خسة

مؤامرة صهيونية بتقنيات عالية على دماغ شاب من الضاحية

mm
من مه

كما عهدنا الصهاينة منذ زمن الأنبياء حتى اليوم بمكرهم وكيدهم لهذه الأمة الشريفة المؤمنة.

قام الإسرائيليون الصهاينة بالمس مجدداً بأمن هذا الوطن ودس الفتنة النائمة بين أفراد المجتمع الواحد.

قامت عناصر من المقاومة في الضاحية الأبية صباح اليوم باعتقال خلية إسرائيلية مع معدات تقنية عالية جداً تم تصنيعها في الولايات المتحدة. فقد وجدوا جهاز تردد عن بعد يؤثر على موجات الدماغ البشري حيث يمكن التحكم في رغبات الإنسان ومشاعره وحتى كلامه.

الاعتراف

اعترفت الشبكة بأنها استعملت الجهاز البارحة في حي السلم على الشاب ع.ش حيث وجهت الجهاز على دماغه و قامت بكتابة كود خاص مما جعل الضحية ينطق كلاماً مهيناً ضد سماحة السيد حسن نصرالله بما يناقض نواياه الصادقة تجاه المقاومة والحرب الباسلة في سوريا.

سريعاً بعد إزالة أثر الجهاز وتفكيكه، عاد المدعو ع.ش إلى صوابه ورشده وحبه للمقاومة وأمين عامها وأكد على رغبته في تقدمة روحه وعائلته وأمواله فداء هذا الوطن.

الانتصار

انتصار إلهي جديد للمقاومة تسطره وحدة مكافحة التجسس، ليكون يومًا تاريخياً وعيداً وطنياً للشعب اللبناني كاملاً.

أما الجهاز فتم إرساله إلى إيران لدراسته واستخدامه في الحروب القادمة

عدد القراءات: 28٬207