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

حان وقت القتل

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

اقترب موعد الغداء

صورة مجموعة فهود يداعبون ظبي

صورة: Alison Buttigieg

المصادر

عدد القراءات: 11٬168

تدقيق لغوي: عباس حاج حسن.